البحث

دكتور مصطفى راشد مفتى استراليا يهاجم كل من كفر د مجدى يعقوب و نشر بيان دار الافتاء الذى لجم شيوخ الفتن

منذ 4 شهر
March 1, 2020, 11:54 pm
دكتور مصطفى راشد مفتى استراليا يهاجم كل من كفر د مجدى يعقوب و نشر بيان دار الافتاء الذى لجم شيوخ الفتن




دكتور مصطفى راشد مفتى استراليا يهاجم كل من كفر د مجدى يعقوب و نشر بيان دار الافتاء الذى لجم شيوخ الفتن

كتبت لورينا اديب لموقع صوت المسيحى الحر

بعض الشيوخ مثل عبداالله رشدى و   الحوينى و عاصم عبد الماجد و سامح عبد الحميد وغيرهم من يقومون بتكفير الدكتور مجدى يعقوب  

هذا الطبيب ما مشكلته معكم ايها الشيوخ فهو لم يدخل معكم فى اى نقاش او احتدام بل هو نظره و تركيزه على رسالته و هى الانسانية و  الرحمه و الخير 

ما هو الذى قدمتوه انتم ايها الشيوخ للمجتمع غير نشر الفتن و التكفير و العداء و الدماء 

و الشكر لدار الافتاء المصرية عن موقفها نحو هؤلاء الشيوخ و تلجيمهم فى بيان شديد الاحترام 

و اليكم بيان دار الافتاء 

صاحب السعادة
لا شك أن ما حصَّله السير مجدي يعقوب من علم ومعرفة وخبرة أذهلت العالم؛ كانت نتيجة لجهود مضنية وشاقة قد وضعها كلها مُسَخّرة في خدمة وطنه وشعبه، ولم ينظر يومًا ما إلى دين من يعالج وينقذ من الموت، بل بعين الشفقة والرحمة والإنسانية التي امتلأ بها قلبه
وقد تعودنا من مثيري الشغب عبر مواقع التواصل الاجتماعي ما بين حين وآخر أن يخرج علينا أحدهم بتصريح فجٍّ أو أغنية هابطة أو كلام يصبو منه إلى إثارة انتباه الجماهير، وزيادة عدد من المتابعين وحصد أكبر قدر من "اللايكات" التي سرعان ما تتحول إلى أموال وأرصدة تغني أصحابها على حساب انحطاط الذوق العام والأخلاق
ومن الطبيعي بالنسبة للمصريين بما حباهم الله من فطرة نقية، أن يتوجهوا إلى الله بالشفاء والرحمة والجنة للدكتور مجدي يعقوب - صاحب السعادة- ؛ لأنه في قلوب المصريين يستحق كلَّ خير؛ والجنة هي أكبر خير يناله الإنسان، دعاء فطري بعيد عن السفسطة والجدل والمكايدة الطائفية، دعاء نابع من القلب إلى الرب أن يضع هذا الإنسان في أعلى مكانة يستحقها
فإذا بأهل الفتنة ومثيري الشغب ومحبي الظهور وجامعي "اللايك" و "الشير" يدخلون على الخط؛ دون أن يسألهم أحد فيتكلمون بحديث الفتنة عن مصير الدكتور مجدي يعقوب، وكأنَّ الله تعالى وكلهم بمصائر خلقه وأعطاهم حق إدخال هذا إلى الجنة وذاك إلى النار؟!


و فى مداخلة مع دكتور مصطفى راشد مفتى استراليا يهاجم كل من كفر د مجدى يعقوب 

د كتور مصطفى راشد غنى عن التعريف فى دفاعه عن المواطنه 

و يوصح دكتور مصطفى راشد تعليقه على تكريم دكتور مجدى يعقوب فى محافل دوليه و اقليمية 

و هو احد الشيوخ المسلمين المعتدلين و لهم دور فى الوطنيه و التنوير قال انه يفتخر بتكريم دكتور مجدى يعقوب لانسانيته و ما يفعله من خير 

و صدم من رد فعل شيوخ الفتن وما قالوه عن دكتور مجدى يعقوب و هاجمهم بشدة و قال هذا شئ منظم بينهم و كانهم متفقين عليه و مرتب بينهم 
وهذا شئ مزعج جدا ما فعلوه
و تابع كل واحد من هؤلاء الشيوخ لايملك من مصيره شئ كيف يحدد مصير غيره 

و كل هؤلاء الشيوخ الذين يكفرون غيرهم ليسوا متاكدون من انهم من اهل الجنه ولا النار كيف يحكمون على غيرهم 

مصيبه كبيره انهم يتكلمون عن شخصية وطنيه عظيمه مثل الدكتور مجدى يعقوب الذى رفع اسم مصر فى العالم كله بانسانيته العظيمة 

و دكتورمجدى يعقوب  لم يفرق بين مسلم و مسيحى ولا اى ديانه اخرى 

عندما قام الشبيخ الجفرى بعمل عملية عند د مجدى يعقوب لم يساله انت مسلم ولا مسيحى 

دكتور مجدى يعقوب فوق الوصف شخصية عظيمة عالم كبير 

و اكرر كلامى مره اخرى اى انسان يقول على المسيحى كافر فهو الكافر و ليس المسيحى 

و تابع باستشهاد بايه من القران إِذْ قَالَ اللَّهُ يَا عِيسَىٰ إِنِّي مُتَوَفِّيكَ وَرَافِعُكَ إِلَيَّ وَمُطَهِّرُكَ مِنَ الَّذِينَ كَفَرُوا وَجَاعِلُ الَّذِينَ اتَّبَعُوكَ فَوْقَ الَّذِينَ كَفَرُوا إِلَىٰ يَوْمِ الْقِيَامَةِ ۖ ثُمَّ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأَحْكُمُ بَيْنَكُمْ فِيمَا كُنتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ 

و يطالب بمحاكمة هؤلاء الشيوخ الذين يبثون الفتن و الكفر 

و يطالب المسيحيين بعمل جنح مباشره ضد هؤلاء الشيوخ لوقف هذا التطاول 


و عن رايه فى ما نشرته دار الافتاء و تلقيب د مجدى يعقوب بصاحب السعادة و موقف الدوله من التحقيق مع الشيخ عبدالله رشدى فى بث الفتن فى المجتمع المصرى 

قال دكتور مصطفى راشد هذا ليس بجديد على مفتى الجمهورية الدكتور شوقى علام ان يصرح بهذا البيان الرائع لدكتور مجدى يعقوب انه شخصية محترمه و انسانية و يجيب تكريمة 

و دكتور شوقى عالم مستنير يقدر العلم و الانسانية و شئ عظيم ماقاله و صرح بيه فى حق د مجدى يعقوب 

و ايضا ما صرح بيه شيخ الازهر فى حق د كتور مجدى يعقوب يشهد له بيه ببيان محترم 

و ما حدث من الوزير الشجاع وزير الاوقاف محمد جمعه استجاب فورا وقف الشيح عبدالله عن اعتلاء المنابر

عما قاله عن شخصية محبوبه من الشعب المصرى كله و ماقاله هو كفر بدينه الاسلام و ما فعله شهرة لنفسه 

 




اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


















شارك بتعليقك
فيسبوك ()


نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.