البحث

ضربة أمريكية قوية على وجه أردوغان

منذ 1 شهر
February 27, 2020, 10:53 am
ضربة أمريكية قوية على وجه أردوغان

ضربة  أمريكية قوية على وجه أردوغان
حدث

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية، أن الولايات المتحدة، لم تتخذ قرارًا بشأن الطلب التركي بنشر بطاريات "باتريوت" الأميركية في تركيا، بالقرب من الحدود السورية، وذلك بعد طلب من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، لمنظومة الدفاع الجوي الأمريكية بنشر بطاريات "باتريوت" على حدودها مع سوريا.

وجاء إعلان البنتاجون متزامنًا مع زعم أردوغان أن مشكلة بلاده في إدلب هي عدم إمكانيتها استخدام المجال الجوي.

بدوره، أعلن وزير الدفاع الأمريكي، مارك إسبر، أن القوات الأمريكية لا تنوي العودة إلى الحدود السورية التركية.

ونوه إسبر في جلسة استماع بمجلس النواب، بعدم وجود إمكانية في الوقت الحالي لعودة قواته إلى الحدود السورية التركية، كما كشف أن إدلب هي المنطقة الأكثر تعقيدًا من بين جميع المناطق، نظرا لالتقاء العديد من أطراف الصراع هناك.

هذا الخبر منقول من : الدستور





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



اعلان مثبت

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.