البحث

كشف أسباب فشل مفاوضات ايهاب جلال مع اتحاد الكرة لقيادة المنتخب

منذ 3 اسابيع
September 20, 2019, 2:41 am
كشف أسباب فشل مفاوضات ايهاب جلال مع اتحاد الكرة لقيادة المنتخب

كشف أسباب فشل مفاوضات ايهاب جلال مع اتحاد الكرة لقيادة المنتخب



كشف ايهاب جلال المدير الفني لفريق المصري البورسعيدي عن سر فشل مفاوضاته مع اللجنه الخماسية لادارة اتحاد الكرة برئاسة عمرو الجنايني لقيادة المنتخب الاول لكرة القدم خلفا لـ المكسيكس خافيير اجيري

وأصدر ايهاب جلال بيان رسمي حول سبب فشل المفاوضات جاء كالتالي :

"تدريب منتخب مصر هو الشرف والواجب الوطني الذي يبحث عنه كل مدير فني مصري والذي يأمل أن يصل إليه فى يوم من الأيام فلا مجال للحديث عن ترددي او عدم طموحي لتدريب منتخب مصر.

كل التقدير لمسئولي إتحاد كرة القدم المصري الذين أعتبروني المرشح الرئيسي لهذه المهمة الوطنية العظيمة

وفى هذا الإطار، ولمنع أي شائعات أو أقاويل قد تنتشر بحكم العادة بعد فشل أي مفاوضات أود أن أشير إلى أن المفاوضات إستمرت بشكل احترافي و محترم .

والموضوع يتلخص فى استراتجية العمل التي أؤمن أنها ستساعدني و تصل بنا للأهداف المطلوب تحقيقها والتي ينتظرها الشعب المصري،

والتي لاحقًا لم تتوافق مع استراتيجية عمل اتحاد الكرة الذي يدير اللعبة والذي يجب هو الاخر أن يمشي وفقًا لإستراتيجيته ولهذا فلا مجال للحديث حول أن فشل المفاوضات كان لأمور مادية أو أي أمور اخري تمسني أو تمس أي أحد من القائمين علي إدارة الكرة المصرية.

وأود التاكيد مرة اخري علي أنني لم أتردد لحظة فى تدريب منتخبنا الوطني وأتمني التوفيق لمن سيتولي تدريب المنتخب وكل الدعم والتمنيات الطيبة له بالتوفيق.

نعمل فى الفترة القادمة إن شاء الله على استكمال ما بدأناه فى النادي المصري العريق والذي أشكر جمهوره ومجلس إدارته على دعمهم و مساندتهم وتمسكهم بي و بزملائي. "

أعلن اتحاد كرة القدم بقيادة عمرو الجناينى تعيين حسام البدرى مديرا فنيا للمنتخب الوطنى الأول خلال الفترة المقبلة خلفا للمكسيكى خافيير أجيرى الذى تم إقالته عقب خروج المنتخب من منافسات دور الـ 16 لبطولة الأمم الأفريقية الماضية.

هذا الخبر منقول من : صدى البلد

















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



جون المصرى و العاصمة الادرية

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.