البحث

بعد خفض سعر الفائدة «5» مكاسب تنتظر الاقتصاد المصرى

منذ 8 شهر
November 24, 2019, 6:52 pm
بعد خفض سعر الفائدة «5» مكاسب تنتظر الاقتصاد المصرى

 بعد خفض سعر الفائدة «5» مكاسب تنتظر الاقتصاد المصرى


قررت لجنة السياسة النقدية للبنك المركزي المصـرى برئاسة طارق عامر، في اجتماعهـا الأخير 14 نوفمبر الجارى، خفض كل من سعر عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة.

كما قررت لجنة السياسة النقدية للبنك المركزي المصـري خفض سعر العملية الرئيسية للبنك المركزي بواقع 1% ليصل إلى 12.25٪ و13.25٪ و12.75٪ على الترتيب.

جاء ذلك نتيجة انخفاض معدل التضخم السنوي للسلع الغذائية، وخاصة الخضراوات الطازجة، مدعومًا بالتأثير الإيجابي لفترة الأساس الناتج عن صدمات عرض مؤقتة لأسعار الخضراوات الطازجة في العام الماضي.

كما ساهم تحديث الأرقام القياسية لأسعار المستهلكين عبر إصدار السلسلة العاشرة للأرقام القياسية ومنهجية ربطها بالسلسلة السابقة في انخفاض المعدل السنوي للتضخم العام.

وعلى الصعيد العالمي، استمر تباطؤ معدل نمو الاقتصاد العالمي، وتيسير الأوضاع المالية العالمية، وكذلك تأثير المخاطر المرتبطة بالسياسات التجارية العالمية على آفاق النمو.

أثار قرار خفض سعر الفائدة للمرة الثالثة خلال عام 2019، حالة من الجدل فى الأوساط الاقتصادية، حول السيناريوهات المتوقعة للاقتصاد المصري، ومصير الشهادات وأموال المودعين بالبنوك، والاستثمار، وحالة السوق.

ويرى خبراء الاقتصاد أنّ هناك «5» مكاسب تنتظر الاقتصاد المصري، الفترة المقبلة، بعد خفض سعر الفائدة، تتمثل في: «جذب مزيد من الاستثمار، وزيادة السيولة في الأسواق، وتنشيط  حركة البيع والشراء في الأسواق، ولاسيما قطاعي العقارات والسيارات، فضلًا عن زيادة الإنتاج والمعروض، بجانب تقليل التكلفة ما يؤدي إلى خفض أسعار السلع».

في هذا السياق، قال إبراهيم العربي، رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية ورئيس غرفة القاهرة، إن خفض سعر الفائدة له انعكاس إيجابي على الاقتصاد المصري، خلال الفترة المقبلة، لافتًا إلى أنه سيساهم في خفض تكلفة السلع ويشجع الشركات على التوسع في استثماراتها بالسوق.

وأضاف «العربى» أنّ خفض الفائدة سيؤدي إلى رفع الإنتاج ومن ثم زيادة معروض السلع المختلفة وهو ما ينعكس بالطبع على تراجع الأسعار.

ومن ناحيته، قال الدكتور علي الإدريسي، أستاذ الاقتصاد بجامعة 6 أكتوبر، إن انخفاض سعر الفائدة سيساهم في خروج بعض المودعين من البنوك وتشغيل أموال الشهادات في استثمارات ذات عائد جديد يتخطى الـ13%.

وأضاف في تصريحات خاصة لـ«النبأ»، أنّ سعر الفائدة الآن تُحفز المستثمر على الاستثمار؛ لأنه تم خفض تكلفة الاقتراض، بالإضافة إلى أنه سيتم تحريك أسواق أخرى مثل العقارات والسيارات، قائلًا: «مع انخفاض تكلفة القروض سيلجأ المواطن للبنوك لشراء سيارة وعقار مما ينشط حركة الأسواق الفترة المقبلة».

وأشار «الإدريسي» إلى أنّ سعر الفائدة سيستمر في الانخفاض خلال عام 2020 لتصل إلى معدلاتها قبل برنامج الإصلاح الاقتصادي، متابعًا: «مع تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي تم رفع سعر الفائدة إلى 7%، وفي 2018 حتى الآن تم خفضها 5.5%، ثم حوالى 1.5% لنصل إلى المعدلات الطبيعية لسعر الفائدة».

وطالب أستاذ الاقتصاد، محافظ البنك المركزي بتثبيت سعر الفائدة خلال الاجتماعين القادمين، حتى يتم دراسة رد فعل قرار التخفيض على الأسواق، قائلًا: «استمرار انخفاض سعر الفائدة يشكل نوعًا من الخطورة على الحركة في الأسواق؛ لأن كثيرًا من المستثمرين وأصحاب المشروعات سينتظرون مزيدًا من التخفيض». 

بدوره، قال محمد بدراوي، عضو لجنة الشئون الاقتصادية بـ«مجلس النواب»، إنّ خفض سعر الفائدة إلى 13% لن يجذب مزيدًا من الاستثمارات بالشكل الذي كنا نأمل به، متابعًا: «يجب أن تصل الفائدة إلى 10% لتتواكب مع أسعار الفائدة عالميًا».

وأضاف في تصريحات خاصة لـ«النبأ»، أن سعر الفائدة في مصر لا يزال مرتفعًا، لافتًا إلى ضرورة خفض 3 أو 4 نقاط أساس حتى يصبح معدل الفائدة جاذبا للاستثمار.

وأشار «بدراوي»، إلى أن البنوك تمتلك ودائع لأعلى مستوى مما يزيد سيولة لديها، ومع ضعف تشغيل أموال المودعين في الأسواق، لجأت البنوك الفترة الماضية لتشغيل أموال المودعين في أذون الخزانة لدى الحكومة.

وتابع: «مع خفض سعر الفائدة في مصر سيندفع جزء من أموال أموال المودعين لدى البنوك للتعامل في الأسواق مرة أخرى، ما يحسن مناخ الأعمال في الصناعة والتجارة والسياحة».

وتوقع عضو لجنة الشئون الاقتصادية بـ«مجلس النواب»، استمرار انخفاض سعر الفائدة ليصل إلى 10% خلال عام 2020، لافتًا إلى أن ذلك مرتبط بمعدلات التضخم، ومعدلات الفائدة عالميًا.

هذا الخبر منقول من : النبأ





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


















شارك بتعليقك
فيسبوك ()


نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.