البحث

في مثل هذا اليوم ... قام تنظيم داعش بإعدام 21 مصري قبطي

منذ 5 شهر
February 15, 2020, 11:42 am
في مثل هذا اليوم ... قام تنظيم داعش بإعدام 21 مصري قبطي

في مثل هذا اليوم .  قام تنظيم داعش بإعدام 21 مصري قبطي
حدث
في مثل هذا اليوم 15 فبراير2015م سامح جميل  قام تنظيم داعش بإعدام 21 مصري قبطي تحت عنوان رسالة موقعة بالدماء إلى أمة الصليب. حيث بث تنظيم الدولة فيديو تظهر عملية ذبح 21 مصري على إحدى السواحل يشار إليها على إنها في ليبيا. وأظهرت الصور معاملة مهينة من عناصر داعش للأسرى، حيث ساقهم واحدا واحدا. وأظهرت إحدى صور تلطخ مياه البحر بلون الدم.   في أعقاب التغيرات التي مرت بها كل من مصر وليبيا بعد الثورات العربية والإطاحة بنظام معمر القذافي في 2011، لم يستتب النظام والأمن بشكل تام، وفي الفترة السابقة لبث التنظيم لفيديو قتل المصريين ال21، كان هناك مجموعة من الحوادث التي تضمنت ليبيين ومصريين. ففي يناير 2014 اختطف خمسة من موظفي السفارة المصرية في ليبيا، على خلفية إعتقال القوات المصرية لليبي شعبان هدية في الإسكندرية، ليطلق سراحهم بعد إطلاق سراح شعبان بعدها بيومين، وفي فبراير عام 2014، خُطف وقتل برصاص في الرأس 7 عمال مصريين في بنغازي.   وفي صيف 2014 بدأت أزمة في ليبيا ومعارك دامية بين مليشيات متصارعة، قوات الجيش بقيادة اللواء المتقاعد سابقا خليفة حفتر وبين مليشيات إسلامية، بوجود حكومة المؤتمر الوطني العام المؤقتة ومنتهية الصلاحية في طرابلس وبرلمان يجتمع نواب منه في طبرق، وفي ديسمبر 2014 قُتل طبيب مصري وزوجته في منطقة جارف في سرت، وخطفت إبنتة لهما في الثالثة عشرة من عمرها ووجدت جثتها لاحقا غرب سرت في الثلاثين من ديسمبر 2014، خُطف 7 من العمال المصريين الأقباط في مدينة سرت شرق ليبيا، حيث قطعت طريق عودتهم لمصر، ثم خُطف 14 آخرون في 3 يناير 2015 من مساكنهم في سرت أيضاً.   في 5 يناير 2015، أعلنت وزارة الخارجية أن عبد الفتاح السيسي أمر بإنشاء خلية أزمة لمتابعة قضية المخطوفين، وأنها في حالة إنعقاد دائم وتضم ممثلين عن كافة الوزارات والأجهزة الأمنية المعنية. قامت الخلية بإجراء محادثات مع شيوخ القبائل الليبية، والسلطات الليبية الرسمية، ووزراء خارجية أوروبيين، ووزير الخارجية الأمريكي جون كيري.   بعد مرور أسابيع على الإختطاف، نظم العشرات من أهالي المختطفين وقفة احتجاجية أمام وزارة الخارجية مطالبين بسرعة التحرك للإفراج عن ذويهم في 19 يناير، وأرسلوا رسائل تفيد عدم الرضا عن جهود الدولة لإستعادة أبنائهم.   نشر تنظيم داعش مقالا حول الخطف مرفقا بصور في مجلة يصدرها بإسم "دابق"، وبعدها بأيام وتحديدا في 15 فبراير نُشر فيديو مدته 5 دقائق يظهر قتل المختطفين ال21 ذبحا.   وكانت الصور في مجلة دابق -التي تعود ليوم الخميس (13/7)/2015) المرفقة بالمقال مماثلة جدا وبشكل كبير لتلك التي يتضمنها شريط الفيديو الذي تم بثه   القرارات والخطاب: أعلن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في كلمة طارئة ردا على مقتل 21 مصري من قبل تنظيم الدولة الإسلامية في ليبيا بأنه حان الوقت للتعامل مع الإرهاب بدون أي ازدواجية في المعايير مشيرا إلى أن مصر تمتلك حق الرد من داعش.   وقدم الرئيس السيسي، العزاء للشعب المصري وأسر الضحايا، مشيًرا إلى أن المصاب هو مصاب مصر كلها، وأن هذه الأعمال الجبانة لن تنال من عزيمة مصر، وأعلن السيسي في كلمة له، إن أول قراراته دعوة مجلس الدفاع الوطني للانعقاد والتباحث حول القرارات والإجراءات المقرر اتخاذها، وقام الرئيس السيسي بتوجيه وزير الخارجية بالتوجه إلى واشنطن لإجراء الاتصالات العاجلة مع الأمم المتحدة للمشاركة في إتخاذ قرارات هامة ضد الإرهاب مؤكدا بأنه قد آن الآوان لهزيمة الإرهاب مرة أخرى.   ووجه الرئيس حكومة محلب بإتخاذ كافة الإجراءات للوقوف مع أهالي الضحايا بكل الطرق الممكنة بالإضافة إلى منع المصريين من السفر إلى ليبيا. «وتابع: «كما وجهت أجهزة الدولة لاتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لعودة المصريين الراغبين في العودة لأرض الوطن وقال السيسي بأن مصر ودول العالم اجمع تواجه معركة شرسة ضد تنظيمات ارهابية متطرفة وان الاوان لكي نتعامل معاها جميعا.   وأوضح الرئيس السيسي بأنه في اجتماع دائم لمجلس الدفاع الوطني لبحث الرد على التنظيم الدولة بكل قوة. وأضاف السيسي، في خطاب ألقاه للشعب المصري، أن مصر تحتفظ لنفسها بحق الرد على المجرمين القتلة، لافتًا إلى أنه وجه الحكومة إلى التنفيذ الصارم لقرار منع سفر المصريين إلى ليبيا، وأضاف "إننا في هذه اللحظات نشعر جميعا كمواطنين نشعر بالحزن والألم والغضب فهذا الإرهاب الجديد في سلسلسة الإرهاب المسترشي وهو ما يفرض جميعا الإصطصاف من حماية العالم منه وعلى دول العالم أن "تتشارك في نفس الأهداف ضد الإرهاب.   أسماء الضحايا: عدد الضحايا 21 شخص وينتمي أن الضحايا إلى خمسة قرى بمحافظة المنيا جنوبي القاهرة، ومنهم 13 من قرية العور وأسماء الضحايا هي :   ميلاد مكين زكي - أبانوب عياد عطية - ماجد سليمان شحاتة - يوسف شكري يونان كيرلس شكري فوزي - بيشوي أسطافنوس كامل - صموئيل أسطافنوس كامل - ملاك إبراهيم سنيوت تواضروس يوسف تواضروس - جرجس ميلاد سنيوت - مينا فايز عزيز - هاني عبدالمسيح صليب بيشوي عادل خلف - صموئيل ألهم ويلسن - عامل افريقى يدعى ماثيو اياريجيا - عزت بشري نصيف لوقا نجاتي - جابر منير عادلي - عصام بدار سمير - ملاك فرج إبرام - سامح صلاح فاروق   ردود الفعل بعد المذبحة: الأزهر: من جهته أدان مفتي مصر بشدة ذبح المواطنين المصريين، كما أكد الأزهر في بيانه "العمل البربري الهمجي لا يمت إلى دين من الأديان ولا عرف من الأعراف الإنسانية.   الكنيسة الأرثوذكسية في مصر: أعربت الكنيسة الأرثوذكسية المصرية عن تعازيها لأهالي الضحايا، وقالت في بيان لها إن "مصر لن يهدأ لها بال حتى ينال الجناة الأشرار جزاءهم العادل .   الأردن: من جانبها أدانت الحكومة الأردنية عملية الإعدام مؤكدة وقوفها إلى جانب مصر، وإن هذا العمل الإجرامي يؤشر على أن الإرهاب أعمى ويثير الحقد والبغضاء بين أتباع الديانات السماوية.   تنظيم فجر ليبيا: اعتبر تنظيم فجر ليبيا هذا العمل "إجراميا لا ينت إلى الإسلام بصلة"، وأكد القائد الميداني في التنظيم عادل الطاهر للجزيرة إدانته لعملية الذبح.   تونس: أدانت تونس بشدّة عبر بيان لوزارة الشؤون الخارجية للجريمة الإرهابيّة البشعة التي راح ضحيّتها مواطنون مصريّون أبرياء. وتقدّمت الحكومة التونسية بتعازيها للحكومة والشعب المصريّين.   أصدر رئيس حزب حركة النهضة راشد الغنوشي بيانا في 16 فبراير أدان فيه المذبحة.   الفيديو: في بداية الفيديو يظهر نص يبين ان المكان هو أحد سواحل طرابلس في ليبيا بينما اكدت مصادر ليبية ومصرية نفت ذلك حيث تبيّن بعد التحليل أن الحادث وقع في منطقة السبعة، غرب سرت بحوالي 7 كم، وهو موقع يخضع لسيطرة التنظيم بالكامل.   شرح الفيديو: مدة الفيديو تصل إلى خمسة دقائق وأُلقى عليه عنوان رسالة موقعة بالدماء لامة الصليب على أحد سواحل ولاية طرابلس حيث لم تستخدم اسم ليبيا للدلالة على ولاية تتبع الدولة الإسلامية بشكل مشابه لولاية طرابلس الغرب بالدولة العثمانية، ويُقتاد الرهاءن في لباس برتقالي كل واحد مع أحد افراد داعش ذو بنية جسمية ضخمة متماثلة ويرتدون الزي الاسود والخناجر على يمينهم، ما عدا أحد كوادر داعش يرتدي زياً مختلفا مشابه للزي الذي كان يرتديه مسلحي داعش خلال إعدام الطيار الأردني معاذ الكساسبة ثم يتحدث قائدهم ذو الزي المختلف بالإنجليزية ثم يتم تمديدهم وقطع الرؤوس ثم يكمل كلامه ثم تظهر صور لشاطئ البحر مختلط بالدماء. وأبرز الاختلافات في هذا الفيديو انه كان أقسى وأفظع وأكثر رعبا من الفيديوهات السابقة، والمتحدث لم يأت من قريب أو بعيد على ذكر السلطات المصرية اوالرئيس عبد الفتاح السيسي ولم يهاجمهما. وايضا قساوة المشهد وتدفق الدماء بشكل واضح والاخراج الهوليودي، وأيضا ذكر غير مسبوق لزعيم تنظيم القاعدة الراحل أسامة بن لادن، حيث توعد قائد المجموعة بالثأر له.   نصوص الفيديو: "الحمد لله القوي المتين والصلاة والسلام على "من بعث بالسيف رحمة للعالمين".   ان هذا البحر الذي غيبتم به جسد الشيخ أسامة بن لادن تقبله الله اقسمنا بالله لنشوبنه بدمائك. سنفتح روما بإذن الله، وعد نبينا صلى الله عليه وسلم، واليوم نحن في جنوب روما في أرض الإسلام ليبيا، نرسل رسالة أخرى أيها الصليبيون إن الأمان لكم أماني لا سيما أنكم تقاتلونا كافة فسنقاتلكم كافة حتى تضع الحرب أوزارها.   اراء عن الفيديو: علق المنتج السينمائي صفوت غطاس، ان الفيديو تم اخراجه باحترافيه عاليه، اجريت له بروفات أكثر من مره في دخولهم وركوعهم في ذات الوقت، و ان هناك أكثر من كاميرا تمت الاستعانه بها.   ملاحظات على الفيديو: تم عن طريق بعض المهتمين والمحللين للفيديو الإشارة إلى بعض الملاحظات على الفيديو والذي أثار بعض الاستنتاجات منها :   ارتداء الساعة باليد اليسار: لوحظ ارتداء الشخص الذي يتحدث في الفيديو، لأحدث ماركات الساعات الحديثة في اليد اليسرى (روليكس)، في الوقت الذي تحرم فيه جميع التيارات الجهادية ارتداء أي شيء في اليد اليسرى تجنبا لتقليد اليهود.   الخناجر حيث ان الخناجر من ماركة كولومبيا الأمريكية يستخدمها الجيش الأمريكي.   البنية الجسمية للمقاتلي داعش وطول القامة الذين يظهرون بأحجام متقاربة تشبه فرقة مدربة جيدا.   صور سابقة من التسجيل: وكان التنظيم قد نشر صورا في مجلة دابق، التي تُصدرها داعش باللغة الإنجليزية، للمختطفين وقتها، وظن الجميع أن الجريمة لم يتم تنفيذها بعد. وبحسب خبراء أن السبب وراء عدم الإعلان عن الجريمة هو الرغبة بالقيام بـ"عملية تمويه وخداع للدولة المصرية لضمان تغطية الفعل الاإعدام ومحاولة محو كُل الأدلة الممكنة خلفهم".   جملة (. بالسيف رحمة للعالمين.): علما أن هذا اللفظ وكلمة السيف ليست من أدبيات الخطب في الإسلام. الحديث باللغة الإنجليزية. طلاقة شديدة باللغة الإنجليزية. ترجمة على مستوى عالي. يسمع بوضوح صوت المخرج بالدقيقة 3:28، يأمر "الممثلين الدواعش" ببدء عملية تنفيذ الإعدام باللغة الإنجليزية. حيث يرى خبراء أن مخاطبة المخرج للعناصر باللغة الإنجليزية، يدل أنهم ليسوا من ليبيا، ويؤكد أن أغلب مقاتلي داعش في ليبيا من المرتزقة الأجانب.!!
 

هذا الخبر منقول من : الأقباط متحدون





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


















شارك بتعليقك
فيسبوك ()


نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.