قلة النوم تهدد الأطفال بالاكتئاب وضعف الأداء الإدراكي

منذ 1 سنه
February 7, 2020, 3:58 pm

أكدت الأبحاث الحديثة أن ساعات النوم التي يتمكن الأطفال من الحصول عليها تحدد بشكل كبير مدى تعرضهم للاكتئاب والقلق والسلوك الدافع وضعف الأداء الإدراكي.
وفي دراسة ، أجراها باحثون من جامعة "وارويك"، فى الولايات المتحدة - نُشرت مؤخرًا في مجلة "الطب النفسي الجزيئي" - تم تحليل حالات 11,000 طفل تراوحت أعمارهم بين 9 و11 عامًا من مجموعة بيانات التنمية المعرفية للمراهقين ، لمعرفة العلاقة بين مدة النوم والدماغ، وفقًا لما نشرته وكالة أنباء الشرق الأوسط.
وأظهرت الدراسة - التي أجريت من قبل الباحثين "جيان فنغ فنج" والبروفيسور "إدموند رولز"، والدكتور "وي تشنج"، وزملائه من قسم علوم الكمبيوتر في جامعة "وارويك" وجامعة "فودان" - ارتباط تدابير الإكتئاب والقلق والسلوك الدافع وضعف الأداء المعرفي لدى الأطفال مع مدة النوم أقصر، وكذلك ارتباط مشاكل الاكتئاب مع مدة النوم القصيرة بعد عام واحد.





وجرى العثور على أن انخفاض حجم الدماغ من المناطق مثل القشرة الأمامية المدارية، القشرة الأمامية والزمانية (precuneus )، والتلفيف فوق الحرج يرتبط مع مدة النوم أقصر.
ويعلق البروفيسور "جيان فنج فنج"، من قسم علوم الكمبيوتر فى جامعة وارويك بالقول "كمية النوم الموصى بها للأطفال من عمر 6 إلى 12 عامًا تتراوح من 9 إلى 12 ساعة ومع ذلك ، فإن اضطرابات النوم شائعة بين الأطفال والمراهقين حول العالم بسبب الطلب المتزايد على وقتهم من المدرسة ، وزيادة استخدام وقت الشاشة ، والأنشطة الرياضية والاجتماعية".
وأظهر دراسة سابقة أن حوالي 60 ٪ من المراهقين في الولايات المتحدة يتلقون أقل من 8 ساعات من النوم في ليال المدارس.
وقال البروفيسور جيان فنج فنج : "لقد أظهرت النتائج التي توصلنا إليها أن النتيجة الإجمالية لمشاكل السلوك عند الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 7 ساعات كانت أعلى بنسبة 53 ٪ في المتوسط وكانت النتيجة الإجمالية المعرفية أقل بنسبة 7.8 ٪ في المتوسط مقارنة بالأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 9 و 11 ساعة من يسلط الضوء على أهمية النوم الكافي في كل من الإدراك والصحة العقلية عند الأطفال".
كما علق البروفيسور إدموند رولز من قسم علوم الحاسوب بجامعة وارويك : "هذه جمعيات مهمة تم تحديدها بين مدة النوم عند الأطفال ، وهيكل المخ ، وتدابير الصحة المعرفية والعقلية ، ولكن هناك حاجة إلى مزيد من البحث لاكتشاف الأسباب الكامنة وراء هذه العلاقات ".
نقلا عن الكونسلتو





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري
احصل عليه من app store تحميل تطبيق صوت المسيحي من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق صوت المسيحي من google play