البحث

تابعنا على

العودة الى الرئيسية

اول تحرك رسمي ضد برهامي بعد اصداره فتوي اهدار دم المسيحين

منذ 2 شهر
January 4, 2019, 4:35 pm
اول تحرك رسمي ضد برهامي بعد اصداره فتوي اهدار دم المسيحين

اول تحرك رسمي ضد برهامي بعد اصداره فتوي اهدار دم المسيحين

 

تقدمت النائبة نادية هنرى عضو مجلس النواب ببلاغ الى النائب العام ضد القيادى السلفى الشيخ ياسر برهامى ، لتحميل برهامي مسئولية أخذ المتشددين بفتواه وإهدار دم المسيحيين ، وازاء الفتاوى التكفيرية التى يطلقها أمراء الفتنه وحطب التعصب وإثارة التشتت وزعزعة الوحدة الوطنية ، فهم بمثابة الوقود الذي يعتمد عليه المتشددون كمبرر للعمليات الارهابية والتى يتم فيها قتل الاقباط ومنعهم من حقهم فى العبادة والصلاة .
قالت هنرى إزاء الفتوى التى صدرت بتاريخ 30 / 12 / 2018 على مواقع التواصل الاجتماعى فيسبوك على حساب الدكتور ياسر برهامى فى اجابة على سؤال هل يجوز تهنئة غير المسلمين في أعيادهم؟ وما القول في الذين يدعون أن التهنئة من البر لهم؟فأجاب بأن أعياد المشركين تتضمن تعظيمًا لعقائدهم الكفرية: كميلاد الرب وموته وصلبه -والعياذ بالله-، فتهنئتهم بها أشر مِن التهنئة على الزنا وشرب الخمر، وأقل أحوالها التشبه بهم.
وردا على ذلك قامت النائبة نادية هنرى انطلاقا من دورها الوطني مستمدة ذلك بما اقسمت عليه من الحفاظ على الوحدة الوطنية وحماية ارض مصر وسلامة شعبها بتقديم بلاغ للنائب العام قيد تحت رقم 18128 عرائض النائب العام بتاريخ اليوم 31 /12/2018 ، تتهمه فيه باقترافة جريمة إثارة الفتنة وتحقير وازدراء احد الأديان السماوية وتشبية المنتمين له بالكفر وبتحريم تهنئتهم بأعيادهم، مما أدي لاتخاذ المتشددين لذلك ذريعة لاهدار الدم وترويع الامنين والإضرار بالوحدة الوطنية وترابط كافة طوائف الشعب على ارض المحروسة بإذن الله مصر والمنصوص عليه بالماده 98/ووالمادة 160، 161من قانون العقوبات .
وذلك للتحقيق معه واتخاذ اللازم قانونا ضده وإحالته للمحاكمة الجنائية لما قام به من جرائم تؤدي إلى إثارة الفتنة وتكدير الامن والسلم العام ويعرض المسيحين لعمليات ارهابية اثناء اداء صلواتهم وكذا منع المسلمين من تهنئة المسيحين فى أعيادهم وذلك طبقا لنصوص المواد 98/و والمادة 176من قانون العقوبات.

 

هذا الخبر منقول من : وطنى













شارك بتعليقك
فيسبوك ()
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.