موقع صوت المسيحي الحر

العودة الى الرئيسية

أول كنيسة لـ مار جرجس في مصر بقرية برما عمرها 1701 سنة

منذ 4 يوم December 7, 2017, 12:00 pm



فارس سيفه الصليب ودرعه روحه فى كل خطوة كان يسير فيها يترك بركة وأثرا لمن يحب أن يقتفيه قاتل أعداء الرب فحبه وحباه وأعلى قدره فكان من نصيبه أن يوضع اسمه على أحد بيوت الرب كنيسة القديس مار جرجس ومعنى اسمه الفلاح الزارع، ولد سنة 280م فى مدينة اللد فى فلسطين لأبوين مسيحيين من النبلاء، ولما بلغ السابعة عشرة دخل فى سلك الجندية وترقى إلى رتبة قائد ألف فى حرس الإمبراطور الروماني.

تلقى الكثير من ألوان العذاب، منها وضع حذاء المسامير فى رجليه، وتعذيبه بالشفرات الحادة لتقطع جسمه، ثم ضربوه 100 سوط على بطنه ومسحوا الجروح بالجير، كما صبوا على جسده كبريتا مذابا فى خل عتيق، ثم ألقوه فى السجن، فظهر له الرب يسوع، وقال له، انهض قائما يا حبيبى جرجس لأنى أكون معك لكى تجزى هؤلاء الأشرار.

الكنيسة عمرها 1701 سنة وتم تجديدها 4 مرات

هنا فى بيت من بيوت الله، تجتمع الدنيا والآخرة فى مكان واحد، تتداخل أصوات الموسيقى والترانيم مع صلوات المصلين، جنبا إلى جنب مع صخب الشباب الذى يمارس الرياضة، بعد انتهاء دروس التقوية، لتشكل لوحة مصرية خالصة.

هنا يأتى الجميع لقضاء حاجته، حيث توزع العطايا والنفحات على الفقراء، ويأخذ الأغنياء البركة، ويتعلم الجميع معنى المحبة.

إنها كنيسة الشهيد مار جرجس، الواقعة بقرية برما التابعة لمركز طنطا بمحافظة الغربية، الكنيسة الأولى على مستوى الجمهورية باسم الشهيد مار جرجس، والثانية على مستوى العالم، بنيت عام 316م أى منذ 1701 عاما، كانت تضم مدرسة للأقباط بلغت شهرة واسعة فى عصور سابقة، كما كانت مقرا للأسقفية وإقامة البابا.

وبنيت على الطراز البيزنطي طراز القدماء المصريين، الذى يتميز بكثرة القباب.

ويوجد بالكنيسة ثلاث مذابح: المذبح القبلى للقديسين مكسيموس ودوماديوس، والمذبح البحرى للقديس مار مرقص كاروز الديار المصرية، والمذبح الأوسط هو مذبح الشهيد العظيم مار جرجس.

وتقوم الكنيسة الحالية على أربعة أعمدة نسبة إلى الأناجيل الأربعة، ويوجد العديد من الأيقونات داخل الكنيسة منها، مار جرجس الفارس وهو راكب جواده وفى يده حربة يطعن بها تنينا، وتوجد أيضا أيقونة أخرى توجد فى كنيسة الشهيد مار جرجس يظهر فيها راكبًا جواده وخلفه طفل يحمل إبريقًا، وتم رسم هذه الصورة فى مصر وأثناء نقلها إلى قرية برما حدثت معجزة عجيبة، بواسطتها، وهى خروج الأرواح الشريرة من داخل القطار التى كانت توجد فيه.

يوجد بالكنيسة أيضا حامل أيقونات يرجع تاريخه إلى أكثر من 100 عام به نحو 8 أيقونات مرسومة بتصميم رائع وألوان براقة، كما يوجد صندوق إنجيل فضى مزخرف بنقوش ونصوص قبطية بارزة يتوسطها الصليب ويرجع تاريخه إلى القرن الرابع عشر.
هذا الخبر منقول من : البوابه نيوز

كن أول من يعلق علي الخبر
كتب بواسطة MinaMamdoh
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.