البحث

قصة أبيفانيوس اليهودي الذي صار أسقف الكنيسة في قبرص

منذ 1 شهر
May 25, 2020, 6:11 am
قصة أبيفانيوس اليهودي الذي صار أسقف الكنيسة في قبرص

قصة "أبيفانيوس" اليهودي الذي صار أسقف الكنيسة في قبرص

 يحتفل الأقباط الأرثوذكس، اليوم الإثنين، بحسب "السنكسار الكنسي"، بتذكار وفاة "أبيفانيوس" أسقف قبرص. "والسنكسار" هو كتاب يحوي سير القديسين والشهداء وتذكارات الأعياد، وأيام الصوم، مرتبة حسب أيام السنة، ويُقرأ منه في الصلوات اليومية. فحسب التقويم القبطي، يوافق اليوم الإثنين، 17 من شهر بشنس لعام 1736 قبطي، ويدون "السنكسار"، أن في هذا اليوم سنة 402 ميلادي، توفي "أبيفانيوس" أسقف قبرص.
وبحسب السنكسار القبطي، ولد هذا القديس من أبوين يهوديين وتوفي والده وتركه مع أخت له فقامت أمه بتربيته أحسن تربية، قبل أن يدخل المسيحية ويترهبن في دير القديس لوقيانوس وهناك تتلمذ على يد القديس إيلاريون، وأتقن علوم الكنيسة وفضائل الرهبنة وقوانينها وتنبأ عنه القديس إيلاريون أنه سيصير أسقفا وأمره أن يمضي إلى قبرص ولا يرفض الأسقفية إذا عرضت عليه ولما توفي أسقف قبرص اتفق أن دخل القديس أبيفانيوس إلى المدينة ليشتري بعض المطالب وكان معه راهبان فأوحي إلى أسقف قديس أن يذهب إلى السوق ويختار الراهب الذي كان بيده عنقودان من العنب والذي اسمه أبيفانيوس ليرسمه أسقفًا علي قبرص. ولما دخل السوق وجده ومعه الراهبان وبيده العنقودان فسأله عن اسمه فعرف أنه المختار فأخذه إلى الكنيسة ورسمه شماسا فقسا فأسقفا وأظهر للشعب رؤياه وتمت نبوة القديس إيلاريون وقد سار هذا القديس في الأسقفية سيرة طيبة ووضع كتبا وميامر كثيرة وكان يعظ دائما عن الرحمة. ويستخدم "السنكسار" التقويم القبطي والشهور القبطية "ثلاثة عشر شهرًا"، وكل شهر فيها 30 يومًا، والشهر الأخير المكمل هو نسيء يُطلق عليه الشهر الصغير، والتقويم القبطي هو تقويم نجمي يتبع دورة نجم الشعري اليمانية التي تبدأ من يوم 12 سبتمبر. و"السنكسار"، بحسب الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مثله مثل الكتاب المقدس لا يخفي عيوب البعض، ويذكر ضعفات أو خطايا البعض الآخر، وذلك بهدف معرفة حروب الشيطان، وكيفية الانتصار عليها، ولأخذ العبرة والمثل من الحوادث السابقة على مدى التاريخ.

هذا الخبر منقول من : الوطن





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


















شارك بتعليقك
فيسبوك ()


نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.