البحث

وزير الخارجية الإيراني يحذر واشنطن والرياض الهجوم على طهران سيؤدي لـ حرب شاملة

منذ 2 شهر
September 19, 2019, 3:30 pm
وزير الخارجية الإيراني يحذر واشنطن والرياض الهجوم على طهران سيؤدي لـ حرب شاملة

وزير الخارجية الإيراني  يحذر واشنطن والرياض: الهجوم على طهران سيؤدي لـ حرب شاملة

كتب: (أ.ف.ب)

حذّر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في مقابلة مع شبكة "سي ان ان" الإخبارية الأمريكية، اليوم، من أنَّ هجوماً من الولايات المتحدة أو السعودية على طهران سيؤدي إلى "حرب شاملة".
ولدى سؤاله عن تداعيات ضربة عسكرية أمريكية أو سعودية على إيران، اكتفى ظريف بالردّ بـ"حرب شاملة".
وكان القائد العام للحرس الثوري الإيراني اللواء حسين سلامي، قال في وقت سابق، اليوم، إنَّ إيران "قوية إلى درجة" يتمّ اتهامها "زوراً" بأنَّها المسؤولة عن أي حادث.
وترفض إيران منذ الأحد الماضي، اتهامات الولايات المتحدة والسعودية بأنَّها المسؤولة عن هجمات على منشأتين نفطيتين في السعودية تبنّاها المتمردون الحوثيون في اليمن.
وأضاف "سلامي"، خلال زيارة لبجنورد في محافظة خراسان في شمال شرق إيران، "بما أن لدينا ثقة بأن جنودنا يترقبون العدو على الحدود، لا نشعر بأي قلق من الأعداء، أكانوا كباراً أم صغاراً"، وفقًا لما ذكرته وكالة أنباء "فارس" الإيرانية.
ونقلت وكالة فارس عن "سلامي"، قوله إنَّ"مثل من المخاوف ليست مخاوفنا، والعدو يعرف ذلك، واليوم نحن أقوياء جداً إلى درجة أنهم مرغمون على اتهامنا زوراً بأننا وراء أي حادث"، وذلك في ختام مقال مخصص للجهود التي يبذلها الحرس الثوري لصالح التنمية المحلية.
ونقل التلفزيون الإيراني الرسمي هذه التصريحات أيضاً عبر شريط إخباري.
وأدى الهجوم السبت الماضي، على منشأتين نفطيتين في غرب السعودية، أول مصدّر للنفط الخام في العالم، إلى خفض انتاجها إلى النصف بشكل موقت، وندد "البيت الأبيض"، بشدة بالهجوم واتهم وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إيران بأنَّها شنّت "هجوماً غير مسبوق على إمدادات الطاقة العالمية".
واعتبر المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي الأحد الماضي، أنَّ هدف هذه الاتهامات هو تشويه صورة إيران والتمهيد "لاجراءات في المستقبل" قد تُتخذ بحقها، ولمح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الأربعاء إلى أنَّه لا يستبعد أي "خيار" ضد إيران بعد هذه الهجمات.حذّر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في مقابلة مع شبكة "سي ان ان" الإخبارية الأمريكية، اليوم، من أنَّ هجوماً من الولايات المتحدة أو السعودية على طهران سيؤدي إلى "حرب شاملة".
ولدى سؤاله عن تداعيات ضربة عسكرية أمريكية أو سعودية على إيران، اكتفى ظريف بالردّ بـ"حرب شاملة".
وكان القائد العام للحرس الثوري الإيراني اللواء حسين سلامي، قال في وقت سابق، اليوم، إنَّ إيران "قوية إلى درجة" يتمّ اتهامها "زوراً" بأنَّها المسؤولة عن أي حادث.
وترفض إيران منذ الأحد الماضي، اتهامات الولايات المتحدة والسعودية بأنَّها المسؤولة عن هجمات على منشأتين نفطيتين في السعودية تبنّاها المتمردون الحوثيون في اليمن.
وأضاف "سلامي"، خلال زيارة لبجنورد في محافظة خراسان في شمال شرق إيران، "بما أن لدينا ثقة بأن جنودنا يترقبون العدو على الحدود، لا نشعر بأي قلق من الأعداء، أكانوا كباراً أم صغاراً"، وفقًا لما ذكرته وكالة أنباء "فارس" الإيرانية.
ونقلت وكالة فارس عن "سلامي"، قوله إنَّ"مثل من المخاوف ليست مخاوفنا، والعدو يعرف ذلك، واليوم نحن أقوياء جداً إلى درجة أنهم مرغمون على اتهامنا زوراً بأننا وراء أي حادث"، وذلك في ختام مقال مخصص للجهود التي يبذلها الحرس الثوري لصالح التنمية المحلية.
ونقل التلفزيون الإيراني الرسمي هذه التصريحات أيضاً عبر شريط إخباري.
وأدى الهجوم السبت الماضي، على منشأتين نفطيتين في غرب السعودية، أول مصدّر للنفط الخام في العالم، إلى خفض انتاجها إلى النصف بشكل موقت، وندد "البيت الأبيض"، بشدة بالهجوم واتهم وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إيران بأنَّها شنّت "هجوماً غير مسبوق على إمدادات الطاقة العالمية".
واعتبر المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي الأحد الماضي، أنَّ هدف هذه الاتهامات هو تشويه صورة إيران والتمهيد "لاجراءات في المستقبل" قد تُتخذ بحقها، ولمح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الأربعاء إلى أنَّه لا يستبعد أي "خيار" ضد إيران بعد هذه الهجمات.
 

هذا الخبر منقول من : الوطن

















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



جون المصرى و;كشف حقيقة محمد على بعد حوار البى بى سى

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.