البحث

مفاجأه صلاح غاضب ويريد ترك ليفربول والفرعون لم يطلبه احد . . وخلاف حاد بينه وبين كلوب

منذ 1 اسابيع
September 11, 2019, 6:26 pm
مفاجأه صلاح غاضب ويريد ترك ليفربول والفرعون لم يطلبه احد . . وخلاف حاد بينه وبين كلوب

مفاجأه صلاح غاضب ويريد ترك ليفربول والفرعون لم يطلبه احد . . وخلاف حاد بينه وبين كلوب
أشارت صحيفة "ديفنسا سنترال" الإسبانية خلال الأيام القليلة الماضية عبر تقرير لها، إلى أن محمد صلاح استمر هذا الموسم في ليفربول لعدم تلقيه عروضاً لكنه يشعر بالغضب وغير سعيد في ناديه ولذلك سيحاول الرحيل في الصيف المقبل.

وأوضحت الصحيفة الإسبانية عبر تقريرها أن هناك احتكاك واختلاف بين صلاح ومدربه يورجن كلوب في الوقت الذي يعد فيه المصري الدولي ضمن اهتمام ريال مدريد وهو خيار ثاني بعد الفرنسي كيليان مبابي بالنسبة للنادي الإسباني.

وتواصل موقع "الفجر الرياضي" مع الانجليزي ديفيد لانش مراسل ليفربول والصحفي في جريدة "إيفنينج ستاندرد" البريطانية، لمعرفة حقيقة ما ذكرته تلك التقارير الإسبانية خاصةً أنه قريب من كواليس ملعب "الآنفيلد".

وقال مراسل ليفربول في تصريحات خاصة: "لا نستطيع أن نصدق مثل هذه التقارير، فالعلاقة على ما يرام بين صلاح وكلوب وسيواصلون العمل معاً بالمباريات القادمة".



وأكد لانش، في تصريحاته أن علاقة محمد صلاح وساديو ماني جيدة رغم ما حدث في مباراة ليفربول وبيرنلي، لأنهم أصدقاء مُقربين خارج الملعب ويشك تماماً في مسألة أن هناك خلاف ما قد دمر هذه العلاقة.

والجدير بالذكر أن محمد صلاح قد انتقل إلى ليفربول في صيف 2017 قادماً من روما بعقد يمتد حتى 2023 وقد خاض خلال الموسم الماضي 52 مباراة وساهم بـ30 هدفاً (سجل 27 وصنع 13).

وفي سياق آخر؛ يعتقد صحفي "إيفنينج ستاندرد" أن ليفربول يمكن أن يحصل على المركز الثاني هذا الموسم في جدول ترتيب الدوري الانجليزي نظراً لأن مانشستر سيتي أفضل ولكن يمكن للريدز التتويج ببطولات أخرى ليكون الموسم جيد.

وينتظر أن يلتقي ليفربول ضد نيوكاسل يونايتد مساء يوم السبت المقبل والموافق 14 سبتمبر على ملعب "آنفيلد" في الجولة الخامسة من الدوري الانجليزي الممتاز، وذلك بعد نهاية فترة التوقف الدولي.

هذا الخبر منقول من : جريده الفجر


















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.