موقع صوت المسيحي الحر

العودة الى الرئيسية

البترول يعلن عما سيوفره حقل ظهر على الدولة بنهاية 2019

منذ 3 شهر February 13, 2018, 4:04 pm



توقع المهندس محمد مؤنس، وكيل أول وزارة البترول لشئون الغاز، أن الوفر الذى سيسهم فيه حقل ظهر بعد الانتهاء منه خلال 2019 سيصل إلى 3 مليارات دولار وأكثر، موضحًا أنه مع بداية إنتاج الغاز من الحقل سيتم توفير 60 مليون دولار شهريا على الدولة.  (تحديث)

 

وقال مؤنس، خلال فعاليات اليوم الثانى لمؤتمر ومعرض (إيجبس 2018) والمقام تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسى، إن عام 2017 شهد عدة نجاحات فى مقدمتها إنجاز 4 مشروعات كبرى لإنتاج الغاز الطبيعى خلال عام واحد أضافت 1.6 مليار قدم مكعب غاز يوميا تمثل 40% من إنتاج مصر، والتى شملت مشروعات المرحلة الأولى من حقول شمال الإسكندرية والتشغيل التجريبى لحقل أتول وزيادة الإنتاج من حقل نورس والإنتاج المبكر من حقل ظهر.

 

وأوضح وكيل أول وزارة البترول لشئون الغاز، أن إنتاج حقل نورس يصل حاليا إلى 1.2 مليار قدم مكعب من الغاز الطبيعى، بعدما كان من المتوقع إنتاج من 350 إلى 400 مليون قدم مكعب فى اليوم، مضيفا أنه تم إحياء المنطقة من جديد بعد وضع إستراتيجية للكشف عن المواقع الغنية بالغاز، والتى بلغ حجم إنتاجها فى نهاية عام 2014 إلى صفر تقريبا، وتم تحديد عدة مواقع للكشف عن الغاز بها وكان من بينها منطقة النورس، مشيرًا إلى أن هناك المزيد من الاستكشافات خلال الفترة القادمة، والتى ستزيد من الإنتاج النفطى فى مصر وستحقق لنا الاكتفاء الذاتى من الغاز.

 

ودعا مؤنس، المستثمرين للدخول إلى السوق المصرى لأن هذا الوقت المناسب للاستثمار فى مصر، لافتًا إلى أنه سيتم التعامل مع كافة الصعوبات والمشكلات المختلفة فى كافة المجالات النفطية، وذلك فى ظل الرعاية الكاملة من الرئيس عبد الفتاح السيسى ووزير البترول المهندس طارق الملا، لفتح أسواق جديدة للاستثمار من خلال العديد من المشروعات الضخمة.

 

ومن جانبه، قال موريزيو كوراتيلا المدير التنفيذى لشركة إديسون الايطالية، إنهم يروا أن الاقتصاد المصرى ينهض ويتطور خلال فترة زمنية قصيرة، حيث إننا نلمس الإصلاحات الاقتصادية التى تقوم بها الحكومة المصرية والمشروعات الضخمة التى يتم تنفيذها فى زمن قياسى.

 

وتوقع كوراتيلا، أن يكون لشركة أديسون الإيطالية المزيد من الشراكات فى قطاع البترول خاصة فى منطقتى البحر المتوسط والبحر الأحمر خلال العام الجارى، متوقعا أن تشهد الفترة القادمة فى مصر مزيدا من الاكتشافات النفطية على غرار حقل ظهر.

 

وبدوره، أشار ويليام كوتس المدير التنفيذى لشركة وان للغاز الطبيعى المسال، إلى أن مصر بدأت تمشى بخطى ثابتة فى قطاع الطاقة بشكل عام، متوقعا حدوث طفرة فى مجال الغاز المسال خلال الفترة القادمة فى مصر.

 

وأوضح كوتس، أن الشركة تقوم بعمل العديد من الدراسات على المنطقة فى مجال الطاقة بشكل عام والغاز المسال بشكل خاص، مشيرًا إلى أنه خلال العشر سنوات القادمة ستشهد مصر العديد من الاكتشافات النفطية فى البحر المتوسط.


هذا الخبر منقول من : اليوم السابع







كن أول من يعلق علي الخبر
كتب بواسطة MaryaAlfy
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.