البحث

4 معلومات عن عيد الصليب يحتفل به الأقباط غدا

منذ 2 شهر
September 27, 2019, 12:00 pm
4 معلومات عن عيد الصليب يحتفل به الأقباط غدا

 4 معلومات عن عيد الصليب يحتفل به الأقباط غدا

يحتفل الأقباط الأرثوذكس، غدا السبت، بعيد الصليب، حسب الاعتقاد المسيحي، والذي يعد أول عيد في السنة القبطية.
وهنأ البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، الأقباط بتلك المناسبة، مشيرًا إلى أن الكنيسة القبطية تحتفل بهذا العيد في ثلاث مناسبات على مدار السنة الأولى في شهر سبتمبر والثانية في شهر مارس والثالثة يوم الجمعة العظيمة التي تسبق الاحتفال بعيد القيامة.
وأشار البابا في بيان نشرته صفحة المتحدث باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، إلى أن الكنيسة القبطية تبدأ الاحتفال بعيد النيروز أو رأس السنة القبطية المعروف بسنة الشهداء، في الأول من توت وتظل تحتفل بعيد النيروز لمدة 16 يومًا، ليأتي بعد ذلك عيد الصليب في اليوم السابع عشر، لافتا إلى أن الكنيسة تبدأ السنة القبطية بـ19 يوم فرح.
وبحسب الاعتقاد المسيحي فعيد الصليب:
- تحتفل به الكنيسة القبطية وأيضًا الكنيسة الإثيوبية في السابع عشر من توت وفي العاشر من برمهات من كل عام، كما تحتفل به الكنيسة الغربية في الثالث من مايو.
- لقد ظل الصليب الذي صلب عليه المسيح بحسب الاعتقاد المسيحي مطمورا بفعل اليهود، تحت تل من القمامة وذكر المؤرخون أن الإمبراطور هوريان الروماني أقام على هذا التل هيكلًا للزهرة الحامية لمدينة روما.
- في عام 326 م جرى الكشف على الصليب المقدس بمعرفة الملكة هيلانة أم الإمبراطور قسطنطين الكبير التي شجعها ابنها على ذلك فأرسل معها نحو 3 آلاف جندي، وفي أورشليم اجتمعت بالقديس مكاريوس أسقف أورشليم وأبدت له رغبتها في ذلك، وبعد جهد كبير أرشدها إليه أحد اليهود الذي كان طاعنا في السن، فعثرت على 3 صلبان واللوحة التذكارية المكتوب عليها يسوع الناصري ملك اليهود.
- أقيمت كنيسة القيامة على مغارة الصليب وأودع فيها، ولا تزال مغارة الصليب قائمة بكنيسة الصليب، وأرسلت للبابا أثناسيوس بطريرك الإسكندرية فجاء، ودشن الكنيسة بأورشليم في احتفال كبير عام 328م.

هذا الخبر منقول من : الوطن

















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



جون المصرى و;كشف حقيقة محمد على بعد حوار البى بى سى

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.