موقع صوت المسيحي الحر

العودة الى الرئيسية

المصروف اليومي .. قصة رائعة تحوي بداخلها كنز ثمين

منذ 1 اسابيع June 13, 2018, 6:38 pm



مواضيع عامة

 

المصروف اليومي قصة رائعة تحوي بداخلها كنز ثمين

 

 

المصروف اليومي

شاب متعود من وهو صغير باباه يسيبله المصروف علي مكتبه
يصحي الولد الصبح ياخد مصروفه وينزل المدرسة

تمر السنين .وتستمر نفس العادة.

يقعد الاب يفكر مع نفسه
ابنى وحشنيووحشتني القعده معاه

يقرر الأب في يوم انه مش هيحط المصروف في مكانه

يصحي الولد كالعاده
يلبس هدومه
يعدي علي المكتب علشان ياخد مصروفه قبل مينزل
مفيش مصروف

يتعصب الولد يدخل لباباه في اوضته
(فين المصروف يا باباليه محطتهوش انهارده في مكانه).

يرد عليه الاب بحنيه
انت عارف انا ليا اد ايه مشوفتكش ومقعدتش معاك؟!
انت عارف انت ليك اد ايه مش بتتكلم معايا؟!
مافتكرتش يوم تيجي تكلمني بحب وتشكرني علي محبتي كل يوم

ده حالنا كل يوم مع ربنا

طول م ربنا بيحطلنا المصروف( مال او صحة او جاه او منصب) مش بنسأل عليهمش بنكلمه
اول م ربنا يمنع عننا المصروف شويه( تعب او مرض او ضيقه)نجري عليه نعيط
ليه يا رب سمحت بالتجربة دي؟؟
ليه يارب حرمتني من حاجة او حد بحبه؟؟

ليه يارب بتسمح بالالم ده؟؟

يرد هو ويقول
علشان وحشتني ووحشني صوتك
وحشتني ووحشتني القعدة معاك
ملقتش غير الطريقة دي اللي تخليك تجيني بسرعة

متستناش باباك يمنع عنك المصروف علشان تروحله
متستناش تقع في مشكلة علشان تنادي عليه
هو كده كده بيحبك ومش هيسيبك.+.+.+

   







كن أول من يعلق علي الخبر
كتب بواسطة TotyBatoty
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.