موقع صوت المسيحي الحر

العودة الى الرئيسية

شاهد ما كتبه صحفي مسلم شهير عن أمانة وتفاني المدرسين المسيحيين ( كان الواحد منهم ضمير يمشي على قدمين ) وينهي حديثه بأية من الكتاب المقدس

منذ 1 اسابيع November 14, 2017, 8:48 pm



عندي امتنان عميق للمدرسين المسيحيين اللي درسولي في حياتي
لسبب أو لآخر كان معظمهم مثال للتفاني والإخلاص الذي لايدخر جهدا على الإطلاق في توصيل أمانة العلم كان الواحد منهم "ضمير" يمشي على قدمين.
أي نعم مينفعش نعمم حكم أو قيمة تجاه أصحاب ديانة أو أبناء بلد أو ناس من عرق معين مينفعش نقول كل الأسايطة بخلا ولا كل الشراقوة كرما ولا كل اليهود مراوغين ولا كل البوذيين متسامحين لكن بصورة أو بأخرى المدرسين المسيحيين اللي مروا عليا تركوا في نفسي الأثر الأعمق مطلقا
لما بحسب باقي فلوس ليا عند البقال بفتكر مدرسة مسيحية علمتني الحساب لما بيتقال اسم بلد وافتكر مكانه على الخريطة بفتكر مدرس مسيحي درسلي جغرافيا لما بلاقي نفسي عارف استخدام شبه مندثر لكلمة انجليزية بفتكر مدرس مسيحي عرفهالي
أكيد- علشان الأذكياء- أنا هنا لا أنفي نفس الصفات أو نفس الدور والأثر عن المدرسين المسلمين اللي درسولي لكن بتكلم عن صفة شائعة شيوع يلفت الانتباه بين المدرسين المسيحيين
اعتقادي الشخصي إن الديانات بتنضح على أبنائها بـ"صفات غالبة" يمكن بسبب إلحاح كل ديانة على معاني بعينها بتتواتر بخصوصها العظات والتعاليم أو بتتكون في وجدان الأتباع عبر الدروس الكبرى والمآسى والأحداث المحورية في تاريخ هذه الديانة
الصفات دي بتترك مميزات وأحيانًا تترك "علامات استفهام" في التكوين العام لشخصية لأتباع الديانة دي
أساتذتي المسيحيين (وهم كُثر) أنا ممتن لكم وإن تباعدت المسافات ودروسكم النبيلة في الإنسانية قبل "العلم" تركت فينا أثرا لا تتخيلونه
حتى القرآن الذي أقرؤه لكم فضل على الواحد فيه
فقط أجدد حبي وامتناني لكم ولعل الأمانة التي أودعتموها بين جوارحنا (علمًا وإن كان بسيطًا كأوليات الحساب) ثم (ضميرًا وإن كان من خلال لمسات عابرة جدا) أقول (لعل) أن يوفقنا الله فننقل هذه الأمانة كما وصلتنا لإخوة لنا في الإنسانية عموما لا يهم ما دينهم ولا معتقدهم ولا عرقهم
نوصلها هكذا بأمانة ونحن مدركون أننا نعامل الله في خلقهمهما تقلبت بالخلق المعتقدات والألوان
__
أَنْتُمْ مِلْحُ الأَرْضِ. فَإِذَا فَسَدَ الْمِلْحُ، فَمَاذَا يُعِيدُ إِلَيْهِ مُلُوحَتَهُ؟ إِنَّهُ لاَ يَعُودُ يَصْلُحُ لِشَيْءٍ

نقلا عن موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك


كن أول من يعلق علي الخبر
كتب بواسطة MrmrKero
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.