البحث

شاهد ما كتبتة الصحف السعودية عن اللقاء التاريخى الذى جمع الرئيس عبد الفتاح السيسى والرئيس ترامب

منذ 1 سنه
April 10, 2019, 9:28 am
شاهد ما كتبتة الصحف السعودية عن اللقاء التاريخى الذى جمع الرئيس عبد الفتاح السيسى والرئيس ترامب

p]e

 

تعرف ما الذى كتبتة الصحف السعودية عن اللقاء التاريخى الذى جمع الرئيس عبد الفتاح السيسى ونظيرة الامريكى ترامب


 صحف السعودية: ترامب يشيد بالعمل العظيم للسيسي وتقدم مصر في مكافحة الإرهاب الأمن علامة فارقة في المملكة قرار ترامب حول الحرس الثوري الإيراني يقلق مضاجع تركيا وقطر

- «الخارجية» السعودية: تصنيف «الحرس الثوري» خطوة لمكافحة الإرهاب
- بومبيو: سليماني إرهابي وسنلاحقه
- الرياض تستضيف اجتماع تحالف الشرق الأوسط الإستراتيجي

ركزت الصحف السعودية الصادرة صباح اليوم الأربعاء على زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي إلى واشنطن ولقاء الرئيس دونالد ترامب في سادس قمة بينهما، كما اشادت بالحالة الامنية المستقرة التي تنعم بها المملكة، فضلا عن تعاون دول الإمارات والسعودية والكويت من أجل دعم اليمن. 

وتحت عنوان "ترمب: تقدُّم كبير مع مصر في مكافحة الإرهاب" اشارت الى ان ترامب أشاد بـ«العمل العظيم» الذي يقوم به السيسي، وأكد الرئيس الأمريكي، خلال استقباله السيسي، في البيت الأبيض، أمس، أنه تم إحراز تقدم كبير مع مصر فيما يتعلق بمكافحة الإرهاب. 

وقال ترمب أيضًا، بينما كان السيسي يقف إلى جانبه، للصحفيين، إن هناك أمورًا مهمة سيناقشانها تتعلق بقضايا عسكرية وبالتجارة، حسب وكالة «رويترز».

ورحب ترامب بحرارة بالسيسي، وأشاد بـ«العمل العظيم» الذي يقوم به نظيره المصري، حسب وكالة الصحافة الفرنسية. وقال: «أعتقد أنه يقوم بعمل عظيم»، مضيفًا أن «العلاقات بين مصر والولايات المتحدة لم تكن يومًا جيدة أكثر مما هي عليه اليوم».

وأفاد مسؤول كبير في الإدارة الأمريكية بأن الرئيسين سيناقشان التوترات في الشرق الأوسط والأمن والإصلاح الاقتصادي. 

وقال المسؤول، الذي تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته قبل الزيارة، إن ترامب «ينظر إلى العلاقة مع مصر مثلما يفعل في كل علاقاتنا مع دول أجنبية. من خلال منظور أمريكا أولًا وما يخدم مصلحتنا».

و الى الشأن السعودي، قالت صحيفة "اليوم" في افتتاحيتها التي جاءت بعنوان (الأمن علامة فارقة في المملكة): نعمة الأمن التي أسبغها رب العزة والجلال على المملكة، وتحولت منذ عهد تأسيس الكيان السعودي الشامخ على يد الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن وظلت سارية المفعول في العهود اللاحقة حتى العهد الميمون الحاضر، تحت قيادة الملك سلمان بن عبدالعزيز إلى علامة فارقة عرف بها هذا الوطن المعطاء بين أمم وشعوب الأرض، تلك النعمة لا يشعر بها إلا من فقدها، فها هي كثير من الدول في الشرق والغرب تغلي أراضيها بالجريمة والعنف والإرهاب، ما حال ومازال يحول دون تمكنها من النهوض بمقدرات شعوبها لفقدانها تلك النعمة التي لا تقدر بثمن، وأبناء المملكة يتضرعون إلى المولى القدير أن يديم عليهم الأمن ويوفق القيادة الرشيدة الى استمرارية ترسيخه في بلاد شرفها الله بوجود الحرمين الشريفين في ربوعها الآمنة المستقرة.

ورأت أن وراء استتباب الأمن بالمملكة قيادة حكيمة مازالت تضرب بيد من حديد على كل عابث ومارق يحاول النيل من استقرار هذا الوطن ومواطنيه، كما أن رجال الأمن البواسل نذروا أرواحهم للقيام بأعباء الحفاظ على أمن هذا الوطن وملاحقة المجرمين والإرهابيين في كل جزء من أجزائه الغالية وتقديمهم للعدالة لتقول كلمتها الفصل فيهم، وتلك مهمة أدى نجاحها بعون الله وبفضل جهود القيادة الرشيدة إلى سريان عوامل الأمن والأمان في هذا الوطن ووصولها إلى أفضل مستوياتها.

وأكدت أن رجالات الأمن في هذا الوطن ومازالوا يضربون أروع أمثلة الفداء والتضحية للحفاظ على سلامة أرواح المواطنين والمقيمين على تراب أرض هذا الوطن، والمحافظة على الممتلكات العامة والخاصة فيه، ومازالوا يحققون نجاحات مظفرة في ملاحقة المجرمين والقبض عليهم واستئصال شرورهم من ديار تلفظ سائر أشكال ومسميات الجرائم وأهدافها الشريرة بحكم ارتباط أهلها الوثيق بتعاليم وتشريعات ومبادئ العقيدة الإسلامية السمحة التي تحارب الجريمة والإرهاب والغلو والتطرف.

وعلى الشأن العربي، من صحيفة «عكاظ» نطالع عنوان "الربيعة: المملكة والإمارات والكويت قدمت لليمن أكبر دعم في تاريخ الأمم المتحدة" وقالت تحته، أكدت المستشار في الديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله الربيعة أن ما قدمته المملكة والإمارات والكويت لليمن في عام 2019 بلغ مليارا و250 مليون دولار أمريكي، وهو يعد أكبر دعم في تاريخ الأمم المتحدة.

جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقده أمس الأول بمناسبة تخصيص دعم مالي لليمن ضمن منحة «إمداد» وأكد الربيعة حرص المملكة والإمارات على وصول المساعدات الإنسانية لمستحقيها في اليمن، وقال: نخضع مساعداتنا للرقابة لضمان وصولها لمستحقيها رغم ما تواجهه من التجاوزات الحوثية.

كما يحرص البلدان على الوصول لشعب اليمن بكافة طوائفه ويجب أن لا تمنعنا التجاوزات الحوثية من الوقوف مع الشعب اليمني. 

وعن مكافحة انتشار وباء الكوليرا في اليمن، أفاد بأن ولي العهد الأمير محمد بن سلمان وجه العام الماضي بسرعة التعاون مع منظمة الصحة العالمية ومنظمة اليونيسيف لمكافحة وباء الكوليرا في اليمن، إذ تمت السيطرة على الوباء بالعمل الدؤوب من المركز والشركاء في التحالف، واستدرك بأن الوباء يعود الآن بسبب هطول الأمطار وانتشاره في مناطق المليشيات التي تمنع دخول اللقاحات، وتسببت في تلوث مصادر المياه ومنعت تنفيذ برامج الإصحاح البيئي. 

وقال الربيعة إن مساعدات المملكة والإمارات وصلت لمحافظتي صنعاء وصعده وغيرهما من المحافظات التي تسيطر عليها المليشيات الانقلابية، مؤكدا أن المساعدات الإنسانية يجب أن تصل إلى الشعب اليمني وأن أي انتهاك لها يعد جريمة حرب حسب القوانين الدولية. 

وأشار إلى أن لدى المركز آليات رقابة وتحقق محددة في ما يختص بعمل المركز مع المنظمات الدولية والأممية ومؤسسات المجتمع المدني، ومعظم المساعدات المقدمة تصل إلى المناطق المستهدفة ومستحقيها. 

وأشاد الربيعة بدور قوات التحالف لدعمها آليات وصول المساعدات الإنسانية للمستحقين في اليمن وتسهيلها منح التراخيص للسفن سواء التجارية أو الإنسانية وكذلك فتح المعابر البرية السعودية وميناء جازان للمساعدات الإنسانية

وفي الأخبار على مستوى الشأن العالمي، تصدرت مجموعة من العناوين صدارة الصحف اليوم الأربعاء، وفيها: 
- ولي العهد يرأس اجتماع مجلس الشؤون السياسية والأمنية
- ولي العهد يلتقي وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي المغربي
- المفتي: احذروا الديات المليونية تشجع على الجريمة
- الرياض تستضيف اجتماع تحالف الشرق الأوسط الإستراتيجي
- 100 مليار دولار حجم الطلب على سندات أرامكو
- «الخارجية» السعودية : تصنيف «الحرس الثوري» خطوة لمكافحة الإرهاب
- الشرطة السودانية: توجيهات للقوات بعدم التعرض للتجمعات السلمية
- قرار ترامب حول الحرس الثوري الإيراني يقلق مضاجع تركيا وقطر
- بومبيو: سليماني إرهابي وسنلاحقه
- نيويورك تعلن حالة الطوارئ الصحية بسبب تفشي الحصبة  

هذا الخبر منقول من : صدى البلد

 




اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


















شارك بتعليقك
فيسبوك ()


نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.