البحث

( البابا شنودة و زمن بائعى الذمم و الضمير )

منذ 9 شهر
February 13, 2019, 11:34 pm
( البابا شنودة و زمن بائعى الذمم و الضمير )

بــقلم محمد فتحى

 

البابا شنودة عاجز قلمى عن وصفه و أعجز عن الحديث عنه لأنه من خير ما أنجبت مصر كتب / محمد فتحى نحن أصبحنا فى زمنا ملئ ببائعى الضمير بمن يأكلون على كل الموائد الذين ليس لهم هدفا إلا تشويه القامات و العظماء و هذا ما يحدث الأن نحو قداسة البابا شنودة الثالث و هو علم من أعلام أم الدنيا لمن لا يعرف من هو قداسة البابا شنودة الثالث هو رجل مصرى وطنى أصيل يعشق تراب أرضه و رجل محبة و سلام و يحب جميع البشر نظير جديد و هو من أبناء محافظة أسيوط عائلته من أسرياء البلد و فى غنى عن المال لأنهم متيسرين الحال ظهر الأن بعد وفاته بسنوات عديدة الكارهين و المغرضين الذين يريدون تشويه كل شيئا عظيما لأنهم غير ذلك و قالوا بأن البابا شنودة أقتطع جزءا من أرض الكاتدرائية و قام بأعطائها لأبن شقيقه كى يقوم بعمل بنزينة بها و هذا يعنى أختلاس عفوا كلامك ليس له أى أساس من الصحة ولا يصدقه عقل و ما لا يعرفه أمثالكم بأن ثمن الكتاب الواحد الذى كتبه قداسته قادر أن يشترى بدل النزينة أثنين عفوا لقد ظهرت حقيقتكم أيها المضللون
















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



جون المصرى و;كشف حقيقة محمد على بعد حوار البى بى سى

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.