البحث

لأول مرة بتاريخ شهداء العصر الحديث.. بناء كنيسة للشهداء الأقباط بالقدس بدءًا من نجع حمادي حتى مذبحة الأنبا صموئيل الأولى والثانية

منذ 2 اسابيع
November 5, 2019, 12:37 pm
لأول مرة بتاريخ شهداء العصر الحديث.. بناء كنيسة للشهداء الأقباط بالقدس بدءًا من نجع حمادي حتى مذبحة الأنبا صموئيل الأولى والثانية

لأول مرة بتاريخ شهداء العصر الحديث بناء كنيسة للشهداء الأقباط بالقدس بدءًا من نجع حمادي حتى مذبحة الأنبا صموئيل الأولى والثانية

كتبت: ماريا ألفي
خاص لــ صوت المسيحي الحر

قام نيافة الحبر الجليل الأنبا أنطونيوس، مطران الكرسى الأورشليمى والشرق الأدنى للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، بالبدء فى بناء أول كنيسة قبطية أرثوذكسية فى منطقة بيت لحم ( تحت الإنشاء )، على إسم شهداء الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، وتشمل ( الكشح - كنيسة القديسين - شهداء مذبحة ليلة عيد الميلاد فى نجع حمادى - شهداء البطرسية - شهداء أقباط ليبيا - شهداء كنيسة طنطا - شهداء حادث دير الأنبا صموئيل المعترف الأول والثانى - شهداء كنيسة حلوان - شهداء أقباط العريش - وشهداء أقباط ماسبيرو ).


وأشارت بطريركية القدس، إلى أنه يعد بناء هذه الكنيسة هو لأول مرة فى تاريخ شهداء العصر الحديث للكنيسة القبطية الأرثوذكسية فى القرن ال ٢١ والتى تُنشأ في مدينة بيت لحم بالأراضى المقدسة.
ومن المُقرر أن يقوم نيافة الأنبا أنطونيوس مُطران القدس بعمل أيقونات للكنيسة، فيكون لكل مجموعة شهداء أيقونتهم الخاصة وذلك ليتم وضعها عقب التدشين فى الكنيسة للبركة لمن يأتى من جميع أنحاء العالم.
وكانت بطريركية الأقباط الأرثوذكس بالقدس، قد قامت بشراء منزل قريب من دير ومغارة السيدة العذراء للراهبات ببيت لحم، الذى هو كان أصلاً منزلاً محليًا فى الحارة التى تعتبر من أجمل حارات بيت لحم القديمة، لحفاظها على معمارها التقليدى.

قُوّيت أساسات المنزل المكون من طابق واحد، لترتفع فوقه كنيسة فى طور البناء، بأسم كنيسة شهداء القرن ال ٢١ والبابا كيرلس السادس معًا.
وتعتبر هذه الكنيسة هى أجدد كنيسة تُبنى فى فلسطين، وتُشير إلى الجَهد القبطى، للإستحواذ على مكان قريب من كنيسة المهد، ويربط الحاضر، من خلال أسم شهداء هذا القرن، والماضى بأسم البابا كيرلس السادس، وفى الوقت ذاته ترتفع الكنيسة بمعمارها الجديد، لتواجه معمار الحارة القديم ببيت لحم.

















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



جون المصرى و;كشف حقيقة محمد على بعد حوار البى بى سى

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.