البحث

المنظمات العربية تهدد طموحات إمارة الدم والإرهاب في استضافة كأس العالم..

منذ 1 سنه
February 15, 2019, 4:04 am
المنظمات العربية تهدد طموحات إمارة الدم والإرهاب في استضافة كأس العالم..

خطة خبيثة جديدة شرع النظام القطري في تنفيذها وهي التجسس على اللاعبين والمنتخبات والأندية الخليجية والمصرية من خلال السيطرة على وسائل الإعلام الأمريكية وشراء ذمم بعض الإعلاميين لاستغلالهم في شن حملات مشبوهة وعمليات قرصنة.  هذه الخطة اتضحت وانكشفت أكثر من خلال أحد المواقع الأمريكية الذي كشف عن قيام دولة قطر بالتجسس على الحسابات والبيانات الشخصية لعدد من نجوم الرياضة في العالم وعدد من لاعبي المنتخب المصري الأول وعدد من الأندية المصرية والخليجية. وحسب موقع ذا ديلي كولر الأمريكي فقطر تجسست على الحسابات والبيانات الشخصية لـ8 لاعبين من المنتخب المصري على الأقل ضمن خطة قرصنة واسعة استهدفت حوالى 1200 شخصية رياضية عبر العالم. ومن جهته اعتبر دافيد ريبوي خبير في الدراسات الأمنية في تصريحات للموقع الأمريكي أن خطة قطر كانت تهدف لإسكات المنتقدين من خلال التجسس على أسرارهم. وقال ريبوي بأن قطر التي صرفت المليارات من أجل تنظيم كأس العالم تؤكد أنها تستعمل كرة القدم كأداة للتأثير والنفوذ. وأضاف الخبير: القرصنة والتجسس تهدفان لإسكات المنتقدين من جهة أو لجذب واستمالة اللاعبين نحو قطر أو للعب في صفوف منتخباتها ومن بين اللاعبين الذين استهدفت قطر حساباتهم هما حارس مرمى النادي الأهلي والمنتخب المصري محمد الشناوي ومدافع نادي الزمالك محمود الونش. تميم بن حمد آل ثاني وكشفت مصادر لـ"البوابة نيوز" أن هناك عددا من المنظمات العربية قامت بتجميع ملف كامل بالمستندات لرفع شكوى ضد قطر أمام الأمم المتحدة والاتحاد الدولي لكرة القدم لمنع استضافة قطر لكأس العالم، لأنه ليس من المعقول أن تكون دولة ستنظم كأس العالم وتقوم بهذه الأعمال المنافية للقانون وحقوق الإنسان. المستشار محمد عبدالنعيم رئيس المنظمة الوطنية المتحدة لحقوق الانسان ومن جهته صرح المستشار محمد عبدالنعيم رئيس المنظمة الوطنية المتحدة لحقوق الانسان أنه يقوم الآن بجمع معلومات وأدلة ومستندات عن الدور القطري في تمويل حملات مشبوهة لاختراق حسابات الأندية واللاعبين وكل من يعارضها من أجل فضح نظام الحمدين في أوروبا وأمام العالم. وأضاف عبدالنعيم في تصريحات خاصة بأنه سينسق مع عدد من المنظمات العربية والإقليمية من أجل عدم استضافة قطر لكأس العالم لقيامها بأعمال منافية ومخترقة لحقوق الإنسان وخصوصيات الهيئات والمؤسسات والأندية والمنتخبات. المهندس حسن ضوة القيادي بحزب الغد وفي نفس السياق قال المهندس حسن ضوة القيادي بحزب الغد، إن قطر أنفقت المليارات من الدولارات من أجل التجسس على هيئات ومؤسسات حكومية في دول الخليج العربي وكذلك عدد من الأندية والمنتخبات للتعرف على أسرارهم ومحاولة شراء اللاعبين والعناصر المميزة بهم لإضعافهم لصالح الدوحة حتى تكون هي المسيطرة. وأعلن ضوة في تصريحات خاصة أنه لابد من وقفة جادة ضد انتهاكات نظام الحمدين ضد العالم بأسره سواء من خلال انتهاكات إرهابية أوتجسسية.     البوابة نيوز




اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube
















شارك بتعليقك
فيسبوك ()


نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.