البحث

من الالف للياء .. القصة الكاملة لتلميذة كفر الشيخ.. نسويها في المدرسة.. ومنقذها العامل هددني عشان قفزت من السور وأخرجتها

منذ 1 شهر
October 18, 2019, 11:41 pm
من الالف للياء .. القصة الكاملة لتلميذة كفر الشيخ.. نسويها في المدرسة.. ومنقذها العامل هددني عشان قفزت من السور وأخرجتها

من الالف للياء القصة الكاملة لتلميذة كفر الشيخ نسويها في المدرسة  ومنقذها: العامل هددني عشان قفزت من السور وأخرجتها
حدث
الموجز
ساعة ونصف من الرعب والبكاء المتواصل، ظلّت الطفلة هيام عصام أحمد أبو الرجالة، التلميذة بالصف الخامس الابتدائى بمدرسة غرب تيرة للتعليم الأساسى، التابعة لمركز الحامول فى محافظة كفر الشيخ، محبوسة داخل مدرستها، عقب خلوها وغلق أبوابها بعد انتهاء اليوم الدراسى، ظلت تصرخ وتبكي وتطرق الأبواب والشبابيك مستغيثة بالمارة، حتى رآها أحد المارة وسارع بالقفز من أعلى سور المدرسة لإنقاذها.
قالت والدة الطفلة هيام عصام أبو الرجالة، المقيدة بالصف الخامس الابتدائي بمدرسة غرب تيرة للتعليم الأساسي التابعة لإدارة الحامول التعليمية بكفر الشيخ، والتي حُبست لأكثر من ساعة ونصف داخل مدرستها، إن ماحدث لابنتها إهمال جسيم من إدارة المدرسة، حيث أن مسئوليها لم يتمموا على خروج كافة الطلاب من المدرسة، وأن ماحدث سهل تكراره داخل مدارس أخرى.
وأضافت لـ"الوطن"، "اتخضيت لما شوفت منظر بنتي وكان هيغمى عليا من كثرة بكاء وانهيار البنت، إزاي ميتمموش على خروج التلاميذ، بنتي اتحبست لأكثر من ساعة ونص، وقالتلي مش هروح المدرسة مرة تانية، ولادنا رايحين يتعلموا مش يكنسوا مدارس ويتحبسوا، احنا عشنا في رعب، أنا مقلقتش عليها علشان عندها دروس بعد المدرسة، ولقيت عادل جايبها وجاي البيت".
تابعت والدة التلميذة: "مش هسيب حق بنتي، أنا عشت لحظات رعب وخوف على بنتي، إحنا ناس في حالنا ومش فاضيين غير لأكل عيشنا لكن ولادنا خط أحمر".
وكان رواد مواقع التواصل الاجتماعي، تداولوا صوراً للطفلة وهي تبكي ومحبوسة خلف بوابة حديدية داخل المدرسة مؤكدين أنه تم حبسها داخلها بعد انتهاء اليوم الدراسي.
الدكتور أحمد مهران الخبير القانوني ومدير مركز القاهرة للدراسات السياسية والقانونية، قال إن عدم الرقابة والإهمال كان من الممكن أن يتسبب في فقدان حياة طفلة، مشيراً إلى أن المدرسة تتحمل مسئولية الواقعة، كما تتحمل وزارة التربية والتعليم، المسئولية بشكل غير مباشر وفقا لمسئولية التابع عن أعمال المتبوع.
وأكد مهران  أن قرار الدكتور إسماعيل عبدالحميد طه، محافظ كفر الشيخ، باستبعاد مدير مدرسة غرب تيرة للتعليم الأساسي في مركز الحامول بكفر الشيخ، قرار صائب لعدم تحمله المسئولية والمحافظة على حياة الأطفال.
وأضاف مهران، أن شهادة الطفلة بأنها بقيت في المدرسة لأنها كانت بتكنس الفصل يعتبر جريمة في حق الأطفال ومخالفة لقانون الطفل وعمالة الأطفال، كما يعتبر جريمة في حق مدير المدرسة لأنهم حضروا للمدرسة لتعلم وليس للعمل، وهناك عمال متخصصون في القيام بأعمال النظافة.
"الوطن" زارت الطفلة في منزلها، حيث أكدت أنها فى نهاية اليوم الدراسى، أمس، ولحظة خروجها من المدرسة اكتشفت أن الكتب المدرسية الخاصة بها لم تكن بحقيبتها فاتجهت للفصل مرة آخرى لكن أغلقت أبواب المدرسة.
وقالت هيام "الجرس ضرب ونزلت من على السلالم، واكتشفت أن الكتب مش فى شنطتي دخلت تاني روحت أجيبهم، وبعد كدة قفلوا كل الأبواب، فضلت أصرخ وأعيط وأخبط فى الشبابيك ومش عارفة أقفز من أي سور، لحد ما لقيت ناس معدية صرخت ومكنوش سامعنى لحد ما سمعنى عمو عادل عبد الحى، قالي متخافيش أنا هجي أطلعك، متقلقيش، وقفز من فوق السور وحاول يكسر البوابة معرفش، جاب شاكوش حاول يكسر البوابة".
وأضافت الطفلة لـ"الوطن": "جه فراش المدرسة، وقعد يزعق ويقول لعمو عادل إنت إزاى تدخل من على السور، مش هفتح الباب، وإن شالله عنها ما خرجت، لأن الفراش ده مكنش معاه مفتاح، وفضلوا يزعقوا لحد ما الفراش التانى جه، بس كنت كسرت القفل بتاع البوابة بالشاكوش، علشان أخرج، روحت وأنا منهارة وبعيط، وقولت لأهلى مش هروح المدرسة تانى علشان متحبسش".
بدموع لم تنقطع تابعت الطفلة "كنت خايفة محدش يسمعني، وأموت هناك، وأول ماخرجت حمدت ربنا إنى طلعت"، مضيفة "أنا ماتأخرتش، السلم كان لسة زحمة، وقعدت أعيط وكنت مرعوبة وحاسة إني هموت أو هتقتل، كنت خايفة حد يقتلنى، وقولتلهم مش هروح المدرسة تانى، وجه حد من التربية والتعليم وقعد يهدي فيا فى البيت، ويقولى متخافيش".
كان رواد مواقع التواصل الاجتماعى، تداولوا صورا للطفلة وهى تبكى ومحبوسة خلف بوابة حديدية داخل المدرسة، مؤكدين أنه تم حبسها داخلها بعد انتهاء اليوم الدراسى.
الشاهد على الواقعة ومنقذ الفتاة
كشف عادل عبدالحي، الشاهد على واقعة حبس التلميذة هيام عصام أبوالرجالة،"للوطن" داخل مدرسة تركتها إدارة المدرسة داخل فصل كانت تتولى تنظيفه وأغلق عليها الفصل، أنه أثناء مرورة أمام المدرسة ، في الساعة الثالثة عصرا ليسمع صوت صراخ طفلة، منهارة من البكاء، فتهمل ليسمع أكثر، "ما إن تأكدت من الصوت حتى قفزت أعلى سور المدرسة لأدخلها، ومن ثم صعدت إلى الطابق الثالث لأسمع صوت الطفلة تبكي بصوت مرتفع"، يقول عبدالحي.
وتابع: "اتصلت بـ حاتم أبو جبل، مدير إحدى المعاهد الأزهرية الذي أجرى اتصالاً بصابر عبد العزيز مدير المدرسة، الذي أرسل بدوره عاملاً لفتح الفصل للطفلة، فحضر العامل وفتح الفصل وتم إخراج البنت".
العامل واصل "وبخني العامل لصعودي المدرسة دون الحصول على إذن"، متابعا "وجدت الطفلة منهارة وتشعر بالخوف والرعب فتواصلت مع أسرتها التي  حضرت وتسلمتها، وهي تعاني من حالة نفسية سيئة".
محافظ كفر الشيخ يستبعد مدير المدرسة
وقرر الدكتور إسماعيل عبدالحميد طه، محافظ كفر الشيخ، استبعاد مدير مدرسة غرب تيرة للتعليم الأساسي في مركز الحامول بكفر الشيخ، والتي شهدت العثور على التلميذة هيام عصام أبو الرجالة محبوسة في إحدى فصولها بعدما تركتها إدارة المدرسة. وأمر المحافظ، بتوقيع جزاء على نوبتجي المدرسة، ومشرف اليوم الدراسي، ومعلم آخر حصة في الفصل الذي شهد الواقعة، وإجراء التحقيق معهم.
 

هذا الخبر منقول من : الموجز

















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



جون المصرى و;كشف حقيقة محمد على بعد حوار البى بى سى

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.