البحث

بعد اعتراف الكنيسة بـ3 أديرة جديدة كشف رحلة الأديرة من التأسيس حتى نيل الاعتراف المجمعى

منذ 3 شهر
June 22, 2019, 12:20 pm
بعد اعتراف الكنيسة بـ3 أديرة جديدة كشف رحلة الأديرة من التأسيس حتى نيل الاعتراف المجمعى

 

بعد اعتراف الكنيسة بـ3 أديرة جديدة كشف رحلة الأديرة من التأسيس حتى نيل الاعتراف المجمعى

 

كتبت سارة علام       تقطع الأديرة القبطية فى مصر رحلة شاقة حتى تنال الاعتراف الكنسى الذى يعنى أن المكان يتبع الكنيسة القبطية رسميًا، وقد اعترف المجمع المقدس للكنيسة القبطية بثلاثة من الأديرة التى وضعها البابا تواضروس تحت إشراف آباء أساقفة يرفعون تقارير دورية للجنة الرهبنة والأديرة بالمجمع المقدس   يستلزم بناء دير قبطى فى مصر، ووفقا لقانون الكنيسة الحصول على إذن من بطريركية الأقباط الأرثوذكس موقعًا من البابا تواضروس الثانى باعتباره الرئيس الأعلى للأديرة المصرية ومدبرها الروحى، وفقا لما يؤكده الأنبا مرقس أسقف شبرا الخيمة وهو نفس الأمر المنصوص عليه فى لائحة الأديرة التى أصدرها البابا تواضروس عام 2013، ومن ثم فإن تلك الأديرة التى لم تحصل على هذا التصريح قبل إنشائها لا تتبع الكنيسة القبطية وليس للكنيسة أى سلطة عليها.   يوضح أسقف شبرا الخيمة فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، الخطوات اللازمة للحصول على إذن كتابى من بطريركية الأقباط لبناء دير، فى البداية لا بد من الحصول على الإذن قبل شراء الأرض، ووجود تجمع رهبانى يرغب فى الإقامة بالدير ثم البدء فى شرائها بناء على ذلك ويفضل أن تكون بالمنطقة حياة رهبانية سابقة ويعيد الدير الجديد إحيائها من جديد، وتسجل أرض الدير باسم بابا الإسكندرية بصفته أو أحد الأساقفة مندوبًا عن البابا ووكيلًا عنه.     فى الخطوة التالية، يعرض الحاصل على التصريح الذى يشترط أن يكون من إكليروس الكنيسة، سواء أحد الآباء الرهبان أو الأساقفة، الرسم الهندسى للدير المراد بنائه على البطريركية مرة أخرى، ليحصل على الموافقة.   فى الخطوة الثالثة، وبناء على هذا التصريح، تنتدب الكنيسة أحد الآباء الرهبان أو الأساقفة للإشراف على عملية تمويل بناء الدير إما عن طريق التبرعات للكنائس أو جمع الأموال بأى طريقة بنكية أو نقدية على أن يتم تقديم ما يفيد ذلك وموافاة الكنيسة أولًا بأول، وينتهى هذا الإجراء ببناء الدير.   الخطوة الرابعة هى انتداب الكنيسة القبطية أحد الأساقفة أو الرهبان للإشراف على الحياة الرهبانية الجديدة فى هذا الدير، التى عادة ما تبدأ برهبان فى أديرة أخرى يبدأون فى تعمير الدير الجديد حتى يتثنى للدير قبول طالبى رهبنة جدد.     الخطوة الخامسة، هى استيفاء الشروط والمعايير، وانتظام الحياة الروحية والديرية بالدير الجديد والتقدم للجنة شئون الأديرة بالمجمع المقدس من أجل الحصول على اعتراف المجمع المقدس بهذا الدير، حيث تنتدب لجنة شئون الأديرة لجنة من الآباء الأساقفة لمعاينة الدير والتأكد من استيفائه للشروط والمعايير وتصدر تقريرا بعد ذلك يرفع للمجمع المقدس عن تفاصيل الحياة داخل الدير وهل يستحق الحصول على اعتراف المجمع أم إن الوقت مازال أمامه لترتيب وتنظيم الحياة الرهبانية فيه.     الخطوة السادسة، بعدما تطمأن الكنيسة إلى صحة الحياة الرهبانية والديرية فى الدير الجديد، تصدر قرارا بالاعتراف بالدير ضمن أديرتها القبطية وتعلم بذلك كافة جهات الدولة رسميًا.   الأنبا يؤانس :الآثار ترمم دير الأنبا هرمينا بجبل البدارى يحمل دير الأنبا هرمينا السائح بجبل أسيوط سمة خاصة إذ يعتبر الدير الوحيد الذى يحمل اسم هذا القديس ويتسم بطابع خاص سواء من الناحية المعمارية أو من الناحية الروحية، وبه كنيسة أثرية تتكون من الداخل من صحن كبير تعلوه القباب وهي مكونة من قسمين، الأول  فيه 5 مذابح بأسماء "رئيس الملائكة الجليل ميخائيل – القديسة العذراء مريم – الشهيد العظيم مار جرجس – الأنبا تكلا هيمانوت الحبشى – الأنبا هرمينا السائح"، أما القسم الثانى، به كنيسة صغيرة بها مذبح واحد باسم الأنبا أنطونيوس.     الأنبا يؤانس أسقف أسيوط وتوابعها قال إن دير القديس الأنبا هرمينا السائح بجبل قاو بمركز البدارى، يرجع للقرن الرابع الميلادى، ويقطن بالدير والمزرعة ما يقارب من 30 راهباً.   وأضاف أسقف أسيوط وتوابعها، فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أن وزارة الآثار المصرية أطلقت منذ 3 سنوات مشروع ترميم شامل لدير الأنبا هرمينا، وترميم الكنيسة الأثرية وبناء قلالى، ومبنى ضيافة وإقامة سور ضخم، وذلك فى إطار الحفاظ على الدير وأثريته. يوجد فى الدير الذى يقع على مسافة 2 كيلو متر شمال عزبة الأقباط التي تبعد 15 كيلو متر جنوب البدارى وقرب قرية العثمانية، فى منطقة منعزلة فى الصحراء، رفات القديس الأنبا هرمينا السائح.   أسقف الشرقية ضبط ونظم الحياة الرهبانية بدير ماريوحنا الأنبا مقار أسقف الشرقية والعاشر من رمضان نجح فى الحصول على اعتراف المجمع المقدس بدير ماريوحنا الحبيب إذ عمل مع القمص أبوللو الانطونى فى ضبط الحياة الرهبانية فى الدير الذى يقع الدير على طريق مصر الإسماعيلية الصحراوى، على مساحة 80 فدانا، ويشمل الدير عدة مبان تتمثل فى "سور خارجى يحيط بالدير ويبلغ ارتفاعه نحو 4 أمتار من البلوك الأبيض، وسور داخلى يحيط بمنطقة القلالي والكنيسة ويبلغ ارتفاعه 3 أمتار من البلوك الأبيض والطلاء الرملى القديم.   وداخل الدير تقع كاتدرائية كبيرة، وهى عبارة عن مبنى على شكل صليب مساحته تبلغ 1000 مترمربع، مكون من دورين، وبه خمس قباب منهم 4 قباب على ارتفاع 12 مترا والقبة الوسطى على ارتفاع 18 مترا وخلفها تبنى 12 دورة ميته ومكتبين للاستقبال، بجانب كنيسة الرهبان "طابق واحد" ولها مذبحين أحدهما على اسم السيدة العذراء والآخر على اسم القديس مار يوحنا الحبيب، وتقع الكنيسة على مساحة 400 متر مربع تقريبا ولها إثنى عشر قبة كبيرة.       الأنبا بطرس اجتذب الأمريكيات للرهبنة والتكريس بدير العذراء بأوهايو   أما دير السيدة العذراء وماريوحنا بالولايات المتحدة الأمريكية فقد كان من بين الأديرة التى استقبلت البابا تواضروس فى زيارته الأخيرة للولايات المتحدة الأمريكية ويخضع لإشراف الأنبا بطرس الأسقف العام الذى نجح فى إقناع الفتيات القبطيات المهاجرات لأمريكا بالرهبنة والتكريس بالإضافة إلى انتداب راهبات من أديرة الداخل للخدمة بالمهجر، ويقع دير السيدة العذراء ومار يوحنا الحبيب للراهبات في بوارين بولاية أوهايو، على مساحة 10 أفدنة.    

هذا الخبر منقول من : اليوم السابع


















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.