البحث

ترامب يهدد أردوغان في خطاب شديد اللهجة بسبب «S -400»

منذ 2 شهر
November 11, 2019, 5:17 pm
ترامب يهدد أردوغان في خطاب شديد اللهجة بسبب «S -400»

ترامب يهدد أردوغان في خطاب شديد اللهجة بسبب «S -400»


قال "موقع ميدل أيست آي" اليوم الإثنين، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أرسل خطابًا شديد اللهجة، الأسبوع الماضي لنظيره التركي رجب طيب أردوغان، حيث جاء في الرسالة أنه سيتعين على ترامب قريبًا فرض عقوبات على تركيا بسبب شرائها أنظمة الدفاع الصاروخى من طراز S-400 الروسية الصنع، إذا لم تقبل أنقرة بشروطه المقترحة.

وأضاف الموقع وفقًا لمصادره، أن ترامب قال فى الخطاب، أيضًا إن تركيا يمكن إعادة قبولها في برنامج "شريك لطائرة مقاتلة أمريكية من طراز F-35 "من الجيل القادم، إذا وافقت على عدم تنشيط أنظمة S-400 الروسية، والتزمت بعدم شراء أنظمة أسلحة روسية في المستقبل.

ويأتي هذا في الوقت الذي من المتوقع  أن يلتقي فيه أردوغان مع ترامب يوم الأربعاء في واشنطن، مع وضع صفقة S-400 التركية محلا للنقاش بينهما، حتى مع الخلاف القائم مع حلفاء الناتو حول مجموعة من القضايا بما في ذلك توغل أنقرة في شمال سوريا لمواجهة الأكراد القوات المدعومة سابقَا من قبل الولايات المتحدة.

وتهدف الرسالة، وفقًا لمصدرين في واشنطن على دراية بالأمر، إلى وضع الأسس للمناقشات بين الزعيمين هذا الأسبوع.

وأحدث مراسلات ترامب مع أردوغان، التي تم إرسالها الشهر الماضي وتهديده بفرض عقوبات شديدة على العملية التركية في شمال سوريا، أثارت ضجة في ذلك الوقت بسبب أسلوبها غير الرسمي الذي كان ينظر إليه على أنه غير دبلوماسي و"طفولي".

بينما أخبر المسئولون الأتراك MEE في ذلك الوقت، أن الرسالة أُلقيت في صندوق للقمامة، ولكن ترامب، هذه المرة، استخدم لغة دبلوماسية تتماشى مع بروتوكولات الدولة المعمول بها.

وقالت المصادر إن البيت الأبيض، تحت ضغط من الكونجرس، يبدو أنه فقد الصبر ويريد حقًا إنهاء كارثة S-400، إما بمعاقبة تركيا، أو باستخدام تهديد العقوبات لإجبارها على قبول شروطها.

وقدم ترام، في الرسالة التي تم تسليمها إلى إبراهيم كالين، كبير مساعدي أردوغان، يوم الإثنين الماضي، طريقة محددة لحل المشكلة دون فرض عقوبات، وهي يجب على تركيا عدم تنشيط أنظمة S-400، والسماح بزيارات منتظمة من قبل المسئولين الأمريكيين للتحقق من عدم وجود المنظومة الدفاعية الروسية، ويجب أن تلتزم أنقرة بعدم القيام بمزيد من عمليات شراء الأسلحة الروسية.

صفقة تجارية بقيمة 100 مليار دولار
إذا قبل أردوغان بشروطه، سوف يلتزم ترامب أيضًا بإعادة تركيا إلى برنامج F-35، وصياغة صفقة تجارية ثنائية بقيمة 100 مليار دولار.

وعلى الرغم من عدم ذكرها في الرسالة، فقد قال ترامب علانية عدة مرات إنه يتعين على تركيا، شراء أنظمة صواريخ باتريوت أمريكية الصنع للدفاع عن أراضيها.

ويرجع طلب ترامب بوضع عقوبة على تركيا، بسبب قانون الإدارة الأمريكية الذي يقضي بمعاقبة الدول التي تجري معاملات مع الصناعة العسكرية الروسية، وفقًا لقانون صادق عليه الكونجرس الأمريكي في عام 2017، يُدعى CAATSA، أو قانون مكافحة خصوم أمريكا من خلال العقوبات.

هذا الخبر منقول من : الدستور





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



جون المصرى و;كشف حقيقة محمد على بعد حوار البى بى سى

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.