البحث

تابعنا على

العودة الى الرئيسية

لهذا السبب يُصاب المراهقون بحالة من الشراهة في الطعام

منذ 3 شهر
January 4, 2019, 5:41 pm
لهذا السبب يُصاب المراهقون بحالة من الشراهة في الطعام

لهذا السبب يُصاب المراهقون بحالة من الشراهة في الطعام

 

يعاني المراهقون أحياناً من مشاكل صحية ونفسية، يميلون خلالها إلى تناول الطعام بشراهة من دون التفكير في تبعات تلك المسألة من حيث زيادة أوزانهم وبشكل سريع.

أسباب الشراهة عند المراهقين
تعتبر المشاكل الجسدية الداخلية من أبرز أسباب رفع مستوى الشراهة لدى المراهقين، كما أوضح أخصائي التغذية سامح زين، إذ يميلون إلى تناول مختلف أنواع الأطعمة، وبالتالي يصبحون أكثر عرضة لاكتساب الوزن الزائد.

وتلعب المشاكل النفسية لديهم كالحزن والاكتئاب والغضب دوراً مهماً في زيادة شراهتهم ورغبتهم في تناول الطعام، خصوصاً الحلويات الدسمة، التي تمنحهم الشعور بالراحة والهدوء، نتيجة وجود السكر في الدم الذي يساعدهم على الاسترخاء ويفيدهم نفسياً؛ ولكنه بالمقابل يضرّهم صحيّاً، كما قال.

يُعدّ النظام الغذائي غير الصحي وغير المنظم دافعاً لزيادة شراهتهم؛ فعدم انتظام مواعيد تناول الوجبات الرئيسة وعدم تحديدها، يؤثر سلباً على عملية الأيض لديهم، وبالتالي لا يشعرون بالراحة لما يتناولونه، ويبقون في حاجة إلى تناول المزيد.

كيفية التخلص من الشراهة
باتّباع بعض الطرق البسيطة، منها وفق زين، تناول كميات بسيطة من الطعام والوجبات الخفيفة التي تحتوي على بعض الكربوهيدرات الجيدة والبروتين طوال اليوم.

إضافة إلى:
تجنب الوجبات الكثيرة الدهون والتخطيط لتقليل كمية الطعام التي يشتهيها، والامتناع عن السكر، والكافيين، والحبوب المكررة؛ لأنها من المواد التي تؤدي إلى زيادة الوزن والشهية على المدى البعيد.

التركيز على الإكثار من الماء والمشروبات الخالية من السكر، التي تملأ المعدة وتُشعرها بالشبع، مع ضرورة الإكثار من الفواكه والخضراوات قليلة السعرات الحرارية، بحسب تعبيره.

إذا كانت هناك رغبة لتناول المكسرات كاللّوز والكاجو، فلا بد من خلوّها من خاصية التمليح أو التحميص كي لا تزيد الأندروفينات في الجسم، وبالتالي يشعر بالسعادة وتقلّ شهيته للطعام الصحي.

التقليل من النشويات لا سيما المكررة مثل: الخبز الأبيض والمخبوزات المختلفة التي تُهضم بسرعة وتُشعره بالجوع.

النوم مبكراً للحدّ من تناول بعض الأطعمة خلال الليل عند السهر أو مشاهدة التلفاز.

عدم إهمال وجبة الفطور التي تُشعره بالشبع إلى أن يحين موعد الغداء، فلو تفاداها، سيضطر إلى تناول العديد من الوجبات الخفيفة قبل موعد الغداء، وهذا الأمر يزيد من وزنه.

 

هذا الخبر منقول من : جريده الفجر











شارك بتعليقك
فيسبوك ()
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.