موقع صوت المسيحي الحر

العودة الى الرئيسية

ابن رئيسة وزراء شهيرة يخدم المسيح ويصبح كاهن

منذ 4 شهر December 8, 2016, 1:59 am


 بولندا / أليتيا (aleteia.org/ar)

 

استُقبلت رئيسة الوزراء البولندية بياتا شيدلو أمام كنيسة القيامة وكان يرافقها نائب حارس الأراضي المقدسة الأب دوبرومير جاشتال، ولفيف

من الآباء الفرنسيسكان، وبحضور مجموعة من أبناء وطنها حاملين علم بلادها البولندي.

 

وكالعادة، عجّت كنيسة القيامة بالمؤمنين والسوّاح بينما اختلطت ألحان الترانيم والصلاة داخل الكنيسة بالأصوات التي علت في الخارج: أحاديث بلغات مختلفة ممتزجة بصوت المؤذّنين مأذنة عمر بن الخطاب. في تلك الأجواء الفريدة التي يستنشقها المرء في هذا المكان المفعم بالرمزية في نظر المسيحيين، دخلت السيدة شيدلو مع وفدها الكبير إلى كنيسة القيامة ترافقهم قوّات الأمن.

 

وبعد أن حيّت وشكرت من قاموا باستقبالها من ممثلي الكنائس الثلاثة: الروم الأرثوذكس واللاتين الآباء الفرنسيسكان والأرمن الأرثوذكس، بهذه الحفاوة الكبيرة، بدأت رئيسة الوزراء بزيارة أنحاء الكنيسة وقبر المسيح وجبل الجلجلة.

 

وشاركت رئيسة الوزراء البولندية في قدّاس خاصّ، طُلبَ أن يقام بهذه المناسبة في دير المخلّص. ترأس الذبيحة الإلهية نائب الحارس، بمشاركة ثلاثين كاهنًا وبعض الراهبات إضافة إلى الجالية البولندية المقيمة في الأرض المقدسة. شارك في الوفد البولندي سفير بولندا لدى إسرائيل وقنصلها العام. أقيم بعد ذلك في ديوان الكورية التابعة للحراسة لقاء مع وزراء ومواطنين اجتمعوا معاً بهذه المناسبة

 

من ناحيته، علّق الأب دوبرومير على هذه الزيارة قائلاً: “إن رئيسة وزراء بولندا هي شخصيّة مؤمنة جدًا. وقد شاركت في الذبيحة الإلهية بإهتمام روحي كبير. كما وعبّرت عن الهزّة التي أصابتها لدى زيارة القبر المقدّس”. والحقيقة هي أن بيآتا شيدلو كاثوليكية، ولديها ابن سوف يسام كاهنًا العام المقبل. وأضاف الأب دوبرومير قائلاً: “عند قبر المسيح، وقفت مصلّية بكل تأثّر وخشوع”.


كن أول من يعلق علي الخبر
ضع تعليقك
كتب بواسطة MenaKamal
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.