البحث

بالذكرى الثامنة لشهداء ماسبيرو.. شاهد مالا تعرفه عن الــ جيفارا مينا دانيال

منذ 1 اسابيع
October 9, 2019, 3:21 pm
بالذكرى الثامنة لشهداء ماسبيرو.. شاهد مالا تعرفه عن الــ جيفارا مينا دانيال

 
كتبت: مايا ألفي
خاص لــ صوت المسيحي الحر
 
يحل اليوم التاسع من أكتوبر الذكرى السنوية الثامنة لشهداء ماسبيرو، والذي احتفلت الكنيسة بذكراهم السبت الماضي في كنيستهم بمدينة السادس من أكتوبر.
 
وفي الذكرى الثامنة، نلقي اليوم الضوء على الشهيد مينا دانيال الملقب بالــ "جيفارا"، حيث أنه بدأت أحداث ماسبيرو، عندما خرج عدد من المتظاهرين والنشطاء أكثرهم من الأقباط في مسيرة انطلقت من دوران شبرا في اتجاه ماسبيرو، للمطالبة بعزل محافظ أسوان، على خلفية أزمة كنيسة الماريناب بأسوان، واحتجاجا على فض اعتصام الأقباط بالقوة قبل أيام من أحداث ماسبيرو.
ووقعت مواجهات دامية بين المتظاهرين وقوات الشرطة العسكرية أمام مبنى اتحاد الإذاعة والتليفزيون، تسببت في مقتل أكثر من 25 قتيل من المتظاهرين معظمهم أقباط وكان أبرزهم "مينا دانيال.
 
و مينا ابراهيم دانيال ولد في 7 يناير 1991 ـ 9 اكتوبر 2011 معروف كمان بچيفارا المصرى. ناشط مصرى مسيحى ، اصول عيلته من قرية صنبو بمركز ديروط فى محافظة اسيوط، كان من مؤسسين ائتلاف شباب ماسبيرو ، و كان عضوً فى حزب التحالف الشعبي الاشتراكي و حركة شباب من اجل العدالة والحرية. كان من
 
 النشطاء اللى شاركوا فى ثورة 25 يناير و أصيب مرتين ، مرة ف جمعة الغضب و التانيه فى موقعة الجمل. شارك فى مسيرة اللى يوم 9 اكتوبر نظمها مصريين مسيحيين .
 
و قال صاحبه ابراهيم مصطفى اللى شارك معه ان مينا شارك فى المسيرة دى كتضامن عن حق التظاهر و حرية التعبير و عشان الحرية والعدالة الإجتماعية و وليس لسبب طائفى
- أول مظاهرة اشترك فيها مينا تعود لعام 2004 وهي قضية "وفاء قسطنطين" والتي خرج لها الأقباط من أمام الكاتدرائية.
وكان أول طريق للسياسة يسير فيه دانيال يرجع لعام 2009، حيث فرق وقتها بين الانتماء الطائفي والانتماء الوطني وأقتنع أن قضية الوطن أكبر.
- كانت هواية مينا "الرسم والتمثيل".
- تنقل "دانيال" بين الحركات السياسية التي أطلقت شرارة الثورة الأولى قبيل 25 يناير 2011، ومن بينها "عدالة وحرية" إحدى محركات الثورة المصرية، رافضًا الانضمام لحزب سياسي لعدم التقيد بـ"أيديولوجية سياسية".
.
واستشهد مينا دانيال يوم 9 اكتوبر 2011 فى مدبحة ماسبيرو من رصاصة فى صدره لما شارك فى مظاهرات نظمها مسيحيون مصريون و تضامن معها حركات و احزاب مدنيه و مسلمين أمام مبنى التليفزيون المصري . بعد استشهاده تم عمل صفحات على الفيسبوك باسمه و وظهرت حركة كلنا مينا دانيال.

















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



جون المصرى و العاصمة الادرية

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.