البحث

من الالف الى الياء التفاصيل الكاملة لـ صفقة ترامب وأردوغان بشأن وقف عدوان تركيا على سوريا

منذ 1 شهر
October 18, 2019, 12:47 am
من الالف الى الياء التفاصيل الكاملة لـ صفقة ترامب وأردوغان بشأن وقف عدوان تركيا على سوريا

من الالف الى الياء التفاصيل الكاملة لـ صفقة ترامب وأردوغان بشأن وقف عدوان تركيا على سوريا


أعلن مايك بنس نائب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم، توصل الولايات المتحدة وتركيا إلى اتفاق لوقف العدوان التركي ضد شمالي سوريا، الذي بدأه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، يوم 9 أكتوبر الحالي، ما تسبب في مقتل المئات ونزوح الآلاف.

مفاوضات لمدة 5 ساعات
وكشف مايك بنس، في مؤتمر صحفي، مع وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، عقب اجتماعهم بأردوغان، في أنقرة، أنه تم التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق أنقرة للنار ضد سوريا.

وقال بنس إن المباحثات مع أدروغان استمرت حوالي 5 ساعات من أجل التوصل إلى هذا الاتفاق.

وكان أردوغان رفض في وقت سابق استقبال بنس أو وزير الخارجية وأنه لن يقابل سوى ترامب، لكنه تراجع في وقت لاحق وقبل بلقائهم.

بنود الاتفاق
وأوضح بنس أن واشنطن وأنقرة سيشتركان لحل الأمر فى شمال سوريا بشكل سلمي، وتم الاتفاق على أن يسري وقف إطلاق النار بدءا من اليوم وعودة النازحين السوريين إلى موطنهم.

وأكد بنس أنه تم الاتفاق على الحفاظ على حقوق الأشخاص والأقليات الدينية والعرقية، وإجراء تركيا تحقيقات حول الانتهاكات التي رافقت العملية العسكرية التركية في شمال سوريا.

وقف العقوبات الأمريكية
وفي المقابل، قال بنس إن الولايات المتحدة ستوقف فرض عقوبات جديدة على تركيا كما سيتم رفع العقوبات القائمة بعد وقفها العدوان على شمالي سوريا، كم سيتم إنشاء منطقة آمنة شمالي سوريا.

انسحاب القوات الكردية
وبخلاف ذلك أعلن مايك بنس أنه خلال 120 ساعة، أي 5 أيام، ستنسحب القوات الكردية بالكامل من الحدود مع تركيا حتى مسافة 20 ميل (32 كم)، بالإضافة لعدم دخول القوات التركية لمدينة عين العرب "كوباني".

تسليم الأكراد أسلحتهم
من جانبها قالت تركيا إنه صدر بيان مشترك عن البلدين بشان الاتفاق، ينص على أن تكون المنطقة الآمنة شمالي سوريا تحت سيطرة الجيش التركي، ورفع العقوبات عن أنقرة.

وقال مولود جاويش أوغلو وزير الخارجية التركي، إنهم تم الاتفاق على تسليم القوات الكردية أسلحتهم الثقيلة للجيش الأمريكي، وتدمير مقرهم.

التزام مشترك
وأكد البيان على التزام تركيا وأمريكا باستمرار مكافحة تنظيم "داعش" والحفاظ على تعهداتهما في حماية جميع أراضي وشعوب دول حلف شمال الأطلسي (ناتو)، والتنسيق بين البلدين على أساس المصالح المشتركة.

وأكّد البيان أن "الولايات المتحدة تتفهم هواجس تركيا الأمنية المشروعة حيال حدودها الجنوبية".

وأشار البيان إلى التزام أنقرة وواشنطن بحماية حياة وحقوق الإنسان والمجتمعات الدينية والعرقية، وضرورة استهداف العناصر الإرهابية ومخابئها وتحصيناتها ومواقعها وأسلحتها وآلياتها ومعداتها فقط".


وحدة سوريا
قالت تركيا في البيان إن المنطقة الآمنة ستكون تحت سيطرة القوات التركية وسيعمل الجانبان على زيادة التنسيق لتنفيذ جميع الجوانب المتعلقة بها، مع التزام البلدين بوحدة سوريا وسلامة أراضيها وبالحل السياسي.

ترحيب ترامب
من جانبه اعتبر الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أن الاتفاق أنقذ حياة الأكراد السوريين.

وأضاف ترامب "ما حدث نتيجة مدهشة وحصلنا على كل ما حلمنا به، وسنتمكن من إعادة قواتنا إلى الوطن، سنستطيع السيطرة على داعش".

وردا على ترامب قال أردوغان، عبر حسابه على موقع "تويتر" إنه سيتم إنقاذ أرواح أكثر بكثير عند القضاء على الإرهاب أكبر عدو للبشرية.

تعليق أردوغان
ووصف الرئيس التركي، الاتفاق بأنه سيحقق السلام والاستقرار في المنطقة.

قوات سوريا الديمقراطية
وأعلن قائد قوات سوريا الديمقراطية مظلوم عبدي، استعداد قواته للالتزام بالاتفاق التركي الأمريكي، لوقف الهجوم العسكري على شمال سوريا.

وكشف مظلوم عن أن الاتفاق يشمل المنطقة الممتدة بين رأس العين (شمال الحسكة) وتل أبيض (شمال الرقة)، لكن لم تتم مناقشة مصير بقية المناطق.

موقف سوريا
وتعليقا على الاتفاق قالت المستشارة السياسية والإعلامية للرئيس السوري، بثينة شعبان إنه غامض وما يسعى البلدان لإقامته شمال سوريا ليس منطقة آمنة بل ستكون منطقة محتلة.

وأكد مستشارة الرئيس الأسد أن العالم وقف ضد العدوان التركي على سوريا وأن أردوغان "رجل خطير ومعتد تجب مواجهته".

وأضافت "أردوغان ينشر فكر الإخوان المسلمين في المنطقة وفي أوروبا. وهو بالنسبة لنا محتل لأرضنا وهو معتد على بلادنا"، مؤكدة مساعدة تركيا على وصول آلاف الإرهابيين إلى سوريا.

وشدد بثنية شعبان على أنه لا يمكن أن تقبل دمشق بنسخ نموذج كردستان العراق في سوريا، ومعظم الأكراد جزء عزيز من الشعب السوري.

ترحيب الأمم المتحدة
أما الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريشرحب بالاتفاق التركي الأمريكي بشأن وقف الهجوم التركي على شمالي سوريا.

رسالة ترامب
وجاء الاتفاق بعد يوم من نشر رسالة ترامب، التي بعثها لأردوغان، في اليوم الأول من العدوان التركي، وهدده بتجمير اقتصاد أنقرة، داعيا إياه لإبرام صفقة من أحل وقف إطلاق النار في سوريا.

وقال ترامب في الرسالة: "التاريخ سينظر إليك بشكل إيجابي إذا كنت فعلت هذا بطريقة صحيحة وإنسانية، وسينظر لك للأبد كشيطان إذا لم تحدث الأمور الجيدة، لا تكن رجل قاسيا، ولا تكن مجنون سأتصل بك لاحقا".

هذا الخبر منقول من : الدستور

















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



جون المصرى و;كشف حقيقة محمد على بعد حوار البى بى سى

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.