البحث

تضحيات جديدة يقدمها رجال الداخلية وفاة الرائد مصطفى القاضى بعد 8 سنوات علاج بالمستشفى

منذ 4 شهر
May 13, 2019, 4:33 pm
تضحيات جديدة يقدمها رجال الداخلية وفاة الرائد مصطفى القاضى بعد 8 سنوات علاج بالمستشفى

حدث

 

تضحيات جديدة يقدمها رجال الداخلية وفاة الرائد مصطفى القاضى بعد 8 سنوات علاج بالمستشفى

 

كتب مصطفى الرماح

 

تضحيات جديدة يقدمها رجال الداخلية فى سبيل الوطن آخرهم الرائد مصطفى كمال محمد عبده القاضى الذى دخل مستشفى الشرطة منذ ٨ سنوات متأثرا بإصابته فى احدى العمليات الأمنية، وتوفى صباح اليوم لينضم لشهداء الوطن.

اصيب الرائد مصطفى القاضى ابن محافظة الغربية فى عملية امنية منذ ٨ سنوات، اصابة بالغة ألزمته فراش المستشفى بين العمليات والعلاج .

تخرج الرائد مصطفى في كلية الشرطة عام 2009، وانضم لقطاع الأمن المركزي حتى إصابته، وكرمه الرئيس عبدالفتاح السيسي العام الماضي، ومنحه نوط الامتياز من الدرجة الثالثة.

ومنذ صباح اليوم تحولت الصفحات على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك لسرادق عزاء.

وكتب اللواء ماجد نوح مساعد وزير الداخلية الأسبق، على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي: "الشهيد الحي انتقل إلى رحمة الله بطل من أبطال الأمن المركزي الرائد مصطفى القاضي بعد معاناة مع الشلل الرباعي لمدة ثماني سنوات من المعاناة أدعو الله أن يتولاه برحمته ونحتسبه عند الله شهيدا وأن يلهم أسرته وزملاءه الصبر والسلوان".

كما كتب حساب آخر : "البقاء لله في وفاة البطل النقيب مصطفى كامل القاضي من محافظة الغربية بعد صراع أكثر من 8 سنوات بسبب إصابته بالشلل الرباعي في أثناء مأمورية للأمن المركزي"

وأضاف "يشهد الله أنه من أنضف وأنقى وأطيب الشخصيات اللي كان ممكن نقابلها في حياتنا، تعب كتير وشاف كتير واتحرم من حياته كشاب زي أي شاب واتوفى في أيام رمضان المفترجة ربنا يرحمك ويجعل مثواك الجنة يا بطل".


هذا الخبر منقول من : صدى البلد


















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.