البحث

أضرار غير متوقعة لتدخين السجائر الالكترونية .. تعرف عليها

منذ 2 شهر
December 18, 2019, 8:44 pm
أضرار غير متوقعة لتدخين السجائر الالكترونية .. تعرف عليها

 أضرار غير متوقعة لتدخين السجائر الالكترونية تعرف عليها


كشفت دراسة حديثة أجريت مؤخرا من قبل باحثين في جامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو، أن تدخين السجائر الإلكترونية، قد يزيد من خطر الإصابة بأمراض الرئة الخطيرة بنسبة الثلث تقريبًا.
وتشير الأبحاث إلى أن مستخدمي السجائر الإلكترونية، هم أكثر عرضة بنسبة 29 في المائة لأمراض خطيرة، مثل: انتفاخ الرئة والتهاب الشعب الهوائية، والربو مقارنة بالأشخاص الذين لم يسبق لهم التدخين أو استخدام السجائر الإلكترونية


وتتبع العلماء في الدراسة، أكثر من 32000 شخص على مدى ثلاث سنوات، حيث وجدت الدراسة أن أولئك الذين يستخدمون السجائر الإلكترونية، كانوا أكثر عرضة للإصابة بـ أمراض الجهاز التنفسي.

وقال البروفيسور ستانتون غلانتز ، الذي قاد الدراسة، أنه بالنسبة لمستخدمي السجائر الإلكترونية ، زادت احتمالات الإصابة بأمراض الرئة بحوالي الثلث ، حتى بعد السيطرة على استخدامهم للتبغ، ظهرت لديهم تتابعات وتأثيرات سلبية عن الفترة التي قاموا بالتدخين فيها.

وتؤكد هذه الدراسة، أن السجائر الإلكترونية لها آثار ضارة طويلة الأجل على الصحة وتزيد من انتشار الأمراض الخطيرة، الربو والتهاب الشعب الهوائية وانتفاخ الرئة أو مرض الانسداد الرئوي المزمن (COPD).

وأكد الباحثون المشرفون على الدراسة، ان مدخني السجائر الإلكترونية، كانوا أكثر عرضة بنسبة 2.5 مرة للإصابة بأمراض الرئة الخطيرة ، لكن الخطر كان أعلى بين الذين قاموا بتبطيل تدخين التبغ والسجائر الإلكترونية.

وتشير التجارب على الحيوانات إلى أن المواد الكيميائية التي يتم تسخينها في السجائر الإلكترونية قد تتلف أنسجة الرئة. في العام الماضي ، وجدت دراسة أجرتها جامعة برمنغهام أن مسببات الأبخرة تسبب أضرارًا خطير بفضل المواد الكيميائية الالتهابية التي تتركها في الشعب الهوائية ، والتي يمكن أن تؤدي بمرور الوقت إلى التهاب الشعب الهوائية وانتفاخ الرئة.
 

هذا الخبر منقول من : صدى البلد





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



اعلان مثبت

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.