البحث

ترعة السلام تحول أرض الفيروز إلى جنة خضراء.. النيل وصل سيناء

منذ 4 اسابيع
October 19, 2019, 4:09 pm
ترعة السلام تحول أرض الفيروز إلى جنة خضراء.. النيل وصل سيناء

ترعة السلام تحول أرض الفيروز إلى جنة خضراء النيل وصل سيناء


تنفذ وزارة الموارد المائية والري، مشروع تنمية شمال سيناء أحد المشروعات القومية العملاقة، لدخول القرن الحادي والعشرين بخريطة زراعية جديدة لمصر من أجل زيادة الرقعة الزراعية والإنتاج الزراعي إلى جانب إعادة توزيع وتوطين السكان على أرض سيناء، واستغلال الطاقات البشرية للشباب في أغراض التنمية الشاملة، إلى جانب ربط سيناء بمنطقة شرق الدلتا وجعلها امتدادا طبيعيا للوادي.

وصلت مياه ترعة السلام، إلى المحطة الرئيسية بمدينة بئر العبد لأول مرة، ويأتي ذلك في إطار خطة الدولة لتحقيق التنمية المستدامة والمشروع القومي لتنمية سيناء.

كما انتهت أعمال تنفيذ قنوات ترعة السلام أسفل قناة السويس لتوصيل مياه النيل إلى سيناء بتكلفة مالية قدرها 221 مليون جنيه، فضلا عن الانتهاء من إنشاء ترعة الشيخ جابر الصباح بطول 175 كم بتكلفة مالية قدرها 560 مليون جنيه.

وأكد المهندس عاطف مطر وكيل وزارة الزراعة بالمحافظة، أنه تم الانتهاء من تشغيل مأخذي الري 3،4 على مسار ترعة السلام لري 10 آلاف فدان بمنطقة بالوظة ورمانة، وبدأت بالفعل أعمال ضخ المياه في أجزاء من مسار ترعة السلام ببئر العبد.

وأشار إلى أن مساحة الأراضي الواقعة ضمن مخطط التنمية الزراعية، تقسم على عدة مناطق هي سهل الطينة، وجنوب القنطرة، وتضم 125 ألف فدان في نطاق محافظتي بورسعيد والإسماعيلية من الناحية الإدارية، لكنها تقع في سيناء على الضفة الشرقية لقناة السويس، وتم الانتهاء من البنية الأساسية فيها وزراعتها حاليًا ودخلت الخدمة وبدأت الإنتاج.

أما المساحة الثانية في منطقة رابعة وبئر العبد، وتضم 156.5 ألف فدان، وهي تتوسط المسافة بين العريش شرقًا والقنطرة غربًا، وتقع تلك المنطقة داخل دائرة اهتمام الدولة في التنمية، كما أن هناك بمنطقة السر والقوارير 85 ألف فدان، وتقع في نطاق محافظة شمال سيناء، ومنطقة المزار والميدان، بها 33.500 فدان وتقع في نطاق شمال سيناء، ليصل الإجمالي إلى 400 ألف فدان.

وأكد اللواء محمد شوشة المحافظ، أن المستهدف من هذا المشروع الى جانب التنمية الزراعية، إنشاء قرى توطين للسكان، منها 5 قرى في سهل الطينة، 2 تحت الإنشاء جنوب القنطرة، كما أن أكثر من 90% من الـ400 ألف فدان صالحة للزراعة، وهناك 125 ألف فدان مزروعة بالفعل بزراعات مثل بنجر السكر، ويمكن إقامة صناعات على هذه الأراضي مثل التي تعتمد على الإنتاجية الزراعية كمصانع السكر والتعليب والزيتون.

ولفت اللواء شوشة، إلى أن هناك مساحة 2500 فدان على مسار ترعة السلام على مأخذ 22 و23 و25، بالقرب من منطقة الصناعات المتوسطة ببئر العبد، سيتم طرحها بالمزاد العلني علي المنتفعين من أبناء المحافظة دون غيرهم، وسيتم منح 5 أفدنة لكل منتفع، وهناك مساحة أخري موزعة علي عدة مأخذ، سيتم طرحها على باقي المحافظات لتنفيذ سياسة التوطين في سيناء.

كما وهذا بدوره سيحدث توسع في عمليات الإنتاج الزراعي وتنوعه من خلال التكامل بين كبار المنتجين مع صغار المنتفعين من شباب الخريجين أو العاملين في الزراعة من أبناء المحافظة، إلى جانب استمرار العمليات الإنتاجية طوال العام مع الاستفادة من خبرات أبناء سيناء في عمليات الري الحديثة والزراعة أسفل الأنفاق البلاستيكية.

يذكر أن الدولة تهدف إلى تنفيذ خطة الدولة لتحقيق التنمية المستدامة فى سيناء، وذلك باستصلاح واستزراع 400 ألف فدان على مياه ترعة السلام بمنطقة شمال سيناء، وقد بلغت نسبة تنفيذ الأعمال بالمشروع بنسبة مئوية تصل إلى 83.85%.






هذا الخبر منقول من : صدى البلد

















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



جون المصرى و;كشف حقيقة محمد على بعد حوار البى بى سى

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.