البحث

تجنبها..7 عوامل تزيد من فرص الإصابة بالاكتئاب

منذ 3 شهر
December 17, 2019, 3:05 pm
تجنبها..7 عوامل تزيد من فرص الإصابة بالاكتئاب

يعد الاكتئاب هو اضطراب مزاجي يسبب شعورًا الدائم بالحزن وفقدان الاهتمام بالأشياء المحيطة، ويسمى أيضًا اضطراب اكتئابي رئيسي أو اكتئاب سريري، و يؤثر الاكتئاب على شعورك وتفكيرك وسلوكك ويمكن أن يؤدي إلى مجموعة متنوعة من المشاكل العاطفية والجسدية، وقد تواجهك صعوبة في القيام بالأنشطة اليومية العادية، وأحيانًا قد تشعر كما لو أن الحياة لا تستحق العيش.
ويعتبر الاكتئاب أكثر من مجرد نوبة من الحالة المزاجية السيئة، فهو ليس نقطة ضعف، ولا يمكنك "الخروج" منه ببساطة، ويتطلب الاكتئاب العلاج على المدى الطويل، ولكن يجب ألا تثبط عزيمتك، حيث ان اغلب الأشخاص المصابين بالأكتئاب يتحسَّنون بالأدوية أو العلاج النفسي أو كلاهما.

وغالبًا ما يبدأ الاكتئاب في فترة المراهقة، أو خلال مرحلة العشرينات والثلاثينات من حياة الشخص، لكنه قد يظهر في أي فترةٍ عمرية، ويتم تشخيص النساء بالاكتئاب أكثر من الرجال، لكن ربما يكون سبب ذلك أن النساء أكثر بحثًا عن العلاج.

ومن أهم العوامل التي قد تزيد خطر الإصابة بالاكتئاب، وفقا لما جاء في موقع "مايو كلينك" الطبي، وتشمل ما يلي:

1- بعض السمات الشخصية، مثل تراجع الثقة بالنفس والاعتماد على الآخرين بشكلٍ كبير والنقد الذاتي أو التشاؤم
2- الأحداث الصادمة أو المسببة للإجهاد النفسي، مثل: الانتهاك الجسدي أو الجنسي، وموت أو فراق شخص عزيز، والمشاكل المالية
3- وجود أقارب بالولادة لديهم تاريخ إصابة بالاكتئاب، أو الاضطراب ثنائي القطب، أو إدمان الكحوليات، أو الإقبال على الانتحار
4- لديك تاريخٌ مرتبطٌ باضطراباتٍ عقليةٍ أخرى، مثل: اضطراب القلق، واضطراب الشهية، أو التعرض للصدمات الشديدة.
5- إساءة استخدام الكحول أو المخدرات التي توهم المتعاطين بالترفيه
6- إن كنت مصابا بأمراض مزمنة وخطيرة، كالسرطان، والسكتة الدماغية، والألم المزمن، وأمراض القلب، فقد يصاحبك أعراض الاكتئاب.
7- بعض الأدوية، مثل بعض أدوية ارتفاع ضغط الدم أو الأقراص المنومة قد اتهمت في العديد من الدراسات العالمية أنها تتسبب في الإصابة بأعراض الاكتئاب.



نقلا عن صدي البلد




اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



هام جدا

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.