البحث

شاهد كيف تحدثت وزيرة الصحة عن الأسبوع السابع للفيروس فى مصر

منذ 2 شهر
March 28, 2020, 1:28 pm
شاهد كيف تحدثت وزيرة الصحة عن الأسبوع السابع للفيروس فى مصر

حدث
شاهد كيف تحدثت وزيرة الصحة عن الأسبوع السابع للفيروس فى مصر



قالت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، إن معظم الدول التي لم تتخذ إجراءات احترازية قوية وصلت إلى الذروة في عدد الإصابات في الأسبوع السادس أو السابع من دخول فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، موضحة أن أمس الجمعة هو آخر أيام الأسبوع السادس في مصر، وأن اليوم السبت هو أول أيام الأسبوع السابع.
وأضافت زايد، في مداخلة لبرنامج "الحكاية"، الذي يقدمه عمر أديب على شاشة  mbc مصر، أن اليابان بدأت بعد الصين فورا ولم تصل لمرحلة الذروة، وكذلك سنغافورة.
وأوضحت "زايد" أن ما اتخذته الحكومة ووزارة الصحة في مصر من تقصي وحصر وعزل للمخالطين "جعل مصر في معدلات أرجو أن نستمر عليها، وأرجو ألا نصل إلى الذروة في الإصابات مع بداية الأسبوع السابع، ولو حدث تكون بأقل أعداد ممكنة".
وأكدت الوزيرة، وجود تحسن في مستوى استجابة الأفراد والأسر لقرارات وتوجيهات الحكومة، متمنية أن تمر الأزمة بأقل عدد ممكن.
وأوضحت أن الحكومة المصرية تعمل على تقليل الحالات اليومية المصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، حتى يتثنى لها أن تتبع المخالطين للمصابين وإجراء الفحوصات لهم.
وأشارت إلى أن منحنى أعداد الإصابات في مصر هو نفسه في اليابان ونفس الأمر في حالة أعداد الوفيات، مؤكدة أن الحكومة تعمل على تجنب الوصول إلى ذروة الإصابات، وذلك لأن دول العالم تعاني على مستوى مستلزمات الوقاية.
وأضافت أن فيروس كورونا أصاب 600 ألف شخص حول العالم، مشيرةً إلى أن دولة واحدة فقط شهدت إصابة 100 ألف حالة، لافتة إلى أن عدد إصابة المواطنين بـ فيروس كورونا في مصر 536 حالة إصابة، و30 وفاة، بالإضافة إلى 146 حالة تحولت نتائجها إلى السلبي، و116 شخصا تعافوا بشكل كامل وذهبوا إلى منازلهم.
وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس، عن وفاة 6 حالات بينهم سيدة ألمانية تبلغ من العمر 75 عاما، و5 مصريين تتراوح أعمارهم بين 50 عاما و65 عاما من محافظتي القاهرة ودمياط، وتسجيل 41 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، من بينهم حالة لمواطن أمريكي الجنسية و40 مصريا، وهم من المخالطين للحالات الإيجابية التي جرى اكتشافها والإعلان عنها مسبقا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.
كما أفادت الوزارة، في بيان، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع إلى 147 حالة.
وكشف الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشؤون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، عن خروج 14 حالة من المصابين بفيروس كورونا من مستشفى العزل، من ضمنهم 11 مصريا و3 فرنسيين، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 116 حالة،قالت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، إن معظم الدول التي لم تتخذ إجراءات احترازية قوية وصلت إلى الذروة في عدد الإصابات في الأسبوع السادس أو السابع من دخول فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، موضحة أن أمس الجمعة هو آخر أيام الأسبوع السادس في مصر، وأن اليوم السبت هو أول أيام الأسبوع السابع.
وأضافت زايد، في مداخلة لبرنامج "الحكاية"، الذي يقدمه عمر أديب على شاشة  mbc مصر، أن اليابان بدأت بعد الصين فورا ولم تصل لمرحلة الذروة، وكذلك سنغافورة.
وأوضحت "زايد" أن ما اتخذته الحكومة ووزارة الصحة في مصر من تقصي وحصر وعزل للمخالطين "جعل مصر في معدلات أرجو أن نستمر عليها، وأرجو ألا نصل إلى الذروة في الإصابات مع بداية الأسبوع السابع، ولو حدث تكون بأقل أعداد ممكنة".
وأكدت الوزيرة، وجود تحسن في مستوى استجابة الأفراد والأسر لقرارات وتوجيهات الحكومة، متمنية أن تمر الأزمة بأقل عدد ممكن.
وأوضحت أن الحكومة المصرية تعمل على تقليل الحالات اليومية المصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، حتى يتثنى لها أن تتبع المخالطين للمصابين وإجراء الفحوصات لهم.
وأشارت إلى أن منحنى أعداد الإصابات في مصر هو نفسه في اليابان ونفس الأمر في حالة أعداد الوفيات، مؤكدة أن الحكومة تعمل على تجنب الوصول إلى ذروة الإصابات، وذلك لأن دول العالم تعاني على مستوى مستلزمات الوقاية.
وأضافت أن فيروس كورونا أصاب 600 ألف شخص حول العالم، مشيرةً إلى أن دولة واحدة فقط شهدت إصابة 100 ألف حالة، لافتة إلى أن عدد إصابة المواطنين بـ فيروس كورونا في مصر 536 حالة إصابة، و30 وفاة، بالإضافة إلى 146 حالة تحولت نتائجها إلى السلبي، و116 شخصا تعافوا بشكل كامل وذهبوا إلى منازلهم.
وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس، عن وفاة 6 حالات بينهم سيدة ألمانية تبلغ من العمر 75 عاما، و5 مصريين تتراوح أعمارهم بين 50 عاما و65 عاما من محافظتي القاهرة ودمياط، وتسجيل 41 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، من بينهم حالة لمواطن أمريكي الجنسية و40 مصريا، وهم من المخالطين للحالات الإيجابية التي جرى اكتشافها والإعلان عنها مسبقا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.
كما أفادت الوزارة، في بيان، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع إلى 147 حالة.
وكشف الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشؤون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، عن خروج 14 حالة من المصابين بفيروس كورونا من مستشفى العزل، من ضمنهم 11 مصريا و3 فرنسيين، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 116 حالة، من أصل الـ147 حالة التي تحولت نتائجها معمليا من إيجابية إلى سلبية.
أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس، عن وفاة 6 حالات بينهم سيدة ألمانية تبلغ من العمر 75 عاما، و5 مصريين تتراوح أعمارهم بين 50 عاما و65 عاما من محافظتي القاهرة ودمياط، وتسجيل 41 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، من بينهم حالة لمواطن أمريكي الجنسية و40 مصريا، وهم من المخالطين للحالات الإيجابية التي جرى اكتشافها والإعلان عنها مسبقا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقا لإرشادات منظمة الصحة العالمية. من أصل الـ147 حالة التي تحولت نتائجها معمليا من إيجابية إلى سلبية.
أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس، عن وفاة 6 حالات بينهم سيدة ألمانية تبلغ من العمر 75 عاما، و5 مصريين تتراوح أعمارهم بين 50 عاما و65 عاما من محافظتي القاهرة ودمياط، وتسجيل 41 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، من بينهم حالة لمواطن أمريكي الجنسية و40 مصريا، وهم من المخالطين للحالات الإيجابية التي جرى اكتشافها والإعلان عنها مسبقا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

هذا الخبر منقول من : الوطن





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


















شارك بتعليقك
فيسبوك ()


نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.