البحث

شاهد كيف يعيش الآن عبد العزيز بوتفليقة رئيس الجزائر السابق بعد تنحيه بعام

منذ 1 شهر
March 31, 2020, 2:11 pm
شاهد كيف يعيش الآن عبد العزيز بوتفليقة رئيس الجزائر السابق بعد تنحيه بعام

حدث
شاهد كيف يعيش الآن عبد العزيز بوتفليقة رئيس الجزائر السابق بعد تنحيه بعام



يعيش الرئيس الجزائري السابق عبد العزيز بوتفليقة، وحيدا في عزلة تامة في منزله المجهز بمعدات طبية في زرالدة بالقرب من الجزائر العاصمة، لكن بعيدًا جدًا عن السلطة التي تعلق بها طويلًا وذلك بعد عام على تنحيه من السلطة تحت ضغط الشارع والجيش.

 وبعد أن فرض وجوده في الحياة السياسية الجزائرية لعقود، ثم اختفاؤه تقريبًا من العلن منذ إصابته بجلطة في عام 2013، لم يظهر بوتفليقة للعيان منذ أن أجبره الشارع والجيش على الاستقالة في الثاني من أبريل 2019.

وظهر للمرة الأخيرة على شاشة التلفزيون ليعلن استقالته، بعد أن حاول التمسك بالسلطة إلى آخر دقيقة، وأصبح سقوط حكمه أمرًا لا مفر منه بعد أسابيع من تظاهرات ضخمة ضد ترشحه لولاية خامسة، ثم بعد أن أعلن الجيش، وعلى لسان رئيس الأركان المتوفي، الفريق أحمد قايد صالح، تخليه عنه.

ومنذ 2013، لم يغادر الرئيس المستقيل الذي بلغ 83 عامًا في الثاني من مارس، منزله في زرالدة على ساحل البحر الأبيض المتوسط، إلا نادرًا.

وأفاد مصدر مقرب منه بأنه ”يعيش هناك محاطًا بشقيقته وفريق طبي“.

وقال أستاذ العلوم السياسية السابق بجامعة الجزائر، محمد هناد، إن بوتفليقة لا يزال ”يتمتع بجميع الامتيازات“ التي يؤمنها له منصبه السابق، لكن لا شيء تقريبًا يتسرّب عن تفاصيل حياته اليومية.

وكانت آخر مرة تم الحديث عنه بشكل رسمي في 12 ديسمبر، يوم بثت وسائل الإعلام صورة بطاقة هويته، عندما تقدم شقيقه ناصر للانتخاب نيابة عنه.

وقال الصحفي الجزائري فريد عليلات، مؤلف آخر سيرة ذاتية له، في مقابلة نشرتها الشهر الماضي الأسبوعية الفرنسية ”لوبوان“ ”، إن ”بوتفليقة يستقبل القليل من الزوار. ولا يزال مُقعدًا على كرسيه المتحرك، علما أنه غير قادر على الكلام بسبب مرضه. لكنه يدرك كل ما يجري في الجزائر“.

هذا الخبر منقول من : صدى البلد





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


















شارك بتعليقك
فيسبوك ()


نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.