البحث

أسقف ورئيس دير الانبا شنودة باستراليا يطلب الصلاة من اجل سقوط الأمطار لإطفاء الحرائق

منذ 1 شهر
December 8, 2019, 6:35 pm
أسقف ورئيس دير الانبا شنودة باستراليا يطلب الصلاة من اجل سقوط الأمطار لإطفاء الحرائق

كتب اشرف حلمى 
 أسقف ورئيس دير الانبا شنودة باستراليا يطلب الصلاة من اجل سقوط الأمطار لإطفاء الحرائق
. أشرف حلمى
طالب اليوم الجمعة ٦ ديسمبر الحبر الجليل الانبا دانيال أسقف ورئيس دير الانبا شنودة رئيس المتوحدين بولاية نيو ساوث ويلز الشعب الاسترالى برفع صلاة وصوم ومطانيات من اجل سقوط الأمطار لإطفاء الحرائق المشتعلة بولايتي كوينزيلاند ونيو ساوث ويلز وذلك صباح غداً السبت ٧ ديسمبر كما جاء بالبيان الآتى : لكل من يهمه الامر بخصوص حال الأمور في استراليا وبالأخص في سيدني من ناحية الحرائق في الأشجار والنفوس الغارقة في الشرور وعدم المحبة والانقسامات والتسيب والانحرافات والقرارات الحكومية المنحرفة من ناحية الشذوذ الجنسي والسماح بالإجهاض وعدم الحرية المسيحية وغيره . وكما نحن الان في امس الحاجة الي امطار غزيرة لكي تطفيء هذة النيران الملتهبة في كل مكان وهذا الجفاف الفاحش يجب عمل الاتي:- ١- نرفع صلاة ونقول: "اذكر يارب خلاص هذا الموضع المقدس الذي لك وكل المواضع وكل أديرة آباءنا الأرثوذكسيين. وكل مدينة وكل كورة والقري وكل زينتها ونجنا كلنا من الغلاء والوباء والزلازل والغريق والحريق وسبي البربر ومن سيف الغريب ومن قيام الهراطقة . ٢- نقدم صوم نقي طاهر بجدية ونحن الان صايمين صوم الميلاد المقدس . ٣- ننحني بعمل مطانيات (٣٠) مطانية كلنا مع بعض في وقت واحد يوم السبت القادم غدا : ٢٠١٩/١٢/٧م الساعة ٨ صباحًا. ثم نستمر في عمل المطانيات الي حين يستجيب لنا الرب برحمته امين . ومما يذكر ان ولايتى نيو ساوث ويلز وكوينزيلاند تمران بظروف مناخية صعبة وأعلنت فيهما خدمات الإطفاء اليوم أنها تكافح مئات الحرائق بينها اكثر من ٤٥ حريق خارج نطاق السيطرة وأدت الى تدمير مئات المنازل واحراق مئات الالاف من هتكارات الغابات فيما استمر الدخان فى الانتشار بكثافة بسماء مدينة سيدني منذ ثلاث ايام مما ادى الى حجبت أشعة الشمس فى بعض المناطق






اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



جون المصرى و;كشف حقيقة محمد على بعد حوار البى بى سى

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.