البحث

قدّيس الصين الأول كاهن فرنسي استشهد مخنوقًا على الصليب في ووهان

منذ 2 شهر
April 24, 2020, 12:47 pm
قدّيس الصين الأول كاهن فرنسي استشهد مخنوقًا على الصليب في ووهان


قدّيس الصين الأول كاهن فرنسي استشهد مخنوقًا على الصليب في ووهان

القدّيس جان غابرييل بيربوير كاهن لعازري (رهبنة القدّيس منصور دي بول) فرنسي الأصل، خانه أحد معاونيه مقابل المال. قُيّد بالسلاسل، احتمل تعذيب، ثم رُبط على صليب خشبي وخُنق حتى الموت. كان ذلك مدينة ووهان عام 1840. المدينة التي منها انتشر فيروس الكورونا
وهناك كاهن قدّيس آخر أيضًا استشهد في ووهان وهو القدّيس فرنسيس ريجيس كليت.
لا شك أن القدّيسين جان غبرييل وفرنسيس، هما شفيعان مناسبين بشكل خاص لأولئك الذين يعانون من COVID-19 اليوم.
استشهد كل من القدّيسَين بيربويرو كليت بسبب الاختناق. لقد ماتا لأنهما لم يستطيعا التنفّس . كيف يمكن أن لا يكونا شفيعين ملائمين لهذا المرض بالذات؟

القدّيس فرنسيس ريجيس كليت
كانت ووهان مركزًا للمرسلين الكاثوليك الذين أسّسوا المستشفيات في المدينة، مثل مستشفى الأب باسكال أنجيليكوس ميلوتو (1864-1923) ، راهب مُرسل فرنسيسكاني من إيطاليا استشهد أيضًا في ووهان، وقد أتّخذ في الصين اسم الأب ماي زان تشون . تم اختطافه للحصول على فدية ثم قُتل بواسطة إطلاق رصاصة مسمومة في بطنه عام 1923
أدارت مستشفى الأب باسكال في هانكو راهبات فرنسيسكانيات إلى أن طُرد كل المبشّرين من الصين عام 1952 بعد الثورة الشيوعية الصينية.
وقد عانت الجماعة المسيحية في ووهان بشكل كبير خلال عهد الرئيس ماو والثورة الثقافية. وأخفوا رفات القديسَين بيربوير وكليت خوفًا من أن يستولي عليها الشيوعيون
، بسبب تكريمهم العميق لهؤلاء الشهداء”.
في النهاية تم نقل ذخائر رفات القدّيس بيربوير إلى باريس إلى دير اللعازريين الرئيسي. اليوم قبره يقع في كنيسة جانبية في نفس الكنيسة حيث يوجد جسد القديس فنسنت دي بول. تم تطويبه عام 1889 على يد البابا ليون الثالث عشر. وأعلن قداسته البابا القدّيس يوحنا بولس الثاني في أكتوب 2000.
أعجِبت القدّيسة تريزيا الطفل يسوع ببطولة هذين القدّيسين وكانت تحفظ تكريم خاص لجان غابرييل بيربوير واحتفظت ببطاقة مقدسة مخصصة له في كتاب صلاتها الشخصي.


مصدر الخبر:




اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


















شارك بتعليقك
فيسبوك ()


نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.