البحث

تابعنا على

العودة الى الرئيسية

من هو أبونا القمص شنودة قزمان اللاهوتي الإنجيلي، الذي أصبح عالماً لاهوتياً وحجة في العقيدة الأرثوذكسية، وكاهناً غيوراً في الكنيسة القبطية

منذ 2 شهر
February 12, 2019, 5:05 pm
من هو أبونا القمص شنودة قزمان اللاهوتي الإنجيلي، الذي أصبح عالماً لاهوتياً وحجة في العقيدة الأرثوذكسية، وكاهناً غيوراً في الكنيسة القبطية

مواضيع عامة

 

  نياحة القمص شنودة قزمان راعي كنيسة امير الشهداء مارجرجس الفابريقة بكوم امبو في 30/1/1974.
أبونا القمص شنودة قزمان اللاهوتي الإنجيلي، الذي أصبح عالماً لاهوتياً وحجة في العقيدة الأرثوذكسية، وكاهناً غيوراً في الكنيسة القبطية.
دعاه رب المجد في رؤيا خاصة إلى الإيمان الأرثوذكسي. 
دعاه البابا كيرلس الخامس "جبار البأس"، وأطلق عليه البابا كيرلس السادس "رجل العجائب". 
قال له الارشيدياكون حبيب جرجس "أنت اكليريكية متحركة".
تتلمذ علي يديه الارشيدياكون وهيب عطالله (الانبا غريغوريوس)، ومدحه كثيراً. 
وقال عنه القمص بيشوي كامل "صديق الملائكة".
ولد في القوصية عام 1888 من أسرة بروتستانتية. وتخرج من مدرسة اللاهوت الإنجيلية. وكان واعظاً شهيراً ثم ذهب للتبشير في صعيد مصر ثم السودان. وهناك التقى شخصياً في رؤيا مع السيد المسيح له المجد، الذي دعاه للإيمان الأرثوذكسي فتحول للتبشير بالعقيدة الأرثوذكسية، فمنعته الحكومة الانجليزية فعاد إلى مصر وانضم للاكليريكية، ومدحه حبيب جرجس. طلبه الانبا بطرس للوعظ وتدبير شؤون الكنيسة في ايبارشية اخميم وسوهاج، ثم سامه الانبا اغابيوس اسقف ديروط وصنبو قساً على كنيسة العذراء مريم بدلجا (دير مواس). ولما سيم الانبا باسيليوس اسقفاً لايبارشية الاقصر واسنا واسوان طلبه ليبث روح النشاط والغيرة في الايبارشية، فخدم بكنيسة الام دولاجي باسنا، واخيرا استقر بكنيسة الشهيد مارجرجس الفابريقة بكوم امبو، الى ان تنيح صباح الاربعاء الموافق 30 يناير 1974 عن عمر يناهز الخامسة والثمانين. 
كان واحداً من اشهر وعاظ عصره، اكمل كتاب "شمس البر" الذي تنيح مؤلفه القس منسى يوحنا دون إنهاؤه.
اشتهر بمعجزاته وأعمال الرحمة العجيبة.
نطلب من أبينا القمص شنودة قزمان أن يشفع فينا أمام عرش النعمة.  











شارك بتعليقك
فيسبوك ()
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.