البحث

دراسة تحذر من أدوية خفض الكوليسترول.. تعرف على السبب

منذ 5 شهر
January 7, 2019, 10:44 pm
دراسة تحذر من أدوية خفض الكوليسترول.. تعرف على السبب

دراسة تحذر من أدوية خفض الكوليسترول تعرف على السبب أفادت دراسة طبية أمريكية بأن العقاقير المخفضة لمستويات الكوليسترول الضار في الدم، مثل عقار"ستاتين"، قد تضعف العضلات والجهاز العصبي.
ووفقا للدراسة التي نشرت في مجلة "الأيض الخلوي"، فإن عقار"ستاتين" المخفض للكوليسترول، يقلل من تكوين الأنسجة الدهنية البنية التي تساعد على تحويل السكر والدهون إلى طاقة، فالأشخاص الذين لديهم أنسجة دهنية بنية هم الأفضل في تنظيم درجة حرارة أجسامهم في فصل الشتاء، وهم أقل عرضة للمعاناة من الوزن الزائد أو مرض السكر.
ونظر الباحثون في كلية الطب جامعة "نيويورك" في الولايات المتحدة في مسألة كيف أن الخلايا الدهنية البيضاء السيئة، التي تشكل طبقة الدهون تحت الجلد، تصبح خلايا دهنية بنية جيدة . 
وبعد إجراء تجارب زراعة الخلايا ، توصل الباحثون إلى أن المسار البيو – كيميائي المسئول عن إنتاج الكوليسترول يلعب دورا مركزيا فى هذا التحول، كما توصلوا أيضا إلى أن المفتاح الذي ينظم التحول هو "بيروفوسفات".
وأخضع الباحثون نحو 8,500 مريض للمسح الضوئي، وهو ما يسمح لهم بتحديد ما إذا كان الشخص لديه أنسجة بنية أم لا، وأظهر المسح، أن 6% ممن لم يتناولوا العقاقير المخفضة للكوليسترول لديهم نسيج دهني بني، ولكن هذا النوع من الأنسجة كان موجودا بواقع 1% بين المرضى الذين انتظموا في أخذ عقار "ستاتين" المخفض للكوليسترول والذي اعتمد على تقليل نشاط الأنسجة الدهنية البنية.
وشدد الباحثون على ضرورة اعتبار العقاقير المخفضة للكوليسترول المنتمية لفئة "الستاتينات" أحد العوامل المخفضة للخلايا الدهنية البنية الهامة، إلا أنه لا يجب التوقف عن أخذ هذه النوعية من الأدوية لما لها من دور هام للغاية في الوقاية من الأمراض الوعائية.  

هذا الخبر منقول من : وكالات

   















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.