البحث

بالتفاصيل ... ​انتقام واخذ بالثأر ينتظر أردوغان وجيشه

منذ 1 شهر
January 16, 2020, 3:23 pm
بالتفاصيل ... ​انتقام واخذ بالثأر ينتظر أردوغان وجيشه



قال محمد ربيع الديهى، الباحث المتخصص فى الشئون التركية، إن أردوغان لا يزال مصمما على التدخل التركى فى ليبيا على الرغم من أن التاريخ العثمانى مليء بالمجازر الضخمة والجرائم الانتقامية التي ارتكبها العثمانيون ضد الليبيين، لافتا إلى أن الشعب الليبى سـيأخذ بثأره وسوف يرد الصاع صاعين لأردوغان وجيشه حال اقترابهما من أرضه.

واستنكر ربيع الديهي، في مداخلة هاتفية عبر فضائية "إكسترا نيوز"، زيارة أردوغان إلى تونس قائلا إنها تهدف لاستخدام الأخيرة كمعبر لإدخال الجنود التركيين إلى ليبيا، خاصة أنه يرغب في استغلال ورقة رئيس البرلمان التونسي الغنوشي فى ظل انتمائه لجماعة الإخوان، والذى قام برد زيارة أردوغان وذهب لتركيا وسط نفور تام من الشعب والبرلمان التونسي.

وأشار الديهي إلى وجود تقارير دولية كشفت قيام أردوغان بنقل الكثير من الإرهابيين إلى ليبيا، لافتا إلى أن سيطرة حفتر على سرت أغلقت الباب عليه للتدخل فى الشأن الليبى.

وأكد أن أردوغان حاول مستميتا على مدار سنوات عديدة ولكنه فشل فى إعادة السيناريو المشئوم لأذهان الدولة الليبية وإخضاع الأخيرة تحت سطوته لأهداف استعمارية بحتة.

ولفت إلى أن الرئيس التركى بعد فشله في الاقتراب من الدولة المصرية، وتقسيم سوريا، راوده طموح غزو ليبيا والاستيلاء على ثرواتها وخيراتها.

هذا الخبر منقول من : صدى البلد





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



اعلان مثبت

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.