البحث

تعرف كيف أقنع أردوغان السوريين بالسفر إلى ليبيا؟

منذ 1 شهر
February 23, 2020, 10:59 pm
تعرف كيف أقنع أردوغان السوريين بالسفر إلى ليبيا؟

حدث
تعرف كيف أقنع أردوغان السوريين بالسفر إلى ليبيا؟
أكدت صحيفة "آرب ويكلي" البريطانية، أن تركيا نقلت الحرب الأهلية السورية إلى ليبيا، عندما تم تجنيد المقاتلين السوريين في ليبيا.

وتابعت: أن الكثير منهم وافق، معتقدين أنها ستكون مهمة مدتها ٣ أشهر بمقابل مجزي كما أوهمهم رجب طيب أردوغان أواخر عام ٢٠١٩.

وأضافت: أنه تم تجنيدهم من قبل تركيا للقتال، إلى جانب ميليشيات حكومة الوفاق الوطني بقيادة فايز السراج ضد الجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتر المدعوم من القوى العربية والغربية.

وقالت المنظمة السورية لحقوق الإنسان: إن تركيا تدفع أجور للمجندين تصل إلى 2000 دولار شهريًا بزعم إنقاذ طرابلس، مشيرة إلى أن عدد المقاتلين السوريين تجاوز الألف رجل في أكتوبر وقتل سوري واحد على الأقل في ساحة المعركة الليبية.

وأكدت الصحيفة أن بعد خمسة أشهر، لم يعد أي سوري، وما زالت تركيا ترسل المزيد إلى ليبيا، وتابعت أن هذه الإمدادات زادت الوضع سوءا في ليبيا، وأشعلت الحرب الأهلية أكثر.

وقالت والدة أحد المقاتلين: "أرغب في أن يعود ابني لا للمزيد من الحروب سئمنا القتال".

وقال ماهر، حلاق سوري من شرق الغوطة، يقاتل ابن عمه في ليبيا: "نحن لسنا سعداء بقراره لكن لا يمكننا إلقاء اللوم عليه، إنه يفعل ذلك فقط من أجل المال".

وتابع "تم طرده من منزله، الذي تم هدمه، وأُرسل للعيش في جرابولس المدينة التي تحتلها تركيا في شمال سوريا".

وتابع: "لا يستطيع العثور على وظيفة ويحتاج إلى المال لإطعام أطفاله الأربعة الصغار، فعندما تغرق، فأنت تتعلق بأي شيء يتم تقديمه لك - حتى لو كان قشة".

وأصر ماهر على أن ابن عمه ذهب إلى ليبيا "حتى يتمكن من العيش وكسب المال لكنه لا يريد الموت في ليبيا".

أبونادر، العضو السابق في المعارضة المسلحة في حمص، قال: "عندما بدأ كل هذا، حملنا السلاح للدفاع عن منازلنا وأطفالنا، وليس القتال من أجل الرئيس التركي لذلك تصالحنا مع الحكومة".

وتابع: "في منتصف الحرب، أدركنا أن أردوغان كان يستخدمنا ويرغب في مبادلتنا بأي صفقة ترضي طموحاته، لا يهمه الشعب السوري".
الكلمات المفتاحية

هذا الخبر منقول من : الدستور





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



اعلان مثبت

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.