البحث

لماذا تحتفل الكنيسة بعيد القديسين بطرس وبولس في يوم واحد؟

منذ 3 شهر
July 11, 2019, 10:13 pm
لماذا تحتفل الكنيسة بعيد القديسين بطرس وبولس في يوم واحد؟

مواضيع عامة

 

لماذا تحتفل الكنيسة بعيد القديسين بطرس وبولس في يوم واحد؟

 

عتادت الكنيسة على اعتبار عيد القديس هو يوم انتقاله الى الحياة الأبدية أي يوم وفاته أو استشهادهلذلك كان يوم استشهاد معظم

الشهداء هو ذكرى يوم عيدهم، كما هو الحال في كتاب سنكسار القدّيسين والشهداء الأبرار.

إلاّ ان الكنيسة لجأت أحيانا الى وضع عيد ما في يوم محدد بغية إلغاء مناسبة دينية وثنية، كي تجعل الناس ينسون الذكرى القديمة ويذكرون الحدث المسيحي الجديد. كما فعلت مع عيد ميلاد السيد المسيح الذي يفترض أن يكون مع بداية السنة أي في اليوم الأول من كانون الثاني، لكن الكنيسة وضعته واحتفلت به في الخامس والعشرين من كانون الأول Christmasحيث كان في ذلك اليوم عيد وثني للشمس، وهو ذكرى أخذ الامبراطور إيلاغابالوس (222 – 218) الحجر الأسود الى روما من معبد إله الشمس في حمص. وذلك كي ينسى المؤمنون العيد الوثني.

القديسان بطرس وبولس:
كان القديسان عظيمين في الكنيسة ومن أعمدتها الأساسية؛ فالقديس بطرس كان هامة الرسل وقال له السيد المسيح في قيصرية فيلبس (بلدة بانياس من الجولان المحتل حالياً): "أنت الصخرة وعلى هذه الصخرة سأبني كنيستي"، كما أن القديس بولس المولود في طرسوس والذي اهتدى على يد حنانيا بدمشق، لم يكن مع الرسل، وأصبح بعد اهتدائه من كبار معلّمي الكنيسة، وكان رسول الأمم وأسّس الكنائس وعرف بتعاليمه في أعمال الرسل وكان قطبا هاما في تثبيت الكنيسة الناشئة والانفتاح على الفكر اليوناني. كان مار بطرس يمثل الشرق ومار بولس يمثل الثقافة اليونانية والغرب وقد استشهد كلاهما في روما أيام الامبراطور نيرون لكن ليس في يوم واحد وعام واحد، حيث قطع رأس القديس بولس باعتباره مواطنا رومانيا سنة 64 أو 67 م وهو تاريخ آخر رسائله وهي الرسالة الثانية الى تيموثاوس لذلك يعتقد استشهاده بعد حريق نيرون لروما في حزيران عام 67 أو 68م. أما القديس بطرس فليس هناك تاريخ مؤكد لاستشهاده ويعتقد كذلك قرب تلة الفاتيكان في روما وبين 64 و67 في أيام نيرون ويقول التقليد انه صلب مثل سيّده لكن رأسه الى الأسفل ورجلاه الى الأعلى وبنيت كنيسة مار بطرس على تل الفاتيكان أيام الملك قسطنطين في القرن الرابع.

والسؤال الآن لماذا وضعت الكنيسة عيد القديسين بطرس وبولس في يوم واحد هو 29 حزيران؟ والجواب: كي تجعل الناس ينسون مؤسسَي روما في الفترة الوثنية وهما الأخوان ريموس ورومولوس اللذين أرضعتها ذئبة بحسب الأسطورة وأسسا روما عام 753 ق.م.، ووضعت بدلا عنهما القديسين بطرس وبولس دعامتي الكنيسة ومؤسسي روما في الفترة المسيحية كي ينسى المؤمنون مؤسسي روما في الفترة الوثنية. 

ومن المعروف، وهذا مصدر اعتزاز لسورية، أن الامبراطور فيليب العربي (244 - 249 م) وأصله سوري من شهبا (فيليبوبوليس) الواقعة على بعد 90 كم جنوب دمشق هو الذي احتفل عام 248 م بمرور ألف عام على تأسيس روما من قبل الأخوين ريموس ورومولوس.

 

















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



جون المصرى و العاصمة الادرية

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.