البحث

سر مكالمة الدائري بين ترزي أرض اللواء ووالدة القتيلة أسقطت المتهم

منذ 1 سنه
December 24, 2018, 9:22 pm
سر مكالمة الدائري بين ترزي أرض اللواء ووالدة القتيلة أسقطت المتهم

كشفت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة، تفاصيل جديدة في مقتل فتاة على يد ترزي بمنطقة أرض اللواء، ودفنها تحت الأرض داخل المحل الخاص به.

بدأت التحريات بعد بلاغ والدة الفتاة بتغيب ابنتها، وأنها أجرت اتصالا هاتفيا بها فرد عليها شخص، وأكد لها أن ابنتها تعرضت لحادث مروري على الطريق الدائري، وعقب ذلك تبين إغلاق الهاتف تماما، فقامت الأم بإبلاغ الأجهزة الأمنية بالاتصال الهاتفي.

وتواصلت فرق البحث مع الجهات المعنية ببلاغ الحادث، حيث تم إخطار هيئة الإسعاف بوصف كامل للفتاة، ومن ثم نقاط الشرطة بالمستشفيات المختلفة، وشرطة النجدة، وإدارة المرور، حتى تبين من غرف عمليات المرور أنه لا يوجد بلاغات أو إخطارات بحوادث علي الطريق الدائري بكامل قطاعاته بالقاهرة والجيزة في ذات اليوم، كذلك لم تنقل الإسعاف فتاة بتلك الأوصاف.

وغيرت فرق البحث مسارها، وتم إخطار شركة التليفون المحمول، لعمل بحث عن موقع المكالمة الهاتفية الأخيرة ومكان إغلاق الهاتف، فتبين أن الموقع الجغرافي يقع بمنطقة أرض اللواء، وبسؤال والدة الضحية أكدت أنها شريكة لمالك أتيليه بذات النطاق، فكان الخيط الأول في البحث عن ملابسات الجريمة.

كان اللواء دكتور مصطفى شحاتة، مساعد وزير الداخلية مدير أمن الجيزة، تلقى إخطارا من قسم شرطة الهرم ببلاغ من سيدة بتغيب ابنتها "م. ا" 32 سنة، حيث خرجت ولم تعد إلى المنزل لمدة 48 ساعة، شكل اللواء رضا العمدة، مدير الإدارة العامة للمباحث، فريق بحث لكشف ملابسات اختفاء الفتاة.

وكشفت التحريات التي أجريت برئاسة العميد أسامة عبد الفتاح، رئيس مباحث قطاع غرب الجيزة، أن الفتاة مطلقة وترتبط بعلاقة غير شرعية بشخص يدعى "هاني. س"، 42 سنة، ترزي، يمتلك "أتيليه" بمنطقة أرض اللواء بدائرة قسم شرطة العجوزة، بالتنسيق بين قطاعي غرب وشمال الجيزة، وتم استدعاء الترزي واستجوابه بعد تأكيد أسرة الفتاة أنهم على علم بعلاقتها به، وأنها كانت تتردد عليه في محله لوجود شراكة بينهما في العمل.

ونجحت التحريات بقيادة اللواء محمد عبد التواب، نائب مدير الإدارة العامة للمباحث، من خلال التحريات وفحص خط سير المجني عليها ومناقشات الترزي، تبين أنه وراء ارتكاب الجريمة، ألقت قوة أمنية برئاسة المقدم محمد الصغير، رئيس مباحث الهرم، والرائد محمد سعودي، معاون المباحث، من إلقاء القبض عليه، وبمواجهته أقر بقتلها، حيث إنهما ارتبطا بعلاقة غير شرعية منذ عدة أشهر، وفي الآونة الأخيرة فوجئ بها تطلب أموالا مقابل علاقته بها ومعاشرتها، فنشبت بينهما مشادة كلامية وردد المتهم: "كانت بتتخانق معايا كتير وتطالبني بفلوس زهقت منها".

وأضاف المتهم، أنه يوم الجريمة وأثناء تواجدها برفقته في المحل نشبت بينهما مشاجرة قام على إثرها بتوجيه طعنة لها في البطن، وفكر في طريقة للتخلص من الجثة فقام بتقطيعها ودفنها وقام خلال 4 ساعات بتقطيع جسدها بسكين كبير الحجم إلى 4 أجزاء ثم استعان بسائق توك توك صديق له لمساعدته في حفر أرضية المحل ودفن الأشلاء وصب أسمنت عليها لإخفائها ومنع انتشار الرائحة، وعقب اعتراف المتهم اصطحبته قوة أمنية من قسم شرطة الهرم، وبالتنسيق مع مباحث العجوزة بقيادة العقيد عمرو البرعي، مفتش مباحث قطاع وسط الجيزة، توجهوا إلى المحل مسرح الجريمة وأرشد المتهم عن مكان دفن القتيلة وتم استخراج الجثة في حضور النيابة العامة.    

هذا الخبر منقول من : صدى البلد





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube
















شارك بتعليقك
فيسبوك ()


نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.