البحث

كشف مفاجات جديده تظهر امام المحكمه من ضباط الشرطه عن المتهم بالهجوم على كنيسه مارمينا حلوان

منذ 3 شهر
March 13, 2019, 5:42 pm
كشف مفاجات جديده تظهر امام المحكمه من ضباط الشرطه عن المتهم بالهجوم على كنيسه مارمينا حلوان

حدث

 

كشف مفاجات جديده تظهر امام المحكمه من ضباط الشرطه عن المتهم بالهجوم على كنيسه مارمينا حلوان

 

واصلت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمجمع محاكم طرة، سماع الشهود في محاكمة 11 متهما في قضية أحداث كنيسة مارمينا بحلوان التي أسفرت عن مصرع 9 مسيحيين وفرد شرطة، والشروع في قتل آخرين.

وقال رضا شوقي، أمين شرطة بقسم شرطة حلوان، أحد شهود الإثبات: "رئيس مباحث القسم تلقى اتصالا بوجود ضرب نار في الشارع الغربي، وتعامل مأمور القسم مع المتهم وطلب مني المأمور إحضار سلاح من القسم، ورأيت مسلح يقوم بضرب نار عشوائي وبيني وبينه حوالي 50 مترا".

فيما قال شاهد الإثبات عبدالله سيد، رقيب شرطة بقسم حلوان: "أثناء تفقد الحالة الأمنية وتلقي رئيس الدورة إشارة بوجود ضرب نار على كنيسة مارمينا بالشارع الغربي بحلوان، وعقب وصول القوات لمكان الحادث قام المتهم بإطلاق النار على الدورية بصورة عشوائية".

واستمعت المحكمة لشاهد الإثبات أحمد علي، الضابط بقسم حلوان، وقال إنه بعد التعامل مع المتهم بإطلاق النار على الكنيسة وإصابته، عثر بحوزة المتهم بعد تفتيشه على قنبلة بدائية الصنع وسلاح ناري.

كان النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق، أحال 11 متهما من بينهم 3 هاربين للمحاكمة الجنائية؛ لاتهامهم بارتكاب جرائم القتل والشروع في القتل وتأسيس وتولي قيادة والانضمام لجماعة تكفيرية، وتمويل عناصرها ومقاومة رجال الشرطة وترويع المواطنين.

ووجهت نيابة أمن الدولة العليا، بإشراف المستشار خالد ضياء الدين المحامي العام الأول للنيابة، للمتهم إبراهيم إسماعيل إسماعيل مصطفى، وهو المتهم الرئيسي في القضية، تأسيس وقيادة جماعة داخل البلاد تعتنق أفكار تنظيم داعش الإرهابي، وتدعو لتكفير الحاكم وشرعية الخروج عليه، والاعتداء على أفراد القوات المسلحة والشرطة ومنشآتهم، واستباحة دماء المسيحيين ودور عباداتهم واستحلال أموالهم وممتلكاتهم، واستهداف المنشآت العامة، بغرض إسقاط الدولة والإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر.

وأوضح القرار، الذي جاء في إطار التحقيقات بالقضية التي تحمل الرقم 1370 لسنة 2017 حصر أمن دولة عليا، والذي نشرته "الشروق" في 2 ديسمبر الماضي، أن المتهم إبراهيم، قتل المجني عليه ضاحي عزت، عمدا مع سبق الإصرار، كونه مسيحي الديانة، حيث استدرجه إلى مكان ناء بمركبات المشروع الأمريكي بمنطقة حلوان، وطعنه بسلاح أبيض كان بحوزته عدة طعنات متفرقة بأنحاء جسده؛ ما أدى إلى وفاته، لافتًا إلى أن تلك الجناية اقترنت بجناية أخرى في ذات الزمان والمكان بأن سرق إحدى السيارات المملوكة للمجني عليه.

وأشار القرار إلى أن المتهم توجه لكنيسة مارمينا والباب كيرلس السادس بحلوان، وأطلق وابلا من الأعيرة النارية من بندقية آلية بحوزته، اتجاه المجني عليهم نرمين صادق سوس، ورضا عبدالرحمن إسماعيل، أمين شرطة بقسم شرطة حلوان، وإيفلين شكر الله عطا الله، وصفاء عبدالشهيد جرجس، ووديع القمص مرقص، ووجيد إسحق جبريال، وعماد عبدالشهيد جرجس، وأودى بحياتهم جميعا عمداً مع سبق الإصرار.  

هذا الخبر منقول من : الشروق

 















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.