البحث

​أنا القاتل.. رحلة طبيب كفر الشيخ من العيادة لـ حبل المشنقة

منذ 6 شهر
January 2, 2019, 8:33 pm
​أنا القاتل.. رحلة طبيب كفر الشيخ من العيادة لـ حبل المشنقة

لم يدر "احمد.ع" طبيب بشري فور عودته من عيادته الخاصة، ظنا أنه لم يوجد أحد في منطقته التي يقطن به، مطمئناً عند ارتكاب جريمته لم يراه أحد، بعدما تمكن من قتل زوجته تدعي "مني السجيني"، صاحبة الـ30 عامًا والتي تعمل في نفس مهنته طبيبة تحاليل و أقدم بعدها على ذبح أبنائه الـ3 "ليلي" 5 أعوام، و"عبد الله" 8 سنوات، و"عمر" 6 سنوات.


انتهى جحيم الأب من جريمته الشنعاء في العاشرة من صباح امس تعالت اصوات صراخ من شقة الطبيب "احمد.ع" طبيب بشري قائلاً "مراتي وعيالي ماتوا لقتهم مدبوحين فى الشقة"، وسرعان توالت الأحداث وحضر عدد من الجيران وحارس العقار،وأيضا وصل فريق من مباحث إدارة البحث الجنائي بكفر الشيخ، إلى مكان الواقعة التي تبينت المعاينة التى أجرها الضباط العثور على جثة الزوجة، وبجوارها جثث أبنائها وجميعهم مصابين بجرح ذبحي في الرقبة.


سجلت أيضا المعاينة التي أجرها الضباط تحت قيادة اللواء "محمد عمار" مدير ادارة البحث الجنائي بالمديرية،عدم وجود آثار عنف فى الشقة، ولا بعثرة و سلامة منافذ الشقة، مما يشير إلى أن الجاني دخل بطريقة مشروعة بينما كان ضباط البحث فى مسرح الجريمة، أحضر فريق من محققي النيابة بكفر الشيخ، وناظرت جثث الضحايا، وقررت عرضها على الطب الشرعي لتشريحها لبيان أسباب الوفاة وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، وتحفظت على كاميرات المراقبة القريبة من مسرح الجريمة لمراجعتها وبيان عما إذا كان هناك شخص غريب دخل العقار فى وقت معاصر للجريمة، من عدمه. 


بالتزامن مع معاينة النيابة كلف اللواء علاء الدين سليم مدير الأمن العام ضباط من قطاع الأمن العام، بالتنسيق مع ضباط كفر الشيخ لكشف ملابسات الواقعة وجاءت خطة البحث كالتالي:"مناقشة قاطني العقار أسرة الضحايا مناقشة حارس العقار مراجعة الكاميرات إعادة مناقشة الزوج المبلغ عن الواقعة مرة أخري".


وبعد مرور 8 ساعات من البحث والتحري توصلت القوات إلى أن لا يوجد اي شخص غريب دخل او خرج من العقار فى وقت معاصر للجريمة أيضا سجلت التحريات إلى أن الجاني دخل بطريقة مشروعة إلى الشقة، ايضا الرؤية التي قالها الأب بأنه غاب قرابة 15 دقيقة عن الشقة وعاد ليجد زوجته وأولاده مقتولين أن هذه الرواية غير صحيحة، وأشارت التحريات إلى أن الأب هو المشتبه فيه وتم استئذان النيابة العامة لمناقشته لكشف ملابسات الواقعة ودوافع المذبحة الأسرية.


واثناء تحقيقات الشرطة، انكر الاب علاقتة بالامر في البداية وبعد مواجهته بالذي توصلت اليه التحريات،لانه لا توجد دوافع للجريمة ولا توجد سرقة ،وأيضا الشهود الذين أكدوا أنه لم يدخل احد أو يخرج من العقار فى وقت حدوث الجريمة بدأ الأب في الاعتراف بجريمته قائلا:"أنا اللى دبحت مراتي بسبب خلافات معها وقلت ادبح العيال كنت خايف عليهم من بعدي انا ومراتي".وجاء فى محضر الشرطة أن المتهم اعترف بتفاصيل الواقعة قائلا:"انا كنت خايف علي العيال من بعدنا من اللي هياخد باله منهم بعد ما انا اتسجن قلت اقتلتهم هما كانوا نايمين محستش باي حاجة دبحتهم بكل هدوء". 


عقب تسجيل اعترافات المتهم بما جاء على لسانه فى محضر الشرطة، تم إخطار المحامي العام الأول لنيابات كفر الشيخ، وتم اقتياد المتهم إلى سرايا النيابة وسط حراسة أمنية مشددة، واعترف للمرة الثانية المتهم بتفاصيل الجريمة وذكر أيضا دوافع جريمته للمحقق، وتم اقتياده إلى مسرح الجريمة، ومثل الجريمة وتم تسجيلها بالصوت والصورة، وأصدرت النيابة قرارا بحبسه لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات بتهمة القتل العمد  

هذا الخبر منقول من : اهل مصر

 















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.