البحث

تابعنا على

العودة الى الرئيسية

ببحث بسيط على صفحتها بالصور . . المتهمه التالته بممارسه الرزيله مع خالد يوسف منى الغضبان وجدوا ان هذه هى كانت منشوراتها على فيسبوك

منذ 2 شهر
February 12, 2019, 6:08 pm
ببحث بسيط على صفحتها بالصور . . المتهمه التالته بممارسه الرزيله مع خالد يوسف منى الغضبان وجدوا ان هذه هى كانت منشوراتها على فيسبوك

ببحث بسيط على صفحتها بالصور . . المتهمه التالته بممارسه الرزيله مع خالد يوسف منى الغضبان وجدوا ان هذه هى كانت منشوراتها على فيسبوك

انضمت منى الغضبان إلى قضية التسريبات الجنسية الشهيرة، حيث ينظر غدا الأربعاء قاضى المعارضات فى محكمة مدينة نصر، أمر تجديد حسبها فى واقعة الاتهام بفيديو جنسى جديد مع مخرج شهير، وفيما يلى ننشر أبرز البوستات التى كانت تحرصها عليها منى الغضبان قبل القبض عليها.

 

 

وتنوعت البوستات التى كانت تحرص على نشرها منى الغضبان خلال الفترة الأخيرة بين النصائح المتعلقة بالتنمية البشرية، بالإضافة إلى النصائح الطبية وغيرها، حيث تعرف نفسها باعتبارها خبيرة فى تنمية مهارات التفكير الإيجابى، وتدير صفحة خاصة عن الطاقة الإيجابية، بالإضافة إلى البوستات الدينية وغيرها.

                       

كانت الإدارة العامة لمباحث الآداب، تمكنت من ضبط سيدة أعمال، مطلوبة للتحقيق معها بعد تسريب فيديوهات إباحية لها مع المخرج السينمائى الشهير، وذلك تنفيذاً لقرار النيابة العامة الصادر بضبطها من نيابة مدينة نصر أول، حيث تمكن ضباط التنفيذ من القبض على منى الغضبان، سيدة أعمال.

 

كما استمعت النيابة لأقوال المتهمة التى أقرت بصحة الفيديوهات، وأكدت أنه تم تصويرها بمعرفة المخرج الشهير الذى كانت متزوجة به فى وقت تصوير الفيديو زواجا عرفيا عام 2010.

 

ودخلت سيدة الأعمال منى الغضبان، بنوبة بكاء عقب إيداعها حجز قسم شرطة أول مدينة نصر، بعد قرار حبسها، وبمواجهتها بالفيديو الإباحى اعترفت أنها هى التى بالفيديو، مشيرة إلى أنها تعرفت على المخرج الشهير فى إحدى المناسبات منذ سنوات، ونشأت بينهما قصة حب انتهت بزواجهما عرفيا.

 

وأضافت أن المخرج الشهير وعد بتقديمها كوجه فنى فى عمل سينمائى جديد، ولم تعلم أنه يقوم بتصويرها خلال إقامة العلاقة الجنسية بينهما داخل شقته.


هذا الخبر منقول من : اليوم السابع










شارك بتعليقك
فيسبوك ()
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.