البحث

ساويرس يتعرض لهجوم طائفي..وأحد المعلقين أتمنى أن تعيد تفكير في موضوع توحيد ربنا..وساويرس يرد

منذ 2 اسابيع
November 7, 2019, 12:56 pm
ساويرس يتعرض لهجوم طائفي..وأحد المعلقين أتمنى أن تعيد تفكير في موضوع توحيد ربنا..وساويرس يرد

ساويرس يتعرض لهجوم طائفيوأحد المعلقين: أتمنى أن تعيد تفكير في موضوع توحيد ربناوساويرس يرد

كتبت: ماريا ألفي
خاص لــ صوت المسيحي الحر

تعرض المهندس نجيب ساويرس، رجل الأعمال المصري، لهجوم طائفي من قبل أحد المعلقين على موقع التدوين القصير "تويتر".

حيث قال أحد المعلقين :" شخصية مؤثرة وناجحة زي حضرتك اتمني ان تعيد تفكير في موضوع توحيد ربنا وان ربنا سبحانه وتعالي اكبر بكتير من انه يكون عنده ولد او شريك في الملك وإن لم يكن هذا النجاح الباهر العظيم لن ينفعك يوم القيامة فما الجدوى منه ودي مش مناظرة حضرتك ده زي منبه كده ياتصحا وتفوق يا تطفي وتكمل نوم".

ومن جانبه علَّق ساويرس قائلاً :" الله واحد".

وأضاف أحد المعلقين :"ياعم دع الخلق للخالق الاسلام ليس بحاجه إلى إضافه فقط هو بحاجه الي مسلمين !! مجادله لاطائل منها ومن قال ان اي او كل مسلم سينال رضا الله ويدخل الجنه فاننا لن ندخل الجنه باسلامنا او اعمالنا وانما نتعشم في فضل الله والله جل في علاه سيحكم بيننا فيما نحن فيه مختلفون".

ونال هذا الرد غضب الكثيرين من المعلقين، حيث قال أحدهم:" اخي الكريم لا اعرف من اين تأتي بمعلومات ولكن اسمح لي بتوضيح ذلك ، كل مسلم يدخل الجنه بل كل من اعتقد ان لاإله الا الله يدخل الجنه ولكن البعض يدخلها مباشرتاً والبعض يدخلها بعد ان يخرجه الله سبحانه من النار".

وقال آخر :"صحيح لا احد يدخل الجنه بعمله ولكن لن يدخل الجنه الا من شهد انه لا إله إلا الله وأن محمدا عبده ورسوله
ورد آخر :" ومن يبتغ غير الاسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين".

وقال آخرون :" قال صلى الله عليه وسلم والله ما يسمع بي يهوديا ولا نصرانيا ثم لا يؤمن بي الا كان حقا علي الله ان يدخله النار".
 





























شارك بتعليقك
فيسبوك ()



جون المصرى و;كشف حقيقة محمد على بعد حوار البى بى سى

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.