البحث

البابا تواضروس يوضح لماذا اختار السيد المسيح تلاميذه الاثنى عشر رجالًا فقط ؟

منذ 5 شهر
May 14, 2019, 12:28 pm
البابا تواضروس يوضح لماذا اختار السيد المسيح تلاميذه الاثنى عشر رجالًا فقط ؟

البابا تواضروس يوضح  لماذا اختار  السيد المسيح تلاميذه  الاثنى عشر رجالًا فقط ؟

 

كتب جرجس صفوت - مونيكا جرجس

 

أجاب البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، عن أسئلة شعب كنيسة السيدة العذراء للأقباط الأرثوذكس، بمدينة دوسلدروف الألمانية.

وإجابة عن سؤال:" لماذا كان تلاميذ السيد المسيح الاثنى عشر رجالًا فقط ؟" قال: "الله عندما خلقنا جعل لكل واحد منا عمل ولكل واحد مسؤولية ودور، فأمنا العذراء مريم القديسة العظيمة كان دورها أن تكون والدة المسيح وليست من تلاميذه، وهذا هو دورها، والمسيح اختارهم من المجتمع المعاصر ليقوموا بدور معين في الخدمة والكرازة، فمثلًا الكورال أمس كان معظمه بنات وهكذا تتكامل الكنيسة. دور التمريض والضيافة تنجح فيه البنت أكثر من الولد فكل منا له دوره".

جاء ذلك في بيان رسمي عبر المركز الإعلامي، برئاسة القس بولس حليم المتحدث الرسمي للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، في إطار متابعة زيارة البابا الرعوية والعلاجية لألمانيا.

وقالت مصادر كنسية مطلعة إن رحلة البابا تواضروس، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، إلى ألمانيا لها شقًا علاجيًا.

وأوضحت المصادر أنه سيجري البابا بعض الفحوصات الطبية بألمانيا، ومن المقرر أن يزور المركز العلاجي الذي أجرى فيه جراحة حقن الظهر العام الماضي وهو مركز (schön klinik) الطبي في مدينة ميونيخ، حيث أجرى البروفيسور مايكل ماير جراحة علاج الانزلاق الغضروفي الذي يعاني منه البطريرك منذ سنوات.

وقام البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، بإتمام طقس تدشين كنيسة السيدة العذراء للأقباط الأرثوذكس، بمدينة دوسلدروف الألمانية.

وعن تاريخ الكنيسة، فقد تم شراء قطعة الأرض عام 1926، غير أنه بسبب نقص الأموال لم يتم بناء الكنيسة، واستولى النازيون على الأرض وأقاموا فيها ملجأ حربيًا، قاعدته على شكل كنيسة حتى لا يتعرض لهجمات طائرات الحلفاء.

وبعد سقوط النازية، دشن كاردينال كولونيا آنذاك يوسف فرينغس، البناء ككنيسة كاثوليكية في أكتوبر عام 1949. 

ومن خلال مبادرة قس دوسلدورف ميشائيل ددريكس، أهدى كاردينال كولونيا راينر ماريا فولكي، الكنيسة إلى الأقباط في عام 2015.

وعن تعداد الأقباط المصلين بالكنيسة، قالت مصادر كنسية مطلعة من الكنيسة القبطية الأرثوذكسية بالمانيا، أنه يعيش في منطقة دوسلدورف، حاليا نحو ألف أسرة قبطية، بينما كان العدد عام 2010 يبلغ حوالي 400 أسرة فقط، وفق الكنيسة المحلية هناك. 

وأشارت المصادر إلى أنه يعيش الآن في ألمانيا نحو 12 ألف قبطي، أي ضعف ما كان موجودا قبل ست سنوات.

وعلى هامش زيارة البابا إلى ألمانيا قام بلقاء رئيس البرلمان وزوجته، وكذلك السفير المصري حيث تبادلا التهنئة بمناسبة شهر رمضان المبارك وعيد القيامة المجيد، كما قام البابا بتكريم عددًا من رموز دوسلدروف الذين خدموا الكنيسة القبطية مثل فريدريش كونسن عمدة المدينة عن الحزب المسيحي المتحدة، والقس ميشائيل ديدريش كاهن الكنيسة الكاثوليكية بها، والبروفيسور الدكتور يوخن لوديكا المحامي.


هذا الخبر منقول من : الدستور

















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



جون المصرى و العاصمة الادرية

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.