البحث

لماذا الصوم للسيدة العذراء مريم ؟ .. القس لوقا راضي يجيب

منذ 1 اسابيع
August 10, 2019, 8:09 pm
لماذا الصوم للسيدة العذراء مريم ؟ .. القس لوقا راضي يجيب

لماذا الصوم للسيدة العذراء مريم ؟ القس لوقا راضي يجيب


عيد السيدة العذراء من أحب الأعياد عند الجميع ومن المعروف أنه هو الصوم الوحيد الذي فرضه الشعب على الكنيسة صوم السيدة العذراء هذا صامه آبائنا الرسل أنفسهم لما رجع توما الرسول من التبشير فى الهند، فقد سألهم عن السيدة العذراء، قالوا له إنها قد ماتت. فقال لهم "أريد أن أرى أين دفنتموها!" وعندما ذهبوا إلى القبر لم يجدوا الجسد المبارك. فإبتدأ يحكى لهم أنه رأى الجسد صاعدا. فصاموا 15 يومًا من أول مسرى حتى 15 مسري، فأصبح عيد للعذراء يوم 16 مسرى من التقويم القبطي فمن لا يعجبه موضوع الصيام هو الخاسر لبركة الصوم نحن لا نصوم لهم، ولكننا نطلب شفاعتهم أثناء الصوم. فموضوع تكريم السيدة العذراء حير العديد فالبعض شطحوا فقالوا أنها حُبِلَ بها بلا دنس، والبعض الآخر شطح في الناحية الأخرى قائلًا إن العذراء هي كعلبة كان بها ذهبًا، فنأخذ الذهب ولا قيمة للعلبة!! أما الكنيسة القبطية فى تقليدها السليم حسب الكتاب المقدس تبجل السيدة العذراء مريم ولكنها لا ترفعها إلى الألوهية مثل الذين يقولون أنها حبل بها بلا دنس، ولا تتجاهلها مثل الذين يتجاهلونها ولا يؤمنون بشفاعتها أما بالنسبة للفريق الأول، فهم الكنيسة الكاثوليكية. ولكن الكتاب المقدس واضحًا في هذا الأمر بقوله: "هكذا أجتاز الموت إلى جميع الناس"، فهنا لم يستثنى أحدا. ويقول أيضًا "إذا كان بخطية واحد صار الحكم إلى جميع الناس لتبرير الحياة"، فحقًا إن الملاك قال لها أن الروح القدس يحل عليك وقوة العلي تظللك، ولكن ليس معنى هذا أنها حبل بها من أمها بلا دنس! وإن كان السيد المسيح ولد منها بلا دنس، لكن هي ولدت ولادة إنسانية بشرية من حنة ويواقيم ولا ننسى أنها قالت "تبتهج روحي بالله مخلصي". فالعذراء قديسة وبتول وطاهرة وعفيفة وبها العديد من الصفات جميلة، ونحن نطوبها ونحاول أن نتشبه بها فحياة السيدة العذراء هي دعوة لنا جميعًا أن نسلك بالطاهرة والقداسة
هذا الصوم له شأن كبير عند المسيحيين وقيل أن الرسل هم الذين رتبوه بعد نياحة السيدة العذراء فكما تعلم يا أبنى أن القديس توما الرسول كان يخدم فى الهند وقت نياحة السيدة العذراء فى أورشليم فعند رجوعه إلى فلسطين رأى الملائكة تحمل جسد العذراء مريم إلى السماء فلما عاد إلى الرسل وأخبرهم بما رآه أشتهوا أن يروا نفس المنظر المقدس فصاموا هذا الصوم حتى أظهر الله لهم فى نهايته جسد أمه البتول لذلك فالكنيسة تصوم هذا الصوم لكى تتمثل بالسيدة العذراء وتخليدًا لذكراها " هوذا منذ الآن جميع الأجيال تطوبنى " (لو48:2).

القس لوقا راضي
كاهن بكنيسة القديس العظيم ماريوحنا المعمدان القوصية اسيوط 

هذا الخبر منقول من : الدستور


















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.