البحث

بالفيديو.. بالذكرى الخامسة لشهداء ليبيا (الطبيب مجدي صبحي وزوجته وأبنته) أبناؤه يروون تفاصيل ما حدث للمرة الأولى ويتحدثون عن تهديدات ما قبل الإستشهاد

منذ 2 اسابيع
November 5, 2019, 2:37 pm
بالفيديو.. بالذكرى الخامسة لشهداء ليبيا (الطبيب مجدي صبحي وزوجته وأبنته) أبناؤه يروون تفاصيل ما حدث للمرة الأولى ويتحدثون عن تهديدات ما قبل الإستشهاد



بالفيديو بالذكرى الخامسة لشهداء ليبيا (الطبيب مجدي صبحي وزوجته وأبنته) أبناؤه يروون تفاصيل ما حدث للمرة الأولى ويتحدثون عن تهديدات ما قبل الإستشهاد

كتبت: ماريا ألفي
خاص لــ صوت المسيحي الحر

قالت كارلا مجدي، نجلة الشهيد مجدي صبحي أحد شهداء ليبيا، إن شقيقتها الكبيرة كاترين كانت تعاني في المدرسة بليبيا بسبب أنها غير محجبة، موضحة أنه كلما مرَّ مشرف، كان يتساءل :"لماذا هذه الفتاة غير محجبة، فلو قمتوا بتحجيبها "هتكسبوا فيها ثواب".

وأشارت، خلال لقاء بفضائية "سي تي في"، الأحد الماضي، إلى أنها هي وأخوتها كانوا فقط الثلاثة المسيحيين بالمدرسة بأكملها، وأنه أثناء حصة الدين كانوا يخرجون من الفصل، ويعودون بعد إنتهاء الحصة.

وقالت أن اصدقائها بالمدرسة كانوا يقذفوهم بالطوب، مضيفة "هما فعلا ما كوش بيحبونا"، وأوضحت أن ناظر المدرسة كان يحب والدي جدًا، وأتصل بوالدي في مرة وقال "خذ البنت وأمشي حالاً لأن في ناس جاية تأذيك".

وأضافت :"ذهبنا لناظر المدرسة، وكنت أنا وأمي نرى الأشخاص حاملين للرشاشات، وتحركنا بعدها في كذا منزل، إلى أن استقرينا في منزل بجانب الوحدة، وكانت صحراء".

وروت كارلا أنه قبل الاستشهاد بأيام كنا معتادين عندما ينقطع النور، كنا نذهب لمكان أمام البيت نلعب به ونشوي، وإذ بثلاث حمامات جاءوا فوق رؤوسنا أنا وأخوتي، والحمامة المتواجدة فوق شقيقتي التي استشهدت "كاترين" ذهبت للسماء في إتجاه، والحمامتين الباقيين ذهبوا للسماء في إتجاه آخر.

وأوضحت أن كل الطرق كانت مغلقة للرجوع للمصر، موضحة أنه بعد الحادث تم إرسال طائرة أخذتهم من ليبيا إلى تركيا ومنها إلى مصر.

وقالت كارلا تفاصيل ما حدث بيوم الاستشهاد وكان يوم الأثنين 23/12/2014، فقالت كنت أنا وأخوتي بالغرفة وفي تمام الساعة الرابعة فجرًا سمعت أختي كاترين تصرخ بشدة، وصوت الدولاب يتحرك، فاستنتجت أن الدولات سيسقط علينا، وعندما التفت وجدت شاب يرتدي "شراب" بوجهة نزل من الفتحة الخاصة بالتكييف وقال لا تخافوا أنا "شرطة"، ولكنه قام يقوم بتكسير كل الصلبان ورمي كل الإيشاربات الموجودة، وبعدها فتح الباب ودخل أربعة شباب مثله تمامًا.

وتابعت :"دخل ثلاثة لغرفة والدي وسحبوا والدي بالخارج وجعلوا أمي تدخل الغرفة ونحن معها، وبعدها سمعنا صوت طلق نار بالخارج، فأنهارت أمي وطلبت منهم الخروج فرفضوا وأخذوا الإنجيل وألقوه على الأرضوبعدها حاولوا أخذ "كاترين" وعندما رفضت أمي قاموا بإطلاق رصاصتين عليها، وقاموا بأخذ أختي".

وأكملت قائلة :"ذهبنا بعدها ونحن لا نعلم إلى أين سنذهب إلى المدرسة، وأنتظرنا الناظر، وعندما جاء أخبرناه بما حدث، وقلنا أننا لا نعلم مكان "كاترين"، ورأينا الصدمة في عينه، فأخذنا بالمدرسة وقام بإحضار "عمي" وكان يعيش ببلد أخرى بعيدة عن "سرت"، وبعدا أيام تم العثور على كاترين ملقاه بالصحراء، وبها علامات لأربع رصاصات".

وقالت ختامًا :"عندما تم نقل "كاترين" للمستشفى، عمي وكل الحاضرين رأوا مكان الرصاص يصدر نورًا يشبه الصليب".

















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



جون المصرى و;كشف حقيقة محمد على بعد حوار البى بى سى

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.