البحث

لهذا السبب الخطير..الجراحون الإناث أكثر عرضة للإجهاض والعقم

منذ 3 شهر
January 3, 2020, 10:48 pm
لهذا السبب الخطير..الجراحون الإناث أكثر عرضة للإجهاض والعقم

أشارت دراسة جديدة أجريت مؤخرا من قبل باحثين بريطانيين، إلى أن الجراحين الإناث يواجهن مخاطر أعلى للإصابة بـ العقم أو مضاعفات الحمل أكثر من عامة السكان، وذلك لأنهم يتعرضون لـ "الدخان الجراحي" السام والإشعاع في غرفة العمليات.
وأضاف الباحثون المشرفون على الدراسة، أن الجراحات يواجهن مخاطر أعلى من النساء الأخريات، حيث أنه أثناء العمليات الجراحية، قد يستنشق الجراحون 25 مادة كيميائية، قد يؤدي الكثير منها إلى زيادة مخاطر إصابة النساء بالعقم أو مشاكل مثل انخفاض وزن الجنين عند الولادة والولادة قبل الأوان.

وتابع الباحثون، أنه لا يجب حرمان السيدات من ممارسة أعمالهم في إجراء العمليات الجراحية، بل على المستشفيات أن تتخذ تدابير مثل إدخال تحذيرات لهم، وأنظمة تهوية أفضل للمساعدة في حماية النساء من التعرض للإجهاض أو العقم.

وفي الولايات المتحدة، أصبح الآن حوالي 21 في المائة من الجراحين العامين من النساء، وهي قفزة كبيرة تفوق النسبة البالغة 13.6 في المائة التي شكلت المجموعة قبل عقد من الزمن، وفقا لما جاء في صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وأشار الباحثون أيضا، إلى أن تأخر إنجاب الأطفال لدى السيدات اللاتي يعملن في مهنة الجراحة، وأيام العمل الطويلة المجهدة يؤدي بالفعل إلى زيادة مخاطر الإصابة بالعقم أو ومشاكل الحمل المعقدة، وذلك بسبب المخاطر المهنية الفريدة التي يواجهونها.
ووجد الباحثون، أن تعرض الجراحات للإشعاع يمكن أن يزيد من مخاطر وفاة الجنين في الرحم، وتقييد النمو أثناء الحمل، والعيوب الخلقية ، مثل: صغر الرأس، والمشاكل الإدراكية ، وكذلك زيادة مخاطر الإصابة بسرطان عند أطفالهم.

وأثارت مادة كيميائية تعرف باسم 1 - 2-dichloroethane تستخدم في غرفة العمليات خطر الإصابة بالعقم، والإجهاض التلقائي في الدراسات على الحيوانات، على الرغم من أن هناك القليل من الأبحاث حول آثاره على النساء البشر والأجنة النامية.

وتشمل المخاطر الإضافية التي يمكن أن تصاب بها النساء العاملات في مهنة الجراحة، انتقال الأمراض المنقولة بالدم ، مثل التهاب الكبد B ، التهاب الكبد C وفيروس نقص المناعة البشرية بسبب استخدام أدوات جراحية حادة مع المرضى المصابين.

بالإضافة إلى ذلك ، زادت إصابة الجراحات بالعقم والإجهاض بالعمل لعدد ساعات تزيد عن 40 ساعة، والعمل في فترات مسائية من مخاطر الولادة قبل الأوان، والإجهاض التلقائي للجراحين.


نقلا عن صدي البلد




اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



هام جدا

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.