البحث

وزاره لاانتاج الحربى تنتهى من النموذج الخاص بـ عجله لكل طالب . . تفاصيل وموعد تسليمها داخل الخبر

منذ 1 شهر
September 15, 2019, 10:13 pm
وزاره لاانتاج الحربى تنتهى من النموذج الخاص بـ عجله لكل طالب . . تفاصيل وموعد تسليمها داخل الخبر

وزاره لاانتاج الحربى تنتهى من النموذج الخاص بـ عجله لكل طالب . . تفاصيل وموعد تسليمها داخل الخبر
قال الدكتور محمد صبحي حسانين، نائب رئيس الاتحاد الرياضي للجامعات وصاحب فكرة المشروع القومي للدراجات "دراجة لكل طالب"، إن مصانع وزارة الإنتاج الحربي انتهت من إعداد النموذج الخاص بالدراجات، ضمن المشروع المزمع تطبيقه بالجامعات بدءا من العام الدراسي الجاري، مشيرا إلى الاتفاق مع 3 بنوك مصرية للتمويل، بجانب مجموعة من البنوك الخاصة.
وأوضح، لـ "الوطن"، إن سعر الدراجة المرسل نموذج خاص بها هو 4150 جنيها مصريا، لافتا إلى إن الطالب سيحصل عليها من خلال الجامعة والبنك الممول للمشروع للجامعة، مؤكدا أنه مشروع اختياري للطلاب وليس إجباريا، مشيرا إلى أنه جارٍ التنسيق مع الجامعات بشان الاستعداد للتطبيق على أكمل وجه.
وأضاف أنه تم التعاون مع الهيئة العربية للإنتاج الحربي لإنتاج الدراجات المصرية، مشيرا إلى أن عدد الطلاب المستهدفين في هذا المشروع حوالي 3 ملايين طالب في جميع الجامعات والمعاهد الحكومية منها والخاصة، و أكثر من 120 ألف عضو هيئة تدريس.
وتابع أنه تم الاستعداد لتطبيق فكرة المشروع بالجامعات المختلفة، من خلال التنسيق معها بشان إقامة "كرنفال" ضخم ضمن مهرجان استقبال الطلاب بالجامعات في اليوم الثاني من انطلاق الدراسة الموافق 22 سبتمبر الجاري، بحضور رئيس كل جامعة، موضحا أن الكرنفال يكون به ماراثون سباق للدراجات بمشاركة رؤساء الجامعات وأعضاء هيئة التدريس والعمال والطلاب، لافتا إلى إذاعة وربط جميع الجامعات كلها في وقت واحد عن طريق "الفيديوكونفرانس".
وأكد نائب رئيس الاتحاد الرياضي للجامعات أن هناك خطة مستهدفة الفترة القادمة، لتثبيت دعائم الفكرة والتوسع بها من خلال نشرها في كل الأنشطة الرياضية المختلفة وكذلك السابقات، فضلا عن العمل علي زيادة الوعي تجاه المشروع والاهتمام به لما له من أهمية في المحافظة على صحة الطلاب.
 

هذا الخبر منقول من : الوطن

















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



جون المصرى و العاصمة الادرية

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.