البحث

أشهر مواطن في مصر.. لغز صاحب أشهر سؤال لـ«السيسي»

منذ 2 سنه
July 27, 2017, 6:43 pm
أشهر مواطن في مصر.. لغز صاحب أشهر سؤال لـ«السيسي»

أشهر مواطن في مصر لغز صاحب أشهر سؤال لـ«السيسي»

«حضرتك وعدتنا إن الظروف الاقتصادية والمعيشية هتتحسن، وإحنا خلال سنتين مشوفناش أي تحسن»، جملة جاءت في سؤال أحد الشباب، خلال جلسة «اسأل الرئيس»، في المؤتمر الدوري الرابع للشباب، لتحظى على اهتمام الرئيس عبد الفتاح السيسي، حيث كرر الرئيس اسم صاحب السؤال، أكثر من مرة، وهو لؤي محمد علي، من محافظة الشرقية، وقال إن لؤي سيصبح مشهورًا للغاية ومحط اهتمام الجميع.

وعلق الرئيس السيسي، على كلام لؤي:«يعني مشفتش يا لؤي أي حاجه خالص، بس خلينا نقول إن الدوا مر وقاسي لكن الأمور بإذن الله هتكون كويسة».

حاز لؤي، على شهرة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، وتم الوصول إلى صاحب ذلك الاسم الذي شغل المصريين، وانتشرت صور له مصحوبة بمعلومات عديدة عنه، من بينها أنه طبيب نساء وتوليد بمستشفى الأحرار التعليمي في مدينة الزقازيق.

وبعد تداول العديد من المعلومات عن صاحب أشهر سؤال للرئيس، خرج لؤي، ليعلن عن مفاجأة في منشور على صفحته على «الفيس بوك»، جاء فيه:«زملائي الأعزاء، السادة الأفاضل، نظرًا لما نشر علي المواقع الإلكترونية من انتشار سؤال للأستاذ لؤي محمد علي من محافظه الشرقية، في فقرة اسأل الرئيس في المؤتمر الرئاسي للشباب بمكتبة الإسكندرية، وبالرغم من وجود حرية الرأي في الأسئلة والشفافية في الرد، إلا إنني أود أن أنوه أن اسمي الرباعي دكتور لؤي محمد عبد الله حسن وإنني لا علاقة لي بالسؤال المطروح مطلقًا.

وآثار المنشور حيرة رواد مواقع التواصل، خاصة أن لؤي من أبناء الشرقية، وكان أحد الحاضرين في مؤتمر الشباب، حيث نشر في يوم 24 يوليو، صورة له في مؤتمر الشباب، وكتب عليها:«الكرسي بيغير يا جماعة، في الجلسة الافتتاحية اليوم لمؤتمر الشباب، كنت قاعد في الصف الأول، كان على يميني السيد مصطفى شريف رئيس ديوان رئيس الجمهورية، وعلى شمالي الفريق محمد زكي قائد الحرس الجمهوري، لا ومحمد بيه زكي بيهزر معايا كل شويه، وجنبي بكرسيين المهندس شريف إسماعيل، رئيس الوزراء، وجنبه السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي».

ودفعت حيرة النشطاء أحد أصدقاء لؤي إلى توجيه سؤال له، قائلًا:«هل هذا تراجع أم توضيح؟، ولماذا لم توضح ذلك من قبل؟»، ليرد عليه لؤي: «دا توضيح، بالعكس السؤال عاجبني، وموضحتش من بدري عشان متتصورش الإرهاق اللي كنا فيه كنا بنصحي خمسه الفجر، ونخلص 11 بليل والموبيلات بتتسلم بره، ومشفتش الضجة إلا أمبارح بالليل بعد المؤتمر، قلت هنام وبكره الصبح هكتب بوست عشان كنت مرهق بجد، ومكنتش متصور الموضوع يكبر لكن أنا مكلمتش اي صحفيين، وأنا طبعا انزعجت من الضجة اللي حصلت».


هذا الخبر منقول من : الدستور  




اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube
















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



اعلان مثبت

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.